الرئيسية » news bar » فتح: مشعل وعباس يلتقيان الثلاثاء لحسم تشكيل الحكومة

فتح: مشعل وعباس يلتقيان الثلاثاء لحسم تشكيل الحكومة

أعلن القيادي في فتح عزام الأحمد الذي يترأس وفد الحركة للحوار مع حماس الثلاثاء 14/6/2011، أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل سيلتقيان الثلاثاء المقبل في القاهرة لحسم تشكيل الحكومة الفلسطينية المقبلة.

وقال الأحمد في اتصال هاتفي من القاهرة مع وكالة “فرانس برس”: “تقرر اليوم خلال الاجتماع بين وفدي فتح وحماس وبالتشاور الهاتفي مع الرئيس عباس وخالد مشعل عقد اجتماع نهائي بين عباس ومشعل لحسم تشكيل الحكومة بشكل نهائي يوم الثلاثاء القادم”.

وأضاف “اتفق أيضاً على أن يكون هذا اللقاء أخر لقاء من اجل إنهاء موضوع الحكومة”.

وكان وفدا فتح وحماس اجتمعا اليوم في القاهرة لبحث تشكيل الحكومة الفلسطينية المقبلة تنفيذاً لاتفاق المصالحة الذي وقعته الحركتان في أيار الفائت.

وقال عضو في وفد حركة فتح حضر اللقاء لوكالة فرانس برس “تم تداول الأسماء السابقة لرئاسة الحكومة الفلسطينية وتعثر التوصل إلى اتفاق حول الأسماء التي سبق أن طرحتها حركة فتح خاصة اسم سلام فياض”.

وأضاف المسؤول الذي رفض كشف هويته أن “حماس رفضت بشدة ترؤس فياض للحكومة المقبلة وأبلغتنا رسمياً أنها ترفض فياض لرئاسة الحكومة المقبلة وان هذا الموضوع غير قابل للنقاش من قبلهم وطلبوا الالتزام باتفاق المصالحة ان كل اسم في الحكومة يتم بالتوافق بيننا”.

وأوضح أن “اتفاق القاهرة للمصالحة الفلسطينية ينص على أن يتم حل كل بنود المصالحة بالاتفاق وان لا يفرض احد على الأخر أي مقترح وهذا ما أعيد التأكيد عليه في جلسة اليوم”.

لكنه تدارك “رغم هذا التعثر فان أجواء جلسة حوار اليوم كانت مريحة جداً”، وتابع “بسبب هذا التعثر خرجنا باتفاق أن يجتمع وفدا فتح وحماس بحضور الرئيس محمود عباس ورئيس حركة حماس خالد مشعل حيث اتصل (موسى) أبو مرزوق مع مشعل للتشاور و(عزام) الأحمد مع عباس واتفق على عقد اللقاء القادم الثلاثاء القادم في القاهرة”.

وأضاف عضو وفد فتح أن “وفد حماس لم يقدم مقترحات جديدة لكننا اتفقنا أن يتم انجاز تسمية وزراء الحكومة بين الوفدين بعد الاتفاق على رئيس الحكومة بالتوافق”.

وكان رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض أكد في وقت سابق الثلاثاء انه لا يقبل بان يكون الخلاف بين حركتي فتح وحماس على تعيينه رئيسا للحكومة الفلسطينية المقبلة “سببا في تأخير تشكيل” هذه الحكومة.

وقال فياض “لا أفرض نفسي على أحد، ولا أريد إطلاقاً لأي كان أن ينظر إلي وكأنني مفروض عليه، ولكن إن تم التوافق على أن أتولى هذه المهمة فإنني مستعد للقيام بها”.

من جانب أخر، لفت عضو وفد فتح إلى انه “تمت مناقشة ملف المعتقلين وما تم انجازه وقررنا الاتفاق على إغلاق الملف نهائيا وتم التفاهم حول الموضوع”، وأضاف “بعد انجاز الحكومة وإغلاق ملف المعتقلين سيتم معالجة الملفات الأخرى”.

شاهد أيضاً

أسرٌ منذرةٌ بإخلاء منازلها في حماة.. هل سيكون مصيرها الشارع؟

شام تايمز ـ حماة ـ أيمن الفاعل اشتكى بعض أصحاب المنازل من مشاع “الطيار” و”السمك” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.