الرئيسية » news bar » مظاهرة جديدة لنساء اعتصمن في ساحة عرنوس بدمشق ضد العنف والقتل

مظاهرة جديدة لنساء اعتصمن في ساحة عرنوس بدمشق ضد العنف والقتل

فرقت عناصر أمنية ظهر اليوم في دمشق، تجمعاً سلمياً صامتاً لعشرات المواطنات السوريات في ساحة عرنوس، قدّرت إحدى المشاركات أعدادهن بما يقارب الــ (100)
وحملت المشاركات في الاعتصام الذي استمر ربع ساعة لافتات مكتوبة حملت شعارات:
لا للعنف، لا للقتل، نحن لسنا سلفيين، نعم للدولة المدنية، لا لمزيد من الشهداء، وسورية وطن يتسع للجميع، وفكوا الحصار عن أطفال درعا تضامناً مع أمهات الشهداء.

وقالت إحدى المشاركات في التجمع أن التجمع النسائي ظل صامتاً ومكتفياً برفع تلك الشعارات مكتوبة، إلا أن الأمن السوري الذي حضر فوراً إلى المكان لم ينتظر أكثر من ربع ساعة حتى حاول تفرقة المتجمعات بالقوة. وعمد عناصر الأمن إلى الشتم تارة والضرب تارة أخرى حتى تمكن من تفريق المتجمعات.

وقد أصرت المعتصمات على الصمت رغم حملهم كل هذه الشعارات، لكن، وحسب شهود عيان انه تم اعتقال فتاتين وهما:

لينا محمد

دانا جوابرة
إضافة إلى الشابين:

مسلم عدنان قوتلي

أيمن حمادة

وكانت مظاهرة نسائية سابقة خرجت أول أمس السبت (30 نيسان) في سوق الصالحية بدمشق، شارك فيها قرابة خمسين مواطنة سورية، نددن بالعنف  وحملت لافتتات كتب عليها: “لا للقتل، لا للحصار، فكّوا الحصار عن درعا ودوما”

ومشت المظاهرة حينها على طول خط سوق الصالحية وصولاً إلى ساحة عرنوس حيث تم اعتراضها من قبل الأمن السوري، الذين اتهم المتظاهرات بأنهن ناطقات باسم اسرائيل وأميركا واعتقل 11 مواطنة منهن.

شاهد أيضاً

وزارة التربية تسهم في تأمين الدعم للتلميذة “نور” وعائلتها

شام تايمز – دمشق استقبل وزير التربية “دارم طباع”، السبت، الطفلة “نور” وعائلتها بعد انتشار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.