الرئيسية » كوكتيل » 115 مليون طفل في العالم يعملون في أعمال خطرة

115 مليون طفل في العالم يعملون في أعمال خطرة

حذرت منظمة العمل الدولية في تقريرها بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة عمل الأطفال من أن عدداً مرتفعاً هائلاً من الأطفال نحو 115 مليون طفل من أصل 215 مليون طفل عامل في العالم لا يزال يتخبط في براثن العمل الخطر، ودعت المنظمة إلى اتخاذ إجراءات عاجلة من اجل وقف هذه الممارسة.

وأشار التقرير وفقاً لوكالة يو بي آي أنه لا تمر دقيقة في اليوم إلا ويعاني فيها أحد الأطفال العاملين في مكان ما في العالم إما من حادث أو مرض أو صدمة نفسية من جراء العمل.
ولفت التقرير إلى أنه رغم انخفاض العدد الإجمالي للأطفال في العمل الخطر الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و17 عاماً خلال الفترة 2004 و2008، فإن عدد الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و17 سنة قد تزايد بنسبة 20 % خلال الفترة نفسها، إذ ارتفع العدد من 52 إلى 62 مليون طفل.

وقال خوان سومافيا المدير العام لمنظمة العمل الدولية إلى انه “رغم التقدم الملموس المحرز خلال العقد الأخير يظل عدد الأطفال الضالعين في عمل الأطفال عالمياً، ولاسيما في العمل الخطر، مرتفعاً”.
وحث الحكومات وأصحاب العمل والعمال على “أن يعملوا سويةً قصد الاضطلاع بقيادة قوية في رسم وتنفيذ السياسات والإجراءات التي من شأنها أن تضع حداً لعمل الأطفال”.

وفي السنة الأخيرة، حذر تقرير منظمة العمل الدولية العالمي بشأن عمل الأطفال من أن وتيرة الجهود الرامية إلى القضاء على أسوأ أشكال عمل الأطفال “آخذة في التباطؤ”.
وعبَّر التقرير عن القلق الذي يثيره احتمال “زيادة تقويض” الأزمة الاقتصادية العالمية للتقدم في اتجاه تحقيق هدف القضاء على أسوأ أشكال عمل الأطفال بحلول العام 2016.

ودعا التقرير “إلى بذل جهود متجددة لضمان بقاء الأطفال في المدارس على الأقل حتى يبلغوا الحد الأدنى لسن العمل “.
وأشار التقرير إلى أن التعرض إلى المخاطر” قد يكون له أثر شديد على الأطفال، الذين يتواصل نمو أجسامهم وعقولهم على نحو متأخر خلال سنوات المراهقة.”

وقال التقرير أن مشكلة الأطفال في العمل الخطر لا تقتصر على البلدان النامية فحسب. إذ تدل بعض الشواهد المستقاة من الولايات المتحدة وأوروبا على ارتفاع تُعرض الشباب للحوادث في مكان العمل.

وقال التقرير “يعاني عدد كبير من الأطفال من طول ساعات العمل التي تؤدي إلى زيادة خطر الإصابة على نحو ملحوظ، و يوجد أكبر عدد من الأطفال الذين يزاولون أعمالاً خطرة في آسيا والمحيط الهادئ.
ولكن أكبر نسبة من الأطفال الذين يزاولون أعمالاً خطرة من أصل العدد الإجمالي للأطفال في المنطقة قد سُجِّلت في أفريقيا جنوب الصحراء.”

وقال التقرير إن معظم الانخفاض في مجموع أعداد الأطفال الذين يزاولون أعمالاً خطرة سجل في صفوف الفتيات وإنما يفوق نسبة 60 % من الأطفال في العمل الخطر هم من الفتيان.
وأشار التقرير إلى أن 173 دولة من بين الدول الأعضاء في منظمة العمل الدولية البالغ عددها 183 دولة ” التزمت حتى الآن بالتصدي على وجه الاستعجال لمزاولة الأطفال للعمل الخطر عن طريق تصديقها على اتفاقية منظمة العمل الدولية رقم 182 بشأن أسوأ أشكال عمل الأطفال.

شاهد أيضاً

الكشف عن طريقة لدرء خطر الموت المبكر

اتضح لفريق علمي من كندا وإيران، أن زيادة تراكم دهون البطن، يزيد من خطر الموت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.