الرئيسية » news bar » مدير الوكالة يعتبر منشاة دير الزور مفاعلاً نووياً ويأمل بالعمل مع سورية ويدين قصف إسرائيل

مدير الوكالة يعتبر منشاة دير الزور مفاعلاً نووياً ويأمل بالعمل مع سورية ويدين قصف إسرائيل

قال مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو اليوم الإثنين ان الوكالة تلقت معلومات إضافية تشير إلى وجود أبعاد عسكرية محتملة للبرنامج النووي الإيراني، وانها حصلت على ما يكفي من المعلومات لتخلص إلى ان المنشأة السورية التي قصفتها إسرائيل في دير الزور عام 2007 هي مفاعل نووي.

وأشار أمانو في كلمة افتتح بها دورة مجلس أمناء الوكالة إلى ان “الوكالة تلقت معلومات إضافية تتعلق بأنشطة نووية (إيرانية) سابقة أو حالية لم يكشف عنها يبدو أنها تشير إلى وجود أبعاد عسكرية محتملة لبرنامج إيران النووي”.

وأضاف ان هناك مؤشرات إلى أن بعضاً من هذه الأنشطة قد يكون استمر حتى الآونة الأخيرة، مشيراً إلى أنه بعث رسالة إلى إيران يطلب فيها السماح فوراً للوكالة بتفقّد مواقع معينة ومعدات والإطلاع على وثائق ومقابلة أشخاص.

وأكد ان إيران لا تتعاون بالشكل المطلوب والكافي مع الوكالة لتسمح لها بالتأكّد من غياب أي مواد نووية أو أنشطة لم يعلن عنها في إيران، وحث طهران على اتخاذ خطوات باتّجاه التنفيذ الكامل لموجباتها ذات الصلة من أجل بناء الثقة الدولية في برنامجها النووي.

وفي ما يتعلق بسوريا، ذكّر أمانو بأنه قال في تقريره الأخير بأن “الوكالة خلصت إلى أنه من المرجّح جداً أن يكون البناء الذي دمر في دير الزور في غارة إسرائيلية مزعومة، كان مفاعلاً نووياً كان يجب على سوريا أن تعلن عنه”، في إشارة إلى موقع دير الزور الذي قصفته طائرات إسرائيلية في 6 أيلول/سبتمبر 2007

وقال ان “هذا أفصل تقييم توصلت إليه الوكالة بناء على جميع المعلومات في حوزتها”، مضيفاً ان “الحكومة السورية منحت وقتاً طويلاً للتعاون بالكامل مع الوكالة في ما يتعلق بموقع دير الزور، إلاّ أننا حصلنا على ما يكفي من المعلومات للتوصل إلى نتيجة” تفيد بأنه مفاعل نووي.

وأضاف “انه واثق من الاستنتاج وأتطلّع إلى التواصل أكثر مع سوريا لحل القضايا العالقة وذات الصلة”.

وأعرب عن أسفه الشديد لأن المنشأة دمرتها إسرائيل من دون أن يتسنّى للوكالة التحقق منها، وقال “بدلاً من استخدام القوة، كان يجب أن يتم إحالة القضية إلى الوكالة”.

وأشار إلى تلقّيه رسالة في 26 مايو/أيار من مؤسسة الطاقة الذرية السورية وزع نسخاً منها على الحاضرين من دون الكشف عن مضمونها.

وكانت تقارير إعلامية ذكرت ان سوريا بعثت الشهر الماضي رسالة إلى أمانو تعرض فيها تعاوناً كاملاً لحل القضايا المعلقة الخاصة بموقع دير الزور.

وأعرب مدير الوكالة الدولية في ختام كلمته عن الأمل في حل القضايا المتبقية بنجاح بالتعاون مع الجانب السوري.

UPI

شاهد أيضاً

الاحتلال التركي يخلي نقطة “مورك” بالتنسيق مع روسيا

شام تايمز – حماه   بدأت قوات الاحتلال التركي الثلاثاء، عملية انسحابها من “نقطة المراقبة” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.