الرئيسية » رياضة   » بتسعة لاعبين.. الوحدة يحمل كأس السوبر وشغب يحتاج إلى حزم

بتسعة لاعبين.. الوحدة يحمل كأس السوبر وشغب يحتاج إلى حزم

حقق فريق الوحدة بطل كأس الجمهورية لكرة القدم بطولة كأس السوبر على حساب فريق تشرين بطل الدوري في المباراة التي جرت عصر اليوم الأربعاء على ملعب الباسل بحماة.
النتيجة انتهت بهدفين لهدف لمصلحة الوحدة وشهدت فواصل شغب عديدة وخروجاً عن أدب الملاعب من لاعبين مميزين ينبغي أن يكونوا قدوة لغيرهم، ما اضطر الحكم لإشهار البطاقة الحمراء في الدقيقة 80 لعبد الرحمن بركات ومؤيد الخولي من الوحدة ومحمد مرمور من تشرين.
ورغم أنه كان نجم المباراة وفريقه إلا أن عبد الرحمن بركات تسبب بفتيل شغب كبير جراء إشاراته الاستفزازية للجمهور وعدم خروجه من الملعب بعد تلقيه الحمراء.
ولأن المباراة مقدمة لموسم جديد فإن ما حدث في المباراة لا يبشر بالخير، وإذا استمرت الحال على ما هي عليه فإننا سنشهد في كل مباراة حوادث مماثلة، والمفترض أن يتعامل اتحاد كرة القدم مع الشغب الحاصل في هذه المباراة بحزم شديد حتى يكون قادراً على ضبط الدوري من المباراة الأولى.
المباراة لم ترتق إلى المستوى المأمول وكانت متوسطة المستوى في شوطها الأول، وفاترة في الثاني، ووقع لاعبو تشرين في فخ استفزاز لاعبي الوحدة فكان هذا السبب الرئيس في الخسارة، ولو أنهم تعاملوا بهدوء وتركيز لما انتهت المباراة إلى ما انتهت إليه، ومن المفيد أن ينتبه دفاع تشرين إلى طريقة أدائه فخطأ مكرر من مدافع كلّف الفريق ركلتي جزاء، وهدف الوحدة الأول جاء من سوء التغطية الدفاعية، ناهيك عن ذلك فإن لاعبي تشرين تركوا مساحات واسعة وسط الملعب صالَ فيها وجالَ لاعبو الوحدة بحرية، والدفاع الوحداوي يتحمل مسؤولية هدف تشرين ولم يكن بأحسن حالاً من دفاع تشرين.
على كل حال المباراة درس كبير على كل الصعد، وهي مفيدة للفريقين واختبار جدي لاتحاد كرة القدم.
وسجل الوحدة أولاً عبر عبد الرحمن بركات من ركلة ركنية أرسلها من تحت الحارس (د28)، وسجل محمد مرمور التعادل (د33) برأسه مستفيداً من كرة عرضية، وتصدى أحمد مدنية لجزاء نفذها المتخصص محمد زينو (د 45+ 4)، وهذه هي الركلة الثالثة التي يتصدى لها المدنية للاعبي الوحدة من مجمل سبع ركلات بمباراتي الفريقين في هذه المباراة ونصف نهائي دورة تشرين، وسجل البركات هدف الفوز للوحدة من جزاء (د80)، طرد بعدها مباشرة البركات، ودخلت المباراة في معمعة من الالتحام طرد على أثرها محمد مرمور من تشرين ومؤيد الخولي من الوحدة.

شاهد أيضاً

إسبانيا والأرجنتين تتقدمان ومنتخبنا يحتفظ بالمركز (79) في تصنيف الفيفا

تقدم المنتخبان الإسباني والأرجنتيني مركزاً واحداً في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) الصادر اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.