الرئيسية » غير مصنف » توقيف 12 ضابطاً بتهمة التعذيب والقتل في الإسكندرية

توقيف 12 ضابطاً بتهمة التعذيب والقتل في الإسكندرية

أمر المدعي العام في الإسكندرية السبت9/7/2011 بالقبض على 12 ضابطاً في الشرطة بتهمة التعذيب والقتل بحق مشتبه به في حادث تفجير كنيسة في هذه المدينة الساحلية ليلة رأس السنة أوقع 21 قتيلاً، وفقاً لمصدر قضائي. وذكر المصدر وفقاً لوكالة “فرانس برس”
أن المدعي العام عادل عمر أمر بالقبض على 12 ضابطاً بتهمة قتل السيد بلال الذي ينتمي لأحد الجماعات الإسلامية السلفية والذي القي القبض عليه بعد أسبوع واحد من حادث تفجير كنيسة القديسين.

وقالت منظمة حقوقية إن جثة بلال سلمت لعائلته بعد يوم واحد من اعتقال أجهزة الأمن له، وقد استهدف تفجير كنيسة القديسين ليلة رأس السنة أثناء خروج المصليين منها ما أسفر عن سقوط 21 قتيلاً من الأقباط .

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن هذا الاعتداء لكن السلطات رجحت أن وراءه “أياد أجنبية” غير أنها لم تتوصل بعد إلى منفذ التفجير، وكانت مجموعة تابعة لتنظيم القاعدة في العراق أعلنت مسؤوليتها عن الاعتداء على كنيسة سيدة النجاة في بغداد في 31 تشرين الأول الماضي وهددت في ذات الوقت بمهاجمة الأقباط المصريين.

ويمثل الأقباط ما بين 6 إلى 10% من سكان مصر البالغ عددهم نحو 82 مليون نسمة، وهم يشكون باستمرار من تعرضهم للتمييز، وتأتي هذه الخطوة في ظل موجة احتجاجات تعم كافة أنحاء مصر ضد المجلس الأعلى للقوات المسلحة الممسك بزمام الحكم منذ سقوط نظام مبارك شباط الماضي تحت وطأة ثورة شعبية.

ويشكو المصريون من بطء وتيرة الإصلاحات التي وعد بها الجيش خصوصا ما يتعلق بمحاكمة مسؤولي النظام السابق ومرتكبي أعمال العنف بحق المتظاهرين

شاهد أيضاً

بلجيكا تستبدل “هواوي” بـ “نوكيا”

أفاد مصدران قريبان من شركتي الاتصالات Orange Belgium و Proximus البلجيكيتين، أن الشركتين تتوجهان لعملية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.