الرئيسية » news bar » روبرت فورد ينفي وقوفه وراء المظاهرات في سورية

روبرت فورد ينفي وقوفه وراء المظاهرات في سورية

نفى السفير الأميركي لدى دمشق روبرت فورد الأربعاء 21/9/2011، اتهامات السلطات السورية له بالوقوف وراء تصعيد المظاهرات في سورية.

وقال فورد في مقابلة بثتها الإذاعة الوطنية العامة الأميركية “ان بي ار”، “أنا لست بأي حال من الأحوال من المحرضين على المظاهرات في سورية، ولقد أكدت واشنطن عدة مرات أنها تدعم حق الشعب السوري في أن يعبر عن رأيه بحرية وسلمية وحقه في حرية التجمع السلمي لأنها حقوق كفلها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الذي أصدرته الأمم المتحدة ووقعت عليه دمشق”.

وأضاف “في الوقت الحالي تصر قيادات المحتجين على أن تبقى المظاهرات سلمية، وفي اجتماع الأخير للمعارضة السورية كان البيان يشير إلى أهمية إبقاء المظاهرات سلمية.. المشكلة هي في استخدام حكومة دمشق للقوة المفرطة وهو ما قد يؤدي إلى تأجيج العنف والانتقام في البلاد”، حسب رأيه.

وكان فورد قام بزيارة مدينة حماة ، وقالت السلطات السورية إنها زار المدنية لدعم المتظاهرين هناك، وإنها جاءت بدون إذن رسمي وتعتبر تدخلا في الشؤون الداخلية لسورية، كما أنه أن قام بزيارة أخرى إلى مدينة جاسم في محافظة درعا.

كما انتقد وزير الخارجية السورية وليد المعلم في وقت سابق التدخل الأمريكي في شؤون سورية خاصة زيارة السفير الأمريكي لمدينة حماة، واتهم الولايات المتحدة بتلقي التعليمات من إسرائيل، وقال :”السياسة الأمريكية تصنع من قبل إسرائيل وتنفذ من قبل الإدارة الأمريكية”.

شاهد أيضاً

افتتاح دورة إعداد مدرب وطني في مجال الطفولة المبكرة

شام تايمز _ دمشق استكمالاً لبرنامج التدريب التخصصي لإعداد مدرب وطني في مجال الطفولة المبكرة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.