الرئيسية » نبيل طعمة

نبيل طعمة

الله والدين

إنه فوق أن يوصف، وأكبر من أن يعرف، وغاية دخولنا إلى بوابة محيطه الكبير هو الاستزادة لا النقصان، لاكتساب المعرفة والاقتراب من العارفين بنية التخصص …

أكمل القراءة »

الجنس يُكَـــــوِّنُ الفكــــــر

بركان هائل، عظيم، عنيف، مدمر، محطم، جميل، رائع، حارق، مخترق لكل الحدود، لا تقف أمامه السدود، ولا يعرف الصدود، محرّم محظور، مسموح بالإعلان والورق والنور، …

أكمل القراءة »

المسُّ واللّمس

عنصرا تقدّمِ وتخلّفِ المجتمعات في آن، يجتمعان من أجل تكوين مقياس تطوِّر الفكر الإنساني لأيِّ فرد أو مجتمع أو أمة، فمنذ اللحظة الأولى لظهور الوليد …

أكمل القراءة »

العقد الأول

اكتمل بهاؤه ظهوراً على الألفية الثالثة التي تأسست عالمياً ضمن الزَّمن الصعب، والتي كانت وستبقى توءمه الذي يرصّع جيدها الآن بألوانه التي اختلفت عن بعضها، …

أكمل القراءة »

الوطن الأول

رحم يسكن كوكباً أرضياً ، تختص به الأنثى الأرض والمرأة ينتجان وطناً، لا يمكن لنا مهما غادرناهما أن يغادرا منا لأننا تشكلنا من رحميهما وعششنا …

أكمل القراءة »

العالم والأخطبوط

الذي سعى من خلال مالكي العالم- الثماني الكبار- إلى تحويل أنظار باقي الشعوب المنتشرة على وجه الكرة الأرضية، وإشغال عقولهم به، فكيف تحوَّل إلى جاذبٍ …

أكمل القراءة »

العالم وكرة القدم

مالئة الدنيا وشاغلة الناس، يهتم بها الكبير والصغير الذكر والأنثى، تخص البسطاء من الشعوب يديرها الأغنياء بالحنكة السياسية والحبكة الدرامية، قسمت الأمم والدول ضمن قاراتهم، …

أكمل القراءة »

تأمّل فيها

طبيعية، صعبة أم سهلة أم قاهرة، واصطناعية نتاج ما نفعله، ونرتكبها بالإرادة العلمية أو اللاإرادة المغيَّبة بفعل الجهل بالأشياء، وفي كلتا الحالتين جميعنا معرّضون لها …

أكمل القراءة »

العـــري الفكـــري

القصد منه إجراء عملية بوح فكري لمفاصل وأطراف الذات الإنسانية، بغاية إحداث المداعبة الحياتية وإظهار البسمة أو تقطيب الحاجبين، ومن خلالها تحدث عملية التطهير الروحي …

أكمل القراءة »

المدخل لفهم الحياة

لا بد من أن أحداً ما امتلك عقلاً متبصراً، ورؤية مديدة جداً، عمل على هذا العالم، ليكون كما هو عليه مذاك الزمن البعيد الموغل في …

أكمل القراءة »

الإعلام العربي

يعزِّز وجود وظهور وتحوّل (إسرائيل) يومياً إلى حقيقة، من خلال خطابه الآني الذي يُظهر مدى اعترافه بالكيان الصهيوني، وترديده كلمة (إسرائيل)، فلا أستثني حتى نفسي …

أكمل القراءة »

الإبداع

لا ينتج في الفراغ اللحظي، أو السياق التاريخي الطبيعي؛ بل يجب أن يسوده امتلاء جغرافي، أي: الهوية، والنوع، والجنس، والمخزون المعرفي، ليخترق الأزمنة الثلاثة: الماضي …

أكمل القراءة »

قوة الأسد

قوة الرئيس الأسد استندت إلى معارف واقعية وعلوم دقيقة، ليس في تخصّصه الطبي فقط، وإنما في إدارة شؤون البلاد والعباد، لنجده وحده القادر على كشف …

أكمل القراءة »