الرئيسية » news bar » نقل خط نهر عيشة إلى الميدان يؤدي لإنفاق إضافي للركاب ومتاهة جديدة

نقل خط نهر عيشة إلى الميدان يؤدي لإنفاق إضافي للركاب ومتاهة جديدة

غيرت باصات النقل الداخلي العاملة على خط البرامكة – نهر عيشة الأسبوع الفائت من دون سابق الإنذار حيث فوجئ الركّاب بتغيير الخط المعتاد للباص مؤخراً، فبعد أن اعتاد أغلبهم على ركوب الباص من البرامكة ليمرّ بهم على أوتستراد درعا، وجدوا أنفسهم متجهين إلى منطقة الميدان ومنها إلى كراج «نهر عيشة»،

الأمر الذي سبب لهم إرباكاً لم يكن في الحسبان، إضافة إلى غياب باصات النقل الداخلي العاملة على نفس الخط بين الحين والأخر بشكل مفاجئ وخاصة أيام العطل وغياب شرطة المرور الأمر الذي فتح المجال أمام بعض أصحاب السرافيس العاملة على الخطوط التي تصل إلى كراج نهر عيشة ويشكل غياب باصات النقل الداخلي أزمة مرورية.

وذكر أحد السائقين فضل عدم ذكر اسمه أن قرار تغيير الخط جاء من المديرية وبشكل مفاجئ، مشيراً إلى أنه في حال العودة إلى الخط القديم يعاقب السائق 1000 ليرة ويوجه بحقه إنذار لهذا فنحن مجبرون بالمرور على الخط الجديد.

وبيّن مدير النقل الداخلي بدمشق نعيم النخال أن معالجة مشكلة تغيّر خط الباص تتم خلال لجنة النقل والركاب وأن القرار جاء ليخدم ركاب أهالي الدحاديل علماً أن راكب أشرفية صحنايا والكسوة وباقي الخطوط لا يؤثر عليه ما دام يصل إلى خط السرفيس، مبيناً أن سبب نقص عدد الباصات العاملة على الخط في بعض الأحيان يعود إلى ظروف معينة ويتم استخدامها في مهمات خاصة.

بدوره أوضح رئيس فرع مرور دمشق العميد عبد المعطي الصالح سبب المشكلة التي يتحمل مسؤوليتها كل من السائقين والركاب على حد سواء، حيث لا يلتزم الركاب أحياناً بالوقوف في الكراج المخصص لإيصالهم إلى السيدة عائشة ومنها إلى المناطق الأخرى، فمنهم من يلتزم ويقف في الكراج ويركب سرافيس صحنايا والكسوة، ومنهم من يقف عند العقدة 8 على أوتستراد درعا لانتظار الباصات التي لا يلتزم سائقوها بخطها الصحيح.

ولفت الصالح إلى لجوء بعض الركاب لميكروباصات «الدحاديل» من منطقة «الفحامة» كبديل عن باصات السيدة عائشة، إلا أنها تستغرق معهم زمناً طويلاً لوصولهم إلى مقاصدهم نظراً لطول خطها.

وأكّد الصالح بأنه قد تمت إعادة خط باصات السيدة عائشة إلى وضعها الطبيعي بحيث تدخل من الكراجات باتجاه الإشارة الثالثة على أوتستراد درعا وتمر من السيدة عائشة باتجاه منطقة البرامكة وذلك ضمن التعرفة النظامية لها، الأمر الذي يحقق المصلحة والعدالة لكل من الركّاب والسائقين الملتزمين بخطوط باصاتهم ويمنع أي إساءة ترتكب بحقهم.

أسعد المقداد

شاهد أيضاً

182 طالباً وطالبة يمثلون سورية في الأولمبياد

شام تايمز- دمشق شاركت سورية بمنافسات الأولمبياد الدولي لهندسة الرياضيات IGOالذي تنظمه إيران عن بعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.