الرئيسية » news bar » بولندي متحول جنسياً يطمح للقب أفضل عارضة أزياء

بولندي متحول جنسياً يطمح للقب أفضل عارضة أزياء

فاجأت عارضة الأزياء البولندية ميكالينا مانيوس الجميعَ بوصولها في الوصول للمرحلة قبل النهائية من مسابقة لتحديد عارضات الأزياء الناشئات الأفضل في بولندا، ولكن المفاجأة تحولت لصدمة بعد أن اعترفت العارضة بأنها كانت ذكرا مكتمل الرجولة قبل 4 أعوام.

وميكالينا مانيوس البالغة من العمر (22 ربيعا)، هي إحدى المتسابقات في برنامج تلفزيوني يهدف إلى اختيار عارضات الأزياء الناشئات الأفضل في بولندا، وقد نجحت في الوصول إلى المرحلة قبل النهائية من التصفيات التي تحظى بمتابعة جماهيرية واسعة النطاق، بحسب ما ذكرته قناة “روسيا اليوم”.

ولكن الحقيقة التي اعترفت بها مانيوس أمام لجنة تحكيم المسابقة هي أنها كانت رجلا مكتمل الذكورة حتى العام 2007، لكنها تحولت منذ ذلك الحين إلى عالم الأنوثة بعد أن خضعت لجراحة وعلاج هرموني مكثف لتغيير الجنس. والمدهش في الأمر هو أن لجنة التحكيم قررت التصويت بالإجماع لمصلحة تأهل مانيوس إلى المرحلة التالية من المسابقة التلفزيونية.

وقالت مانيوس في اعترافها أمام لجنة التحكيم: ” الحقيقة أنني ولدت بأجهزة تناسلية حائرة، وعندما رآني الأطباء آنذاك فإنهم قرروا أنني ذكر، وسجلوني على هذا الأساس، لا سيما أن أعضائي الذكورية كانت واضحة، لكنني بدأت في الشعور بأنني أنثى عندما بلغت سن المراهقة، لذا فإنني قررت الخضوع قبل 4 سنوات لتدخل جراحي لتحويلي إلى أنثى كاملة، حيث تمت إزالة أعضائي الذكورية، ثم غيرت اسمي”.

ووصفت المتحولة الحسناء مانيوس كيف أنها عاشت صراعا داخليا خلال السنوات التي سبقت إجراء العملية الجراحية، وأنها رغبت بشدة في أن تنسلخ من ذكورتها، لكن الأطباء أبلغوها بأنها لن تستطيع أن تخضع للعملية إلا عندما تبلغ الثامنة عشرة من عمرها.

وحظيت مانيوس بتعاطف وتأييد أعضاء لجنة التحكيم بعد أن عبَّرت عن أنها تطمح إلى تحقيق حلم حياتها بأن تصبح أفضل عارضة أزياء ناشئة في بولندا.

 

شاهد أيضاً

هكذا تُحيي الشعوب العربية والإسلامية مولد النبي الكريم

شام تايمز – زينب ضوّا تُحيي الأمة العربية والإسلامية، الخميس، في شتى بقاع الأرض مناسبة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.