الرئيسية » مجتمع و صحة   » زواج غير مسبوق في فرنسا لامرأتين مثليتي الجنس

زواج غير مسبوق في فرنسا لامرأتين مثليتي الجنس

احتفلت امرأتان مثليتا الجنس بزفافهما السبت في نانسي شرق فرنسا، إحداهما مولودة ذكراً ولا تزال تعتبر كذلك في السجلات الرسمية المدنية، في حدث غير مسبوق في فرنسا التي لا تسمح بزواج المثليين بعد.

وتبادلت ستيفاني نيكو المولودة باسم ستيفان (59 عاما) ورفيقتها إيليز (27 عاماً) النذور صباحاً خلال حفل في بلدية نانسي، لم يكن مفتوحا أمام الصحفيين. بعدها انضم الثنائي إلى مسيرة للمثليات والمثليين وثنائيي الجنس والمتحولين جنسيا، جابت المدينة بعد الظهر.

وبعد الاحتفال بزفافهما، عبرت الامرأتان المرتبطتان منذ 4 سنوات عن «مشاعرهما» بشأن زواجهما الذي أرادتاه «لحظة حب وحنان مع أقربائنا»، كما قالتا.

وأشار شاهد إيليز أن مساعد رئيس البلدية الذي أجرى مراسم زواج الامرأتين خاطب ستيفاني مستخدما اسمها المذكر القديم «ستيفان».

ستيفاني نيكو تقول إنها خضعت لعملية جراحية تحولت خلالها إلى امرأة، ولكنها ترفض تسليم القضاء الوثائق التي تثبت إجراءها هذه العملية على الرغم من كون الوثائق ضرورية لتغيير الجنس في سجلات الأحوال الشخصية المدنية، بموجب قانون لمحكمة النقض صادر في العام 1992.

وقالت نيكو في مؤتمر صحفي «للمفارقة هم يقدمون لنا أجمل هدية عندما يمارسون التمييز بحقنا». وأضافت: «إنه وضع في غاية الجنون. إنه مثال إلى ملايين المثليين الذين يرغبون بتحصيل الحقوق ذاتها، لكي تصبح فرنسا بلداً جمهورياً حقيقياً».

ويدعو تجمع المثليات والمثليين وثنائيي الجنس والمتحولين جنسيا إلى السماح بالزواج والتبني والتلقيح الاصطناعي المتاح لكل الأزواج، فضلاً عن حق تغيير الحالة المدنية بمجرد طلب ذلك.

شاهد أيضاً

5 فوائد صحية لفيتامين C مدعومة علميا

يستخدم فيتامين C، والمعروف أيضا باسم حمض الأسكوربيك، في عمليات مختلفة في الجسم بما في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.