الرئيسية » هام » أهالي موقوفين يتظاهرون ضد المحامي العام الأول داخل القصر العدلي بحلب واتهامات لنقيب المحامين بالوقوف وراء ما جرى

أهالي موقوفين يتظاهرون ضد المحامي العام الأول داخل القصر العدلي بحلب واتهامات لنقيب المحامين بالوقوف وراء ما جرى

في حالة هي الأولى من نوعها , تظاهر حوالي 70 شخصاً من أهالي الموقوفين في قضايا ” جنائية ” صباح اليوم الثلاثاء , أمام مكتب المحامي العام الأول , داخل القصر العدلي بحلب. وطالب المتظاهرون بـ ” إسقاط ” المحامي العام الأول , مرددين عبارات منددة به , في الوقت الذي اتهم فيه محامون ” نقيب المحامين ” بالوقوف وراء ما جرى.

وفي التفاصيل , فقد دخل جمهرة من الأشخاص , يحملون أعلام الوطن , وصور الرئيس بشار الأسد , إلى القصر العدلي بحلب , عند الساعة العاشرة والنصف صباحاً , مرددين عبارات تأييد للرئيس والحكومة.

وجالت هذه المجموعة ممرات وساحات القصر العدلي , مرددة نفس الشعارات , محاطة بعناصر الأمن والشرطة  , حتى وصلت إلى باب المحامي العام الأول.

حينها انقلبت الهتافات , إلى شتائم واتهامات بحق المحامي العام الأول , حيث حاول بعضهم اقتحام الباب , بعد أن طلبوا منه الخروج ولم يخرج , لكن عناصر الأمن والشرطة منعتهم.

ورجح محامون ( فضلوا عدم الكشف عن اسمائهم )  أن تكون هذه الحركة , هي من صنيعة ” نقيب المحامين ” بحلب.

وعن الأسباب , قال أحد المحامين : ” إن من أثار هذه الفوضى اليوم هم أهالي المسجونين في قضيتي جمعية الشرطة و (  ميسر ) , ومعروف لدى الجميع من هو المعني بهذه القضايا  “, في إشارة واضحة لنقيب المحامين.

وكشف مسؤول في القصر العدلي بحلب , عن وجود خلاف جذري بين المحامي العام الأول , ونقيب المحامين.

وكان موقع عكس السير أول من أماط اللثام عن قضية فساد جمعية الشرطة ,التي تم على إثرها توقيف 11 ضابطاً , بينهم قائد شرطة حلب الأسبق اللواء ” حسين وحود ” , حيث لا يزال مبلغ الـ ” 700 مليون ليرة سورية ” المسروقة , العنصر الأهم في القضية.

يذكر أن عكس السير حاول الاتصال مراراً بنقيب المحامين ” أحمد حاج سليمان ” , إلا أننا لم ننجح في الوقوف على رأيه بهذه الاتهامات .

شاهد أيضاً

هيئتا التنسيق الروسية والسورية: مخيم الركبان في خطر “كورونا”!

  قالت الهيئتان التنسيقيَّتان الروسيّة والسّوريّة في بيان نشرتاه الثّلاثاء 9-6-2020 إن الولايات المتحدة الأمريكية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.