الرئيسية » news bar » القبض على جنرالين متنكرين بأزياء نسائية في أرواد

القبض على جنرالين متنكرين بأزياء نسائية في أرواد

بعد الاحداث التي شهدتها سوريا في الأسابيع السبعة الأخيرة بعد خروج العديد من المتظاهرين في مختلف المحافظات السورية،وصرح مصدر عسكري مسؤول أمس حسب وكالة (سانا) أن بعض وحدات الجيش والقوى الأمنية ماتزال تتابع ملاحقة عناصر المجموعات الإرهابية المسلحة في مدينة بانياس ومحيطها وبعض القرى من ريف درعا.

وأضاف المصدر أنه تم إلقاء القبض على العشرات من المطلوبين إضافة إلى مصادرة كميات كبيرة من الأسلحة المتطورة والذخيرة المتنوعة وأسفرت المواجهة المباشرة عن إصابة عشرة عناصر من الجيش بينهم ضابطان بجراح مختلفة وسقوط العديد من القتلى والجرحى في صفوف العناصر الإرهابية المسلحة، وأوردت (الأنباء الكويتية) أن مصادر أمنية موثوقة أكدت بأن مسلحين تكفيريين أطلقوا النار على المصلين عقب خروجهم من أحد مساجد اللاذقية فما كان من الأمن إلا أن تدخل وقتل اثنين من المسلحين التكفيريين وألقى القبض على أربعة منهم وبحوزتهم جهازا ثريا وأكثر من شريحة.

وبالتحقيق اعترفوا بوجود اخوين اثنين (طبيب ومهندس) قاما بنقل الأموال من عبدالحليم خدام عن طريق رجال خدام (محمد علي بياسي وأنس عيروط). وفي جبلة قالت المصادر إن 10 أشخاص مسلحين خرجوا من بين المصلين في جامع المنصوري في جبلة وتم القبض عليهم بعد اشتباك مع رجال الأمن أدى الى إصابة أحد عناصر الأمن بقدمه. وفي بانياس تم توزيع منشورات كتب فيها أن موزعيها على استعداد لتفجير المحطة الحرارية في بانياس ومصفاة النفط في حال لم تؤمن لهم الدولة طريقا بحريا من أجل تهريب ضباط ومسؤولين من جنسيات عربية، وعندما رفضت السلطات السورية الرسمية هذا المطلب افتعلت مجموعة من بانياس وجود عرس في جزيرة أرواد وقاموا بالتوجه إليها عبر القوارب فقامت السلطات بنصب كمين في أرواد وأثناء تفتيش النسوة تبين أن اثنين برتبة جنرال من جنسيات عربية تخفى في زي نسائي وتم القبض عليهما.

شاهد أيضاً

الاحتلال التركي يخلي نقطة “مورك” بالتنسيق مع روسيا

شام تايمز – حماه   بدأت قوات الاحتلال التركي الثلاثاء، عملية انسحابها من “نقطة المراقبة” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.