الرئيسية » news bar » الثوار الليبيون يدخلون بني وليد ويخوضون قتالاً في شوارعها

الثوار الليبيون يدخلون بني وليد ويخوضون قتالاً في شوارعها

دخل الثوار الليبيون الجمعة 9/9/201 بلدة بني وليد احد المعاقل الأخيرة المؤيدة للزعيم المخلوع معمر القذافي وقالوا إنهم يخوضون قتالاً في شوارع البلدة، بينما طلب الإنتربول الدولي من الدول الأعضاء في المنظمة الدولية للشرطة الـ188 اعتقال العقيد معمر القذافي وابنه سيف الإسلام وصهره عبد الله السنوسي.

وقال المسؤول الكبير من المجلس الوطني الانتقالي عبد الله كنشيل حسبما ذكرت وكالة “رويترز”: “إن المقاتلين المناهضين للقذافي يقاتلون القناصة في شمال المدينة وإنهم دخلوا أيضاً من الشرق”.

وقال شهود من رويترز في وقت سابق “إن زخات من صواريخ جراد أطلقت بانتظام على مواقع للمجلس الوطني الانتقالي شمالي بني وليد وشرقي سرت مسقط رأس القذافي يوم الجمعة.

وكان المجلس قد منح بني وليد التي تبعد 150 كيلومترا إلى الجنوب الشرقي من طرابلس ومدينة سرت الساحلية مهلة حتى يوم السبت للاستسلام سلميا ولا واجهتا القتال وذلك رغم انتهاء عدة مهلات للسماح بالمزيد من الوقت للتفاوض.

وكان القتال الأخير الأعنف منذ أيام لكن قادة المجلس الانتقالي الوطني لم يقولوا إنهم بدأوا هجوما شاملا.

وتحركت سيارات الإسعاف من والى الخط الأمامي خارج بني وليد حاملة المصابين. وحمل مقاتلو المجلس عشرات الصناديق من القذائف الصاروخية وقذائف المورتر وهرعوا إلى الجبهة.

وعلى بعد 90 كيلومترا شرقي سرت رأى شهود من رويترز تبادلا كثيفاً لإطلاق الصواريخ بين قوات المجلس والقوات الموالية للقذافي.

ولا يعرف مكان اختباء القذافي منذ سقوط طرابلس في 23 آب بعد حرب دامت ستة أشهر على الرغم من تأكيده في رسالة تحدي بثتها قناة فضائية يوم الخميس انه ما زال في ليبيا ليقود القتال ضد من سماهم بالجرذان والكلاب الضالة الذين استولوا على طرابلس.

لكن مصادر أمنية في النيجر قالت يوم الجمعة إن أربعة من كبار رجال القذافي من بينهم قائد قواته الجوية ولواء مسؤول عن قواته في الجنوب كانوا ضمن مجموعة جديدة فرت الى النيجر المجاورة في الجنوب.

وقالت المصادر إن مجموعة جديدة من مسؤولي القذافي تتألف من 14 شخصاً بينهم اللواء علي خانا الذي ينتمي لقبائل الطوارق وكان من المقربين للقذافي والمسؤول عن قواته الجنوبية موجودة في مدينة اجاديز بشمال النيجر وذلك بعد عبورهم الحدود في قافلة من العربات ذات الدفع الرباعي.

وقال مراسل لرويترز في اجاديز “إن المسؤولين الأربعة الكبار يقيمون في فندق ايتوال دي تينير الفاخر في اجاديز الذي يملكه القذافي.”

مذكرات توقيف

في غضون ذلك أعلن الإنتربول الدولي الجمعة انه اصدر “مذكرات حمراء” لمطالبة الدول الأعضاء في المنظمة الدولية للشرطة ال188 باعتقال القذافي وابنه سيف الإسلام وصهره عبد الله السنوسي الصادرة بحقهم مذكرات توقيف دولية عن المحكمة الجنائية الدولية.

وجاء في بيان صادر عن رونالد نوبل الأمين العام للمنظمة الدولية للشرطة الجنائية التي يوجد مقرها في ليون (وسط-شرق فرنسا) حسبما ذكرت وكالة “فرانس برس” أن هذه البلاغات “ستحد بشكل كبير من احتمال عبور هؤلاء الرجال الثلاثة الحدود وستشكل أداة مهمة للمساعدة على تحديد أماكن تواجدهم واعتقالهم”.

وكانت المحكمة الجنائة الدولية قد طلبت الخميس من الإنتربول إصدار مذكرة حمراء لاعتقال القذافي وابنه سيف الاسلام و السنوسي.

كما دعت منظمة العفو الدولية الدول المجاورة لليبيا إلى اعتقال القذافي وغيره من المطلوبين من قبل المحكمة الجنائية الدولية، وعدم تأمين الغطاء لهم من الملاحقة القضائية.

شاهد أيضاً

وزير التربية يؤكد على الاهتمام بالتعليم المهني لتأمين مستلزمات سوق العمل وتأسيس مشاريع صغيرة

شام تايمز ـ القنيطرة تفقد وزير التربية “دارم طباع” ومحافظ القنيطرة “محمد طارق كريشاتي”، ومدير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.