الرئيسية » news bar » ديوكوفيتش يتوج بطلا على حساب نادال في دورة مدريد للتنس

ديوكوفيتش يتوج بطلا على حساب نادال في دورة مدريد للتنس

واصل الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف ثانيا تألقه وتوج بلقبه السادس في سادس مشاركة له في 2011 بعد ان تغلب على الاسباني رافايل نادال الاول وحامل اللقب 7-5 و6-4 الاحد في المباراة النهائية لدورة مدريد الدولية للتنس، خامس دورات الالف نقطة للماسترز والبالغة جوائزها المالية 5.8 مليون يورو للرجال والسيدات.

واحتاج ديوكوفيتش الى ساعتين و17 دقيقة لكي يتوج بلقبه السادس هذا الموسم والرابع والعشرين من اصل 37 مباراة نهائية في مسيرته الاحترافية، محققا فوزه الثاني والثلاثين على التوالي منذ بداية الموسم، ليصبح على بعد 7 انتصارات من الرقم القياسي الذي حققه الاميركي جون ماكنرو عام 1984 عندما استهل الموسم حينها ب39 فوزا على التوالي.

وجدد ديوكوفيتش فوزه على نادال وحرمه من لقبه الثالث في 2011 والسادس والاربعين في مسيرته الرائعة، وذلك بعد ان كان تغلب عليه في نهائي اول دورتين للماسترز هذا الموسم في انديان ويلز وميامي، محققا فوزه العاشر على الاسباني من اصل 17 مواجهة بينهما حتى الان.

ووضع ديوكوفيتش حدا لمسلسل انتصارات منافسه الاسباني الذي توج بلقب هذه الدورة عام 2005 ايضا، على الملاعب الترابية عند 38 فوزا متتاليا، ملحقا به هزيمته الاولى على الملاعب المفضلة لديه منذ ثمن نهائي بطولة رولان غاروس الفرنسية عام 2009 عندما سقط امام السويدي روبن سودرلينغ.

ولدى السيدات، توجت التشيكية بترا كفيتوفا باللقب الاكبر في مسيرتها حتى الان بفوزها في المباراة النهائية على البيلاروسية فيكتوريا ازارنكا الرابعة 7-6 (7-3) و6-4.

وهذا اللقب الثالث لكفيتوفا (21 عاما) هذا الموسم، بعد تتويجها في دورتي بريزباين وباريس، والرابع في مسيرتها الاحترافية (فازت عام 2009 بدورة هوبارت) من اصل خمس مباريات نهائية.

وستدخل كفيتوفا التي حققت فوزها الثاني على ازارنكا (22 عام) في اربع مواجهات بينهما، نادي العشر الاوليات للمرة الاولى في مسيرتها الاحترافية الاثنين عند اصدار تصنيف اللاعبات المحترفات، علما بانها كانت في المركز 62 عالميا في مثل هذا التوقيت العام الماضي.

وتحسن مستوى كفيتوفا منذذلك التاريخ حيث بلغت نصف نهائي بطولة ويمبلدون ثالث البطولات الاربع الكبرى، وربع نهائي بطولة استراليا، اولى بطولات الغران يشليم، وتوجت في بريزباين وباريس.

وكانت افضل نتيجة لكفيتوفا على الملاعب الترابية قبل مشاركتها في مدريد، وصولها الى الدور ربع النهائي لدورة بودابست عام 2008.

وفي المقابل، فشلت ازانكا في احراز لقبها الثالث في 2011، بعد دورتي ميامي وماربيا الاسبانية، والثامن في مسيرتها الاحترافية لكنها ضمنت صعودها الى المركز الرابع في تصنيف المحترفات.‏

شاهد أيضاً

السوداني عجب يضع نفسه في ورطة غريبة

سيجد اللاعب السوداني رمضان عجب نفسه في ورطة كبيرة بعد توقيعه لفريقين، إذ وقّع اللاعب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.