الرئيسية » news bar » وزيرة السياحة : إخراج التجمعات السكانية من استملاك الشريط الساحلي

وزيرة السياحة : إخراج التجمعات السكانية من استملاك الشريط الساحلي

اعتبرت وزارة السياحة أن استملاك الشريط الساحلي بشكله الراهن غير مقبول، وأوضحت الدكتورة لمياء العاصي وزيرة السياحة في تصريح أن الوزارة بصدد إعداد دراسة جديدة لتعديل الاستملاك بحيث يتم رفع إشارة الاستملاك عن التجمعات السكانية القائمة حالياً، مشيرة الى أنه من غير المعقول عدم السماح لأصحاب المساكن والفعاليات الاقتصادية والحرفية في التجمعات السكانية وعلى مدى أربعة عقود بمعالجة التصدعات في أملاكهم وترميمها.

وأكدت وزيرة السياحة أن أي منشأة سياحية ستقام في المرحلة القادمة سيكون أصحاب الحيازات الأصليون شركاء في هذه المنشأة ،مشيرة الى أنه من غير المعقول اقتلاع المالكين الأصليين وإبعادهم عن أرضهم وحرمانهم من الاستفادة من التحسن الذي سيطرأ في موقع سكنهم.‏

وسبق لوزارة السياحة أن اصدرت منذ العام 1975 قراراً باستملاك الأراضي الموجودة على الشريط الساحلي، وتحديداً في مناطق (أم الطيور – البسيط – البدروسية – وادي قنديل) على طول الساحل السوري وبعرض 3كم نحو الداخل، وبعد ذلك بعشر سنوات تقريباً، اصدرت الوزارة تخميناً لتلك الأراضي تمهيداً لإعطاء الحقوق لأصحابها، والمشكلة أن التخمين الذي صدر في عام 1984 كانت قيمته زهيدة جداً (قرابة 60 ألف ليرة سورية للدونم الواحد).‏

وتعادل تلك الأسعار ما كان قائماً في عام 1975 أي عند وضع إشارة الاستملاك، الأمر الذي دفع الاهالي إلى الإحجام عن قبض قيمة تخمين أراضيهم، وبعضهم لم تصله حتى الآن مذكرات التبليغ لقبض مستحقاتهم المالية التي تعود إلى ما يقرب من الـ36 عاماً.وتعتبر أم الطيور ومعها البسيط والبدروسية ووادي قنديل من أجمل الشواطئ على امتداد الساحل السوري، وهي تعتبر مكاناً مثالياً للسياحة الشعبية التي تزدهر مع حلول موسم الصيف، ولكن تلك المناطق تفتقر إلى التنظيم بشكل كبير، بسبب عدم وجود مخطط تنظيمي لها،

كما أن إشارة الاستملاك التي وضعتها وزارة السياحة تمنع أصحاب الأراضي من البناء أو زراعة الأشجار على اراضيهم، أو استجرار قرض، أو حفر بئر لري الأراضي الزراعية، حتى ترميم المنازل القائمة منذ عشرات السنين غير مسموح، في ظل وجود إشارة الاستملاك على أراضيهم، وتعتبر تلك المناطق السياحية المهمة مناطق مخالفات عشوائية وهي تفتقر إلى الدعم للنهوض بها.‏

فوزي المعلوف

«الثورة»

شاهد أيضاً

وزارة التربية تسهم في تأمين الدعم للتلميذة “نور” وعائلتها

شام تايمز – دمشق استقبل وزير التربية “دارم طباع”، السبت، الطفلة “نور” وعائلتها بعد انتشار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.