الرئيسية » news bar » انفجارات تهز العاصمة طرابلس بعد ساعات من خطاب معمر القذافي

انفجارات تهز العاصمة طرابلس بعد ساعات من خطاب معمر القذافي

هز دوي انفجارين قويين صباح السبت في العاصمة طرابلس معقل الزعيم الليبي في هجوم شنه حلف الأطلسي، بحسب ما أفاد مراسل “فرانس برس”.

ويأتي هذا الهجوم بعد ساعات من خطاب صوتي للقذافي بثه التلفزيون الليبي مساء الجمعة، أكد خلاله أن نظامه لن يسقط، مطالبا حلف شمال الاطلسي الذي يشن حملة عسكرية ضد قواته بوقف ضرباته.

وهدد الزعيم الليبي بإرسال مئات الليبيين لشن هجمات في أوروبا، رداً على الحملة العسكرية التي يقودها حلف شمال الأطلسي ضده.

وقال القذافي في رسالة صوتية بثها التلفزيون إن مئات الليبيين “سيستشهدون” في أوروبا، وإن العين بالعين والسن بالسن، مضيفاً أنه سيمنح الأربيين فرصة للعودة إلى صوابهم.

وأكد الزعيم الليبي في كلمته أن نظامه لن يسقط، ودعا الناتو إلى وقف ضرباته.

وقال القذافي في رسالته خلال تظاهرة شارك فيها الآلاف من أنصاره في سبها، معقله في جنوب غرب البلاد، إن نظامه “لن يسقط، هذا النظام السياسي نظام الشعب الليبي”، مشدداً على أن الحلف الأطلسي “مخطئ إذا ظن أن بإمكانه إسقاط هذا النظام”.

وأضاف الزعيم الليبي أن الحلف الأطلسي يواجه في ليبيا “شعباً مسلحاً بكامله ويقاتل… مواجهة ليبيا هي مواجهة الملايين… نحن لا نخاف من شيء… نريد أن نقوم بواجبنا كما ينبغي، إلى الأمام أيها الأحرار”.

وأكد القذافي أن الغربيين “يعتقدون أن ثورة الفاتح العظيم تنتهي بنهاية القذافي، لا، هذه ثورة الشعب الليبي، هذه سلطة الشعب الليبي، هذا النظام السياسي نظام الشعب الليبي، اختاره الشعب الليبي، أقره الشعب الليبي، قرره الشعب الليبي، يمارسه الشعب الليبي”.

وأضاف: “هم يعتقدون أن النظام في ليبيا مثل نظامهم الرجعي الدكتاتوري الرأسمالي البائد، نظام حزب إذا استقال وزير أو انحل الائتلاف الحكومي تسقط الحكومة نهائياً، لكن في ليبيا ليست حكومة حزب، ليست حكومة فرد، ليست انتخابات”.

شاهد أيضاً

التربية تحدد الطلاب الذين سيتقدمون للامتحانات وفق النظام الحديث أو القديم في العام الدراسي الجديد

شام تايمز – دمشق حددت وزارة التربية في تعميم لها الطلاب الذين سيتقدمون لامتحانات التعليم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.