الرئيسية » news bar » اعتبارات وهمية بين “المخابز” والمواطن.. “الطوابير مليانة”!

اعتبارات وهمية بين “المخابز” والمواطن.. “الطوابير مليانة”!

شام تايمز – دمشق

اعتبر مدير المؤسسة السورية للمخابز “زياد هزاع” أن توزيع الخبز وفق نظام الشرائح بمعدل 3.5 رغيف لكل فرد يهدف لتلبية احتياجات الإخوة المواطنين وضبط الاستهلاك وتحقيق العدالة بينهم وإيصال الدعم المخصص للمادة لمستحقيه، وتخفيف حالات الازدحام على الأفران، والحد من الهدر في بيع المادة كعلف، وفقاً لصحيفة ” البعث”.

ونفى “هزاع” عدم توفّر مستلزمات صناعة المادة أو التوفير فيها، مؤكداً أن جميع المستلزمات متوفّرة وبكميات كبيرة، لافتاً إلى وجود شكاوى من المواطنين بأنهم تلقوا رسائل بشرائهم 4 ربطات في حين أن الكمية هي ربطتان، إلى جانب تخفيف الضغط على خطوط الإنتاج المخابز والمطاحن، الأمر الذي يساعد في إجراء الصيانة لهذه الخطوط، وبالتالي تحسين نوعية الإنتاج من خلال تحسّن جودة الدقيق، موضحاً أنه تمّ تطبيق التجربة في محافظات دمشق وريفها وطرطوس واللاذقية.

وأشار أن هناك هدوء لوحظ خلال اليومين الماضيين على مستوى العمل وتراجعاً في حالات الازدحام وحصول المواطنين على المادة بأريحية ويسر، لافتاً أن المؤسسة تتابع الواقع على مدار الساعة وتقوم بمعالجة أية حالة خلل أو شكوى تصلها، وتقيّم هذه الآلية لمعالجة الصعوبات ولتطويرها، لأن توفير مادة بكل يسر وبجودة عالية لكل أسرة ومواطن الهدف الذي تعمل عليه المؤسسة دائماً.

ونوّه أن هناك فارق كبير بين سعر مدخلات المادة، لاسيما مادتي الدقيق والخميرة الجافة مع أسعار السوق حيث يباع سعر كيلو الدقيق المدعوم بـ 18 ليرة في حين سعره في السوق 650 ليرة، ويسلّم كيلو الغرام من الخميرة للأفران العامة والخاصة بـ 735 ليرة في حين سعره بالسوق 6000 ليرة، وبالتالي الفرق بالسعر كبير جداً، وهذا الأمر يدفع البعض للتلاعب والاتجار غير المشروع بالمادتين.

شاهد أيضاً

تعويض متضرري موسم التفاح في السويداء بأكثر من ملياري ليرة  

شام تايمز – السويداء صادقت لجنة تقدير الأضرار الزراعية في محافظة السويداء على تعويضات أضرار التفاح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.