الرئيسية » news bar » مرسوم بمنح طلبة الثانوية المهنية والفندقية والزراعية والمهنية للاتصالات دورة إضافية …ومرسوم آخريقضي بإحدث محاكم إدارية في أغلب محافظات سورية

مرسوم بمنح طلبة الثانوية المهنية والفندقية والزراعية والمهنية للاتصالات دورة إضافية …ومرسوم آخريقضي بإحدث محاكم إدارية في أغلب محافظات سورية

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم رقم (218) للعام 2011 الذي يمنح الطلبة المسجلين في امتحانات الشهادة الثانوية المهنية الفندقية والثانوية الزراعية باختصاصاتها “زراعية.. بيطرية.. آلات زراعية” والثانوية المهنية للاتصالات فرعي “دمشق.. حلب” لدورة 2011 دورة إضافية للعام الدراسي 2010-2011.

ويتقدم من يرغب من الطلبة المسجلين الناجحين أو الراسبين في الدورة الأولى لعام 2011 إلى امتحانات جميع المواد في الدورة الامتحانية الإضافية ويحق للطالب اختيار نتيجة امتحانات إحدى الدورتين “الأولى أو الإضافية”.

وفيما يلي نص المرسوم

المرسوم رقم (218)

رئيس الجمهورية

بناء على أحكام المرسوم التشريعي رقم (13) تاريخ 29-6-1994 وعلى أحكام القانون رقم (20) تاريخ 20-3- 2001 ولاسيما المادة الأولى منه.

وعلى أحكام المرسوم التشريعي رقم (41) تاريخ 4-8- 2003.

وعلى أحكام المرسوم التشريعي رقم (43) تاريخ 1-9-1971.

يرسم مايلي

المادة 1- يمنح الطلبة المسجلون في امتحانات الشهادة الثانوية المهنية الفندقية والثانوية الزراعية باختصاصاتها “زراعية.. بيطرية.. آلات زراعية” والثانوية المهنية للاتصالات فرعي “دمشق.. حلب” لدورة 2011 دورة إضافية للعام الدراسي 2010-2011.

المادة 2- يتقدم من يرغب من الطلبة المسجلين الناجحين أو الراسبين في الدورة الأولى لعام 2011 إلى امتحانات جميع المواد في الدورة الامتحانية الإضافية.

المادة 3- يحق للطالب اختيار نتيجة امتحانات إحدى الدورتين “الأولى أو الإضافية”.

المادة 4- فيما لم يرد عليه النص تطبق أحكام المرسوم رقم (1090 ) لعام 1955.

المادة 5- يصدر كل من وزير الاتصالات والتقانة والسياحة والزراعة والاصلاح الزراعي بالتنسيق مع وزير التربية التعليمات اللازمة لتنفيذ احكام هذا المرسوم.

المادة 6- ينشر هذا المرسوم في الجريدة الرسمية.

دمشق في 8-7-1432 هجري   الموافق لـ 9-6-2011 ميلادي.

الرئيس الأسد يصدر مرسوماً يقضي بإحداث محكمة القضاء الإداري في محافظات حلب وحمص ودير الزور ومحكمة إدارية في محافظات دمشق وحلب وحمص ودير الزور
أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم رقم 219 للعام 2011 الذى يقضى باحداث محكمة القضاء الادارى فى كل من محافظات حلب وحمص ودير الزور واحداث محكمة ادارية في كل من محافظات دمشق وحلب وحمص ودير الزور.

وتحدد اختصاصات محكمة القضاء الادارى المحدثة كما يحدد الاختصاص المكانى لها وللمحكمة الادارية بقرار من رئيس مجلس الدولة.

وفيما يلى نص المرسوم:

المرسوم رقم (219 )

رئيس الجمهورية

بناء على أحكام القانون رقم (13) تاريخ 8-5-2011

يرسم مايلي

المادة الأولى: تحدث محكمة القضاء الادارى فى كل من محافظات حلب وحمص ودير الزور.

المادة الثانية: تحدث محكمة ادارية فى كل من محافظات دمشق وحلب وحمص ودير الزور.

المادة الثالثة: تحدد اختصاصات محكمة القضاء الادارى المحدثة كما يحدد الاختصاص المكانى لها وللمحكمة الادارية بقرار من رئيس مجلس الدولة.

المادة الرابعة: ينشر هذا المرسوم ويبلغ من يلزم لتنفيذه.

دمشق في 8-7-1432 هجرى الموافق لـ 9-6-2011 ميلادي.

رئيس مجلس الدولة: المرسوم يخفف العبءعن المتقاضين ويسهم في تقصير أمد التقاضي وسرعة البت في القضايا

وفي تصريح لـ سانا قال القاضي توفيق عمر بابا رئيس مجلس الدولة إن المرسوم 219 يحقق انتشارا لمحاكم القضاء الإداري والمحاكم الإدارية على ساحة البلاد وفي المحافظات ويخفف العبء عن المتقاضين الذين كانوا يضطرون للقدوم إلى دمشق لمتابعة دعاويهم كما أنه يخفف العبء الملقى على المحاكم الموجودة في دمشق ويسهم في تقصير أمد التقاضي وسرعة البت في القضايا ويخفف العبء عن المواطنين.

وأكد رئيس مجلس الدولة إن المرسوم يشكل أحد الانجازات المهمة في مجال تطوير العمل القضائي في إطار عملية تطوير القضاء وإصلاحه والتي وضع مرتسماتها وخطوطها العريضة الرئيس الأسد لتأخذ طريقها إلى التنفيذ بما يحقق استقلال القضاء وحياده وتجرده ليكون شرف القضاة وضميرهم ضمان حقوق الناس وحرياتهم.

وأوضح عمر بابا إن مستلزمات إحداث هذه المحاكم في المحافظات جاهزة من مقرات وأبنية وسيتم رفدها بكوادر مدربة وقادرة على القيام بالمهام الموكلة إليها.

شاهد أيضاً

قطاع الدواء “مريض” والمنظومة الصحية تعاني خللاً هيكلياً

شام تايمز – دمشق أكد عضو مجلس الشعب “صفوان القربي”، أن “قطاع الدواء مريض وفي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.