الرئيسية » كوكتيل » شاب مصري يتحدى إعاقته ويعمل مصمم مواقع إليكترونية ومترجمًا

شاب مصري يتحدى إعاقته ويعمل مصمم مواقع إليكترونية ومترجمًا

تسبب خطأ طبي أثناء ولادة “شريف ياسين” في إصابته بإعاقة بجسده جعلته يعاني صعوبة النطق والسير على قدميه، لكن “شريف” تحدى إعاقته وتزوج وأنجب طفلة، وأصبح مبرمجًا ومصممًا للمواقع الإلكترونية، كما يعمل مترجمًا في مستشفى سرطان الأطفال.

وذكر تقرير MBC في أسبوع الخميس 30 يونيو/حزيران 2011م أن إهمال طبيب الولادة ألبس الشاب “شريف” رداء الإعاقة، لكنه تمكن من تحدي إعاقته، وحول العجز إلى معجزة ليعمل مصمم برامج ومواقع إلكترونية.

وكشفت زوجة شريف عن أن الطبيب جذب زوجها خطأ أثناء ولادته، ما تسبب في صدمة في دماغه والتأثير على مراكز الحركة وصعوبة في النطق والكلام، مشيرة إلى أنه بعد فترة أرسله والداه إلى مراكز التأهيل لاكتشاف ما حدث معه ليكتشف الأطباء أنه لا يعاني إعاقة ذهنية.

وأضافت زوجة “شريف” أنه نُقل زوجها إلى مركز للمعاقين للتدريب على الكمبيوتر، ليكتشفوا أنه أنهى البرنامج بنجاح، وأكدت اختبارات الذكاء أن نسبة ذكائه 100%.

وأوضحت زوجة “شريف” أن زوجها كان يرغب في الالتحاق بكلية الإعلام لكنهم رفضوا لإعاقته، ما دفعه إلى الالتحاق بكلية التجارة وتخرج منها بتقدير “جيد”، ثم تلقى دورات تدريبية للكمبيوتر واللغة، وانتقل إلى دراسة الدبلوم للحاسب الآلي في جامعة عين شمس.

ويرى “شريف” أن المعاقين يعاملون ككائنات فضائية، لذلك لم يهدأ له بال حتى يجعل للمعاق صوتًا، ما جعله يقوم بتنفيذ مشروع “صوت المعاق” على الإنترنت ليهدف إلى إيصال أصوات المعاقين في شتى مجالات الحياة.

شاهد أيضاً

مدة المناعة ضد الفيروس التاجي تقلق العلماء

أظهرت دراسات عديدة للفيروسات التاجية البشرية، أن مناعة المتعافين من الأمراض التي تسببها لا تدوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.