الرئيسية » news bar » شيخ الأزهر: الرحمة قبل القانون لمبارك

شيخ الأزهر: الرحمة قبل القانون لمبارك

طالب شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب السبت 21/5/2011 بتعامل متسامح مع الرئيس المصري السابق حسني مبارك.

وقال الطيب في مقابلة مع صحيفة “فرانكفورتر ألغماينه زونتاغس تسايتونغ” الألمانية تنشرها في عددها غداً الأحد حسبما ذكرت وكالة الأنباء الألمانية “د ب ا”: “إن مبارك قام بالكثير لمصر خلال فترة طويلة وإنه اليوم رجل مسن ومريض”، مضيفاً أنه ينبغي مراعاة الرحمة قبل القانون.

من ناحية أخرى، أعرب الطيب عن قلقه إزاء التوترات بين الأقباط والمسلمين في مصر، إلا أنه أكد أن ذلك لا يمثل تهديداً بنشوب حرب أهلية بين الجانبين، يذكر أن اشتباكات وقعت مطلع الشهر الجاري بين مسلمين وأقباط في حي إمبابة بالقاهرة الكبرى، أسفرت عن مقتل 15 شخصا وإصابة العشرات.

وحمل الطيب قوى داخلية وخارجية لها مصلحة في إحداث فتنة في مصر مسؤولية هذه التوترات، مؤكداً أن تلك التوترات ليس لها جذور في التاريخ المصري، ولم يستبعد شيخ الازهر إمكانية أن يجبر الوضع الحرج في مصر الجيش على البقاء فترة أطول في السلطة.

من ناحية أخرى، وصف الطيب سقوط مبارك بأنه كان تعبيراً عن إرادة الشعب المصري، مؤكداً دعم الأزهر لرغبة الشعب في التغيير.

شاهد أيضاً

وزارة التربية تسهم في تأمين الدعم للتلميذة “نور” وعائلتها

شام تايمز – دمشق استقبل وزير التربية “دارم طباع”، السبت، الطفلة “نور” وعائلتها بعد انتشار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.