الرئيسية » news bar » يسرق الأغنام طمعاً ببيعها بأسعار مجزية ويطعن صاحبها

يسرق الأغنام طمعاً ببيعها بأسعار مجزية ويطعن صاحبها

طمعاً ببيعها بأسعار مجزية نظراً لارتفاع ثمن لحومها في محال القصابة، حاول المدعو (م.س) 19 عاماً من حماة والقاطن في منطقة الزرائب – الشهيرة بتربية وتسمين الأغنام – سرقة عدد من رؤوس الأغنام من حظيرة المدعو (ف.م) التي تحوي أكثر من 300 رأس غنم عواس، وذلك قرابة الثانية بعد منتصف الليل، وبعد أن تمكن من تسلق سطح الحوش الكبير، الذي تربى فيه هذه الأغنام، وتمكن من كسر القفل والدخول إلى الحظيرة ومحاولة سرقة الأغنام.

لكن لسوء حظه، شعر صاحب الحوش الذي يسكن في غرفة قريبة من أغنامه، بحركة مريبة داخل الحظيرة، فأسرع إلى الداخل ليطمئن على أغنامه، فوجد أمامه وجهاً لوجه اللص وهو يحاول السرقة، الذي عاجله بسكين حادة تستعمل لذبح الأغنام كانت بيده، وطعنه عدة طعنات، فوقع أرضاً مضرجاً بدمه صارخاً طالباً النجدة، حيث سمع شقيقه صراخه فأسرع إليه على حين تمكن اللص من الفرار دون أن يحقق غايته.

وتم إسعاف المصاب إلى المشفى، وقدمت له الإسعافات الأولية اللازمة وحصل على معاينة ثانية بعد 48 ساعة. وتم تكليف قسم شرطة الحميدية الموضوع، وبناء على ذلك توجهت دورية بإمرة معاون رئيس القسم النقيب نديم زريبي إلى المكان وقامت بإجراء التحقيقات المطلوبة، وضبط أقوال المسعفين للمصاب وشقيقه، كما تم ضبط أقوال المصاب وأوصاف اللص.

ونتيجة البحث والتحري والمتابعة حصرت الشبهة بالمدعو (م) حيث ألقي القبض عليه والتحقيق معه، فاعترف بقيامه بمحاولة سرقة الأغنام وطعن صاحبها عندما انكشف أمره، وتمت مصادرة السكين المستعملة بالحادث، وهي ذات قبضة سوداء ونصلة بطول 35سم. وتمت إحالة المقبوض عليه مع السكين المستعملة بالحادثة إلى القضاء لينال جزاءه العادل.

شاهد أيضاً

مطالبات لبنانية لتفعيل العلاقات اللبنانية السورية

شام تايمز – لبنان التقى نائب رئيس التيار الوطني الحر في لبنان لشؤون العمل الوطني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.