الرئيسية » اقتصاد   » حصة الفرد في سوريا 14 دولاراً…مقابل 1112 دولار في الإمارات

حصة الفرد في سوريا 14 دولاراً…مقابل 1112 دولار في الإمارات

يعد قطاع الخدمات المالية في أي بلد من بلدان العالم محركاً أساسياً للتنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة وذلك بقطاعيه الأساسيين المصارف والتأمين, وتشكل مساهمة التأمين الناتج المحلي الإجمالي نسباً عالية في بعض دول العالم,

كبريطانيا 16% واليابان 10% والولايات المتحدة الأمريكية 9% وفي جنوب إفريقيا 15% أما في البلدان العربية فإن مساهمة التأمين في الناتج المحلي الإجمالي كان أعلاه في لبنان 3% فالمغرب 2.9% و الإمارات 1.9%.

أما في العام 2009 تحديداً, وحسب دراسة أعدتها إحدى المؤسسات المتخصصة في العالم العربي فقد كانت أعلى نسبة لمساهمة التأمين في الناتج المحلي الإجمالي 3.07% في لبنان وتدرجت بين مختلف البلدان العربية إلا أن أصبحت في سوريا 0.31% وهي نسبة تعتبر حتى الآن ضئيلة إلا أنها مرشحة للزيادة بنسب كبيرة خلال السنوات القادمة مع نمو أقساط التأمين بنسب تفوق نسب النمو الاقتصادي بشكل عام .

وحسب هيئة الإشراف على التأمين, عند الحديث عن دور التأمين في الاقتصاد, فإن هناك العديد من المؤشرات الهامة التي تؤخذ بالاعتبار عدا مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي. ومن هذه المؤشرات حصة الفرد من أقساط التأمين, وهي تبلغ في سوريا 14 دولاراً أمريكياً مقابل 1112 دولاراً في الإمارات العربية المتحدة التي تشكل حصة الفرد فيها من أقساط التأمين أعلى حصة له بين البلدان العربية.

وبالعودة إلى سورية فإن هذا الرقم تضاعف خلال ثلاث سنوات فقط, فقد انتقل من 6 دولارات عام 2006 إلى 14 دولاراً عام 2009, كما أنه مرشح للتضاعف عدة مرات خلال السنوات القليلة القادمة . وبعد هذه النظرة عن موقع التأمين في الاقتصاد السوري مقارنة مع بعض البلدان ومدى النمو الجيد لهذا القطاع في سورية وزيادة مساهمته في الاقتصاد الوطني خلال السنوات الماضية فإن مجالات مساهمة التأمين في الاقتصاد تمتد لتشمل مختلف نواحي الاقتصاد.

فالتأمين يوفر الحماية اللازمة للصناعات الوطنية وخاصة منها الصناعات الإستراتيجية, وبالشكل الذي يضمن استمرار العملية الإنتاجية دون توقف, وهو ما تمتد آثاره إلى جوانب كثيرة اقتصادية واجتماعية, عدا التأثير الإيجابي الكبير للتأمينات ذات الطابع الاجتماعي على استقرار العاملين في المجال الصناعي.

وتضيف هيئة الإشراف:

بما إننا نتحدث عن الجانب الصناعي في الاقتصاد فلابد أن نذكر هنا الإمكانية الكبيرة والآمال المعقودة على أموال قطاع التأمين في بناء أو المساهمة في القطاع الصناعي السوري الذي يشكل المحرك الأهم للتنمية الشاملة, وذلك خلال استثمار رساميل شركات التأمين والاحتياطات الفنية التي تمتلكها هذه الشركات وفقاً للمجالات الكثيرة التي سمح بها قرار هيئة الإشراف على التأمين الذي عدل بموجبه القرار 97100 الصادر عام 2007, ويتضمن القرار الجديد أقنية استثمارية متنوعة وكثيرة منها الصناعة والزراعة والخدمات والتكنولوجيا والاتصالات والطاقة والإنتاج السينمائي والتلفزيوني وغيرها الكثير من المجالات التي تسهم في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

فرساميل شركات التأمين تبلغ نحو 15 مليار ليرة سورية واحتياطياتها الفنية نحو 10 مليارات ليرة سورية, وهذا الرقم يزيد سنوياً بنسبة تفوق 20% أي أن مجموع هذين الرقمين يشكل مجموع المبالغ المتاحة للاستثمار والذي يمكن توزيعه على القنوات الاستثمارية المنصوص عليها في القرار المذكور.

أما من الناحية الاجتماعية فالحديث يطول , ذلك أنه إضافة إلى الوظيفة الاقتصادية للتأمين فإن الوظيفة الاجتماعية لا تقل أهمية عن غيرها من الوظائف وربما كانت أهمها , ذلك إن إشاعة الأمان والطمأنينة في نفوس الأفراد اتجاه أحداث المستقبل ومفاجآت الغد يعتبر من الأهداف الأساسية التي نشأ لأجلها التأمين.

ومن أبرز نواحي الوظيفة الاجتماعية للتأمين في سوريا التأمين الإلزامي للسيارات الذي يغطي الأضرار التي يمكن أن تلحقها المركبة المؤمنة بالغير, سواء أكان الضرر جسدياً أم مادياً ومن التأمينات ذات البعد الاجتماعي تأمينات الحياة والصحي والحوادث الشخصية وهذه التأمينات ستولد استقراراً اجتماعياً واضحاً لدى المؤمنين خاصة إذا كانوا عمالاً في قطاع أو منشأة ما تمنح هذه التأمينات لعمالها .

كما ن مساهمة قطاع التأمين السوري في النواحي الاجتماعية تمتد إلى العمالة التي يوفرها هذا القطاع, إذ يعمل في هذا القطاع حالياً ما يفوق 4000 عامل ومقدم خدمة تأمينية موزعين على ثلاث عشرة شركة تأمين , وفي الاتحاد السوري لشركات التأمين وذلك في جميع المحافظات السورية.

شاهد أيضاً

خبير اقتصادي: قرض الـ 100 مليون يستهدف التجار.. وله منعكس سلبي!

شام تايمز – مارلين خرفان اعتبر الباحث الاقتصادي والخبير العقاري الدكتور “عمار يوسف” إطلاق المصرف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.