الرئيسية » كوكتيل » أم تقتل رضيعها وتحمل جثته معها للتسوق

أم تقتل رضيعها وتحمل جثته معها للتسوق

اتُّهمت امرأة تسكن في شيكاجو بالذهاب للتسوق حاملة على كتفها جثة ابنها الذي قتلته قبل ساعات، وهي في حالة سكر، وفق ما أورده الإعلام المحلي الأربعاء.

كان الطفل كين بلاكمان جونيور الذي يكاد يبلغ شهره الثالث ميتا منذ 8 إلى 14 ساعة مضت عندما ذهبت أمه لزيارة جار لها بعد انتهائها من التسوق، وقد لاحظ جارها دما على غطاء الطفل فسارع إلى الاتصال بالإسعاف.

وقد شرحت جهة الادعاء لمجلة شيكاجو صن تايمز أن تويريانا سميث (20 عاما) ضربت ابنها وخنقته في 22 يونيو/حزيران الماضي، لأنه لم يكف عن البكاء.

وكانت الأم قد أسرفت في شرب الفودكا لدى صديق أمضت الليلة في منزله مع ابنها قبل أن تعود إلى بيتها في الصباح الباكر.

وقد احتجزت السلطات الأمريكية الأم الشابة بتهمة القتل.

شاهد أيضاً

لا احتفاء بيوم “ترقق العظام العالمي”.. السوريون: عظامنا تهشّمت!

شام تايمز – زينب ضوّا صادف الثلاثاء اليوم العالمي لترقق العظام، الذي خصصته منظمة الصحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.