الرئيسية » news bar » خريجو علوم الحاسوب يطالبون بمعاملتهم كمهندسين

خريجو علوم الحاسوب يطالبون بمعاملتهم كمهندسين

بعد انتظار دام ثلاثة أعوام؛ أخرجت وزارة التعليم العالي من أدراجها شهادات مجموعة من الشهادات الصادرة عن إحدى الجامعات الأوكرانية ليفاجأ مقدموها أنهم يحملون إجازةً في علوم الحاسوب وكانون يظنون أنهم مهندسو حاسوب بل ويتبعون لنقابة المهندسين.

وقال عدد من الخريجين إنهم تخرجوا من جامعة حكومية أوكرانية معترف بها في سورية, وتقدموا بطلب تعادل شهادة, وبعد تأخر الوزارة لما يقارب ثلاثة أعوام حصلوا على قرار تعادل باسم “إجازة خمس سنوات في علوم الحاسوب”، وأضافوا: “البعض ممن درسوا معنا بنفس الصف وبنفس الأعوام الخمس, على نفس مقاعدنا, وعند نفس أساتذتنا, وأخذنا معاً نفس المواد أجرينا امتحاناتنا معاً بنفس القاعات, عودلت شهاداتهم كهندسة معلوماتية، وسجلوا بنقابة المهندسين”.

وتساءل عدد من الخريجين حول ماهية الشهادة التي حصلوا عليها: “أليست إجازة خمس سنوات في علوم الحاسوب تساوي هندسة المعلوماتية في سورية؟”، وأضاف عدد منهم: “نلاحظ وجود معاناة خلال تعاملنا مع مدراء الجهات الرسمية من خلال صعوبة فهم هذه التسمية”.

بدورها ريما الفار مديرة تعادل الشهادات بوزارة التعليم العالي أكدت أنّ اختصاص علوم الحاسوب هو اختصاص قائم بحد ذاته ويدرس بمعظم جامعات القطر، ويدرس بكلية العلوم وهو “الإنفورماتيك” وهذه الشهادة حقها الطبيعي أن تحافظ على اسمها هذا من جهة، ومن جهةٍ أخرى فلا يمكن أن يأتي قرار التعادل ويكتب بصيغة غير واردة لا بالبرنامج الدراسي ولا بالكلية المانحة للشهادة، بمعنى أنه لا يمكن للوزارة أن يأتيها أحدهم يحمل شهادة جيولوجيا وتعادل شهادته على أنه مهندس جيولوجي، وعلى هذا المبدأ لا يصح أن يتم تسجيل خريجي علوم الحاسوب على أنهم مهندسي حاسوب.

وأضافت الفار: هذه الشهادات تمّ تقييمها علمياً داخل كليات الهندسة في القطر وشُكل لها لجنة خاصة من المعنيين والمختصين في الوزارة وذلك للتأكد من سلامة البرنامج الدراسي الذي تمّ على أساسه منح تلك الشهادات، وأجمع كافة الخبراء على أنّ تلك الشهادات في علوم الحاسوب ولم يرد مسمى الهندسة في الشهادة، فكيف للوزارة أن تسميهم بمهندسين؟.

ونوّهت الفار إلى أنّ هذا الاختصاص مرغوب بسوق العمل بشكل كبير، غير أن العاملين به لا يستطيعون التسجيل في نقابة المهندسين، وهم ليسوا من خريجي الهندسة، وكان يوجد في جامعة دمشق كلية العلوم شباب لديهم نفس التخصص وهو “الإنفورماتيك”.

شاهد أيضاً

شحن 100 ألف طن قمح من الحسكة إلى المحافظات الأخرى

شام تايمز ـ الحسكة بدأ فرع المؤسسة السورية للحبوب بالحسكة شحن نحو 100 ألف طن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.