الرئيسية » news bar » ديمقراطية التطرف: أصولي يسيطر بالقوة على أكبر مساجد القاهرة

ديمقراطية التطرف: أصولي يسيطر بالقوة على أكبر مساجد القاهرة

استولى أتباع شيخ أصولي بارز الجمعة على مسجد النور أحد أكبر المساجد بوسط القاهرة وطردوا الإمام الذي عينته وزارة الأوقاف.

وفور طرد الإمام الشيخ الهاشمي عمران ومنعه من إمامة المصلين في صلاة الجمعة اعتلى الشيخ حافظ سلامة منبر المسجد وسط تهليل المئات من جماعته الذي اشتبكوا مع باقي المصلين.

وندد سلامة بخطبته بالحكومة التي اتهمها بعدم تحقيق رغبات المواطنين وتنفيذ أهداف الثورة.

ويعتبر سلامة (85 عاما) واحدا من كبار المشايخ في مدينة السويس كما ان له نشاط سياسي بارز وساهم في أعمال التحريض ضد الرئيس السابق حسني مبارك أثناء الثورة التي أطاحت به.

ويدعي سلامة انه حصل على حكم قضائي يتيح له استلام مسجد النور من وزارة الأوقاف إلا ان الوزارة تقول ان الموضوع محل نقاش قانوني.

وكانت وزارة الأوقاف فرضت سيطرتها على كل المساجد في مصر خلال العقدين الأخيرين وقررت تعيين أئمتها وخطباء الجمعة فيها في خطوة استهدفت منع المتشددين من استخدامها لأغراض سياسية.

ويجاور مسجد النور كنيسة العباسية للأقباط التي تعتبر مقرا للبابا شنودة الثالث الزعيم الروحي للأقباط ما يثير مخاوف من إمكانية زيادة الاحتكاكات بين الطرفين خاصة وان لسلامة مواقف متشددة من البابا.

وكان الدكتور سعد الدين إبراهيم، رئيس مركز ابن خلدون للدراسات الإنمائية، قد اتهم جماعة الإخوان المسلمين في مصر بمحاولة خطف ثورة الخامس والعشرين من كانون الثاني/ يناير.

وقال إبراهيم خلال حوار أجراه معه زوار صفحة “أخبار مصر” على الانترنت “إن الإخوان هم المستفيد الوحيد من اجراء انتخابات مبكرة في سبتمبر/أيلول القادم” لافتاً إلى أن هذا الأمر يعتبره البعض استغلالاً لنفوذهم وقوتهم التنظيمية فى السيطرة على اصوات الناخبين.

واقترح إبراهيم تأجيل الإنتخابات البرلمانية لمدة ستة أشهرأو عام يتم خلالها صياغة دستور مدني على شاكلة دستور عام 1923.

وعن نمو التيار السلفي في مصر قال “السلفيون لم يشاركوا في الثورة وهم أول من أرادوا اختطافها واحتكارها لحسابهم وهم في البداية كانوا يعارضونها وكانوا يقولون إن طاعة ولي الأمر، هي من طاعة الله”.

يذكر أن إبراهيم، الأستاذ في الجامعة الأميركية أيضا، هو أحد أبرز الشخصيات المعارضة لنظام مبارك وحكم عليه بالسجن سبع سنوات بتهمة الإساءة لصورة مصر وتلقي أموال من جهات أجنبية دون إذن حكومي، ووجهت له النيابة العامة المصرية عام 2000 تهمة التجسس للولايات المتحدة الأميركية وهي التهمة التي تصل عقوبتها إلى 25 عاماً، غير أن محكمة النقض برأته منها.

يمدل ايست أونلاين

شاهد أيضاً

تحضيرات لإعادة افتتاح مطار دمشق الدولي

شام تايمز – دمشق تفقد فريق وزاري تضمن كل من وزير الداخلية والسياحة والنقل والصحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.