الرئيسية » مجتمع و صحة   » دراستان تكشفان فصيلة الدم المحتمل ارتباطها بالحالات الأقل عرضة لخطر “كوفيد-19”!

دراستان تكشفان فصيلة الدم المحتمل ارتباطها بالحالات الأقل عرضة لخطر “كوفيد-19”!

أظهرت دراستان نشرتا يوم الأربعاء أن الأشخاص ذوي فصيلة الدم O قد يكونون أقل عرضة للإصابة بـ “كوفيد-19” أو المعاناة من أعراض حادة مرتبطة بالمرض.

وحلل باحثون دنماركيون عينة من 7422 شخصا ثبتت إصابتهم بالفيروس، ووجدوا أن 38% فقط لديهم فصيلة الدم O،

وفي الوقت نفسه، أصيب 44% من الأشخاص الذين لديهم فصيلة الدم A، بالفيروس القاتل.

في دراسة ثانية، نُشرت في المجلة نفسها، وجد باحثون كنديون أن مرضى “كوفيد-19” المصابين بأمراض خطيرة مع فصائل الدم O أو B، لديهم متوسط ​​إقامة في وحدة العناية المركزة لمدة 9 أيام. وعلى النقيض من ذلك، ظل الأشخاص أصحاب فصيلة الدم A أو AB  نحو 13.5 يوما.

ووجد الباحثون أيضا أن 61% من المرضى المصابين بأمراض خطيرة، أصحاب زمر الدم O أو B، يحتاجون لربطهم بأجهزة التنفس الصناعي – أقل بكثير من 84% من الأشخاص الذين لديهم فصيلة دم A أو AB، والذين يحتاجون إلى أجهزة تنفس.

وقد يكون السبب في أن الأشخاص الذين لديهم فصيلة الدم O، يعانون عموما من مشاكل تخثر أقل، والتي ترتبط بشدة “كوفيد-19″، وفقا لما قاله مايبيندر سيخون، الطبيب المعد للدراسة الكندية، لشبكة CNN.

ولكن الباحثين يقولون إن هناك حاجة لمزيد من البحث.

وقال سيخون: “لا أعتقد أن النتائج تحل محل عوامل الخطر الأخرى شديدة الخطورة، مثل العمر والأمراض المصاحبة وما إلى ذلك. وإذا كان أحدهم من فصيلة الدم A، فلا داعي للقلق. وإذا كنت من فصيلة الدم O، فلا يعني أن لك مطلق الحرية في الذهاب إلى الحانات والبارات”.

شاهد أيضاً

أدوية شائعة لمرض السكري قد تمنع مرض باركنسون

وجدت دراسة جديدة أن ارتفاع خطر الإصابة بمرض باركنسون بين مرضى السكري من النوع الثاني، يبدو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.