الرئيسية » news bar » تجدد المظاهرات في تونس العاصمة للمطالبة برحيل الحكومة المؤقتة

تجدد المظاهرات في تونس العاصمة للمطالبة برحيل الحكومة المؤقتة

تجددت اليوم السبت وسط تونس العاصمة وفي عدد من المدن الأخرى،المظاهرات الإحتجاجية للمطالبة برحيل الحكومة المؤقتة،وذلك في أعقاب إضطرابات أمنية ليلية شملت أكثر من جهة في البلاد.

وتجمع بعد ظهر اليوم نحو 300 شخص أمام المسرح البلدي في شارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة تونس،لليوم الثالث على التوالي في مظاهرة تأتي على خلفية تصريحات وزير الداخلية التونسي السابق فرحات الراجحي التي إتهم فيها قيادة الجيش بالتحضير لإنقلاب عسكري،ورئيس الحكومة الحالية بالكذب.

ورفع المشاركون في هذه المظاهرة شعارت تنادي برحيل الحكومة التونسية المؤقتة برئاسة الباجي قائد السبسي،وبمحاسبة رموز الفساد في البلاد،وبإستقلالية القضاء.

وقد جاب المشاركون في هذه المظاهرة شارع الحبيب بورقيبة،ثم توقفوا أمام مقر وزارة الداخلية،ورفعوا شعارات منها”وزارة الداخلية وزارة إرهابية”،و”الشعب يريد إسقاط البوليس”،و”الشعب يريد إسقاط الحبيب الصيد” الذي يتولى حاليا وزارة الداخلية.

وقال سلوى محمد(موظفة) ليونايتد برس أنترناشونال،إنها تشارك في هذه المظاهرة للتعبير عن إحتجاجها وغضبها من “الممارسات القمعية” لأجهزة الأمن التي “قمعت امس مظاهرة سلمية”.

وأضافت أنها تريد أيضا التعبير عن رفضها لأداء الحكومة المؤقتة التي “مازالت ترتبط بخيوط مع رموز من النظام السابق”.

أما الطالب محمد علي قرعون،فقد إعتبر أنه يشارك في هذه المظاهرة السلمية للإحتجاج على ممارسات البوليس،وعلى الحكومة التونسية التي فشلت في تلبية مطالب “شباب الثورة”.

وقال ليونايتد برس انترناشونال إن “شباب الثورة” أكدوا للحكومة المؤقتة أنهم سيعودون للشارع إذا عادت هي للممارسات القمعية،وها نحن نعود ولن نتراجع عن مطلبنا الأساسي المتمثل في إقالة هذه الحكومة، وتشكيل حكومة وحدة وطنية”.

ولم يتدخل أفراد الأمن الذين انتشروا بكثافة في شارع الحبيب بورقيبة لتفريق المتظاهرين،فيما سارع أصحاب المقاهي والمحلات التجارية في الشارع الحيوي إلى غلق محلاتهم،وسط إستياء واضح من تعطل مصالحهم التجارية.

وفي غضون ذلك،قال شاهد من مدينة قفصة(350 كيلومترا جنوب غرب العاصمة) في إتصال هاتفي إن المئات من سكان المدينة خرجوا اليوم أيضا في مظاهرة إحتجاجية سلمية للتعبير عن تضامنهم مع وزير الداخلية التونسي السابق فرحات الراجحي،وللمطالبة بإسقاط الحكومة الحالية وإستبدالها بحكومة وحدة وطنية.

وتأتي هذه المظاهرات في أعقاب إضطرابات أمنية ليلية شهدتها ضواحي تونس العاصمة ،وعدد من المدن الأخرى،تخللها حرق عدد من المقرات الأمنية التابعة للشرطة والحرس الوطني(الدرك).

شاهد أيضاً

“سياحة حمص” تمنح 5 استمارات تأهيل سياحي

شام تايمز – حمص منحت مديرية سياحة حمص 5 استمارات تأهيل سياحي لمنشآت سياحية خلال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.