الرئيسية » علوم وتكنلوجيا   » الفلاش سونار يعيد الأمل لفاقدي البصر

الفلاش سونار يعيد الأمل لفاقدي البصر

شكلت قضية الإبصار للكثير من فاقدي البصر تحدياً كبيراً، أما بالنسبة لدانيال كيش فلديه قدرة استثنائية على الإبصار من دون استخدام عينيه، فهو يستخدم لسانه لإصدار أصوات تساعده على تحسس ما حوله، من خلال الصدى المتولد من اصطدام الصوت بما يحيطه الذي يمكنه من معرفة طبيعة البيئة ومحتوياتها من حوله، وأشكالها كذلك.

يقول كيش: “حينما نقترب من أي المبنى، نجد شجرة في طريقنا، نستطيع أن نميز التناسب بين طول المبنى وطول الشجرة.”

وتعرف هذه التقنية بالفلاش سونار أو تحديد الموقع باستخدام الصدى، وهي تقنية تستخدمها الدلافين وطيور الخفاش، ولأن كيش استخدم هذه التقنية.. فقد أطلق عليه اسم الرجل الوطواط الحقيقي.

ويقوم كيش حالياً بتعليم آخرين كيفية استخدام هذه التقنية عوضاً عن الإبصار، إذ يقول: “يمكن لأي شخص تجنب المعوقات أمامه بكل سهولة، فهذه التقنية تساعد الأشخاص مثلنا على تخطيط مسارهم بصورة أسرع وأكثر استراتيجية.”

وتعمل جامعة أونتاريو في كندا على الاستفادة من هذه التقنية لمساعدة فاقدي البصر، إذ أثبتت الاختبارات أن عقل الإنسان قادر على تدريب نفسه على رؤية ما حوله من خلال الأصوات وليس الصورة فحسب.

يقول ملفن غوديل، من جامعة ويسترن أونتاريو: “بينما نحاول معرفة المزيد، نسعى أيضا إلى تدريب من هم بحاجة لمثل هذه التقنية.”

ولعل تجربة كيش تحيي أمل الكثيرين في تسهيل تحسس محيطهم من دون الحاجة إلى البصر الحقيقي.

شاهد أيضاً

ناسا تجد دليلا على “الجليد الطازج” فوق قمر زحل إنسيلادوس

اكتشف علماء الفضاء في وكالة ناسا وجودا محتملا للجليد “الطازج” على سطح قمر زحل، إنسيلادوس. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.