الرئيسية » غير مصنف » ثوار ليبيا يشنون هجوماً على كتائب القذافي على بعد 50 كيلومتراً جنوب طرابلس

ثوار ليبيا يشنون هجوماً على كتائب القذافي على بعد 50 كيلومتراً جنوب طرابلس

شنّ الثوار الليبيون صباح اليوم الأربعاء الباكر هجوما على قوات الزعيم الليبي معمر القذافي المتمركزة على بعد 50 كيلومترا جنوب طرابلس، حسب ما أفاد مراسل وكالة فرانس برس.

وجرى تبادل كثيف لإطلاق النار في قطاع منطقة غوالش بين الجانبين.

وكانت المعارضة المسلحة الليبية أكدت الأحد الماضي أنها تستعد لشن هجوم كبير في غضون 48 ساعة لاستعادة مواقع جنوب طرابلس كانت سيطرت عليها قوات القذافي.

وإلى ذلك، أعلن رئيس الاتحاد العالمي للشطرنج، بعد زيارة لطرابلس، أن الابن الأكبر للزعيم الليبي أبلغه أن معمر القذافي مستعد للتفاوض مع المعارضة لإنهاء القتال الذي يعصف بالبلاد منذ فبراير/ شباط، نقلا عن تقرير لرويترز اليوم الأربعاء.

وقال كرسان اليومجينوف، في حديث أجراه أمس الثلاثاء بالهاتف من مقر الاتحاد العالمي للشطرنج في موسكو، إنه التقى مع محمد الابن الأكبر للقذافي طوال زيارته لليبيا التي استمرت ثلاثة أيام.

ووصفت صحيفة “نيويورك تايمز” اليومجينوف بأنه وسيط غير رسمي بين الكرملين وليبيا وهو دور ينفي أنه يقوم به. وأكد أنه سافر الى ليبيا لتفقد أحوال مدارس الشطرنج هناك ولم يحمل أي رسائل من موسكو. واشتهر اليومجينوف في روسيا بقوله إن كائنات من الفضاء خطفته من قبل.

وجاءت تصريحات اليومجينوف في الوقت الذي قالت فيه صحيفة روسية أمس الثلاثاء إن القذافي يدرس احتمال التنحي وتسليم السلطة، ولكن الحكومة الليبية نفت أنها تتفاوض بشأن تخلي الزعيم الليبي عن السلطة.

ونفى رئيس الاتحاد العالمي للشطرنج أيضا تفكير القذافي في التفاوض بشأن خروجه من ليبيا وسعيه للحصول على ضمانات منه في حالة رحيله.

وقال اليومجينوف إن “هذا الكلام يأتي من أناس لا يعرفون ما يحدث داخل البلاد. محمد قال إن والده لا يعتزم الرحيل”.

ويسافر رئيس الاتحاد العالمي للشطرنج، وهو أيضا رئيس لجمهورية كالميكيا الروسية التي تتمتع بحكم ذاتي، الى ليبيا بشكل منتظم، والتقى في يونيو/ حزيران بالقذافي ولعب معه الشطرنج.

شاهد أيضاً

أهو انفجار من الماضي؟.. الأرض تكتسب “قمرا صغيرا” جديدا!

اكتشف علماء الفلك جسما في طريقه إلى الأرض، يقولون إنه من المرجح جدا أن يدور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.