الرئيسية » news bar » بان كي مون يدعو السلطات السورية إلى الوقف الفوري لما أسماه بـ القمع العنيف للمتظاهرين

بان كي مون يدعو السلطات السورية إلى الوقف الفوري لما أسماه بـ القمع العنيف للمتظاهرين

دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، يوم الجمعة، القوات السورية إلى الوقف الفوري لما أسماه “القمع الفوري” ضد المتظاهرين.

وذكرت وكالة الأنباء (رويترز) أن فانينا مايستراتشي، المتحدثة  باسم الأمين العام للأمم المتحدة أشارت إلى أن بان جي مون “يشعر بانزعاج بالغ من استمرار الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان بما في ذلك تقارير مثيرة للقلق عن مقتل أطفال تحت وطأة التعذيب واستخدام الذخيرة الحية والقصف”.

وتتهم منظمات حقوقية ونشطاء النظام باستخدام العنف لاسكات صوت الاحتجاجات في سوريا ، فيما تقدم السلطات الرسمية ادلة عبر اعترفات بثها التلفزيون في اكثر من مرة عن تورط عناصر مسلحة من المواطنين السوريين تم تجنيدهم من قبل قوة خارجية لاثارة الفوضى وزعزعة امن واستقرار سوريا.

ولفتت مايستراتشي إلى أن “بان على علم بعفو وعدت به السلطات السورية ودعوة إلى حوار وطني”، مبينة أن “القمع العنيف يجب أن ينتهي على الفور من أجل إجراء حوار حقيقي وشامل يؤدي إلى إصلاحات شاملة”.

وكان الرئيس بشار الأسد أصدر منذ أيام قرارا بتشكيل هيئة لوضع الأسس للحوار الوطني المزمع البدء به قريبا، وتحديد آلية عمله وبرنامجه الزمني، وذلك بعد يوم من صدور عفو رئاسي عن جرائم ما قبل 31 أيار 2011، يشمل جميع المنتمين لتيارات سياسية، بما فيهم الإخوان المسلمين.

وأردفت الناطقة باسم الأمين العام للأمم المتحدة أن “بان كرر دعوته لإجراء تحقيق كامل وصريح ومستقل في أعمال القتل”.

وكانت الضغوط الدولية قد تزايدت على سوريا من بعض الاطراف على رأسها الولايات المتحدة التي طالبت بوقف ما سامته عمليات “العنف” في قمع المتظاهرين ، فيما تنحى قوى دولية منحى اخر في قرائتها للواقع السوري حيث ترى روسيا بان “سورية دولة محورية في الشرق الأوسط وإن أي محاولة لزعزعة استقرارها يمكن أن تسفر عن عواقب كارثية مشددا على وجوب التصدي لهذه المحاولات وقطع دابرها”.

وتقرأ سوريا مجموعة مواقف دول غربية بانها تأتي في اطار حملة الضغوط عليها للحصول على تنازلات في مواقفها من القضايا الوطنية والاقليمية.

وتشهد سورية حركة احتجاجات مناطق متعددة تتركز يوم الجمعة تتمثل بخروج مظاهرات تنادي بمطالب سياسية وتهتف للحرية والشهيد.

وتطورت الأحداث في بعض المناطق حيث شهدت تواجد مسلحين يطلقون النار على المتظاهرين وعلى قوى الجيش والامن مما تسبب في مقتل المئات.

شاهد أيضاً

“غروسبيتش” يُجدّد إدانته للإجراءات القسرية الغربية المفروضة على سورية

شام تايمز – التشيك جدد رئيس المجموعة البرلمانية التشيكية للصداقة مع سورية “ستانيسلاف غروسبيتش” إدانته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.