الرئيسية » news bar » قصف الحيدرية بحلب وطفس ..اشتباكات بمحيط يبرود ..سانا: قذائف هاون على حي القصور بدير الزور

قصف الحيدرية بحلب وطفس ..اشتباكات بمحيط يبرود ..سانا: قذائف هاون على حي القصور بدير الزور

سقط، يوم الأربعاء، ضحايا جراء قصف من الطيران الحربي على حي الحيدرية بحلب، وبلدة طفس في ريف درعا، فيما دارت معارك واشتباكات في محيط يبرود بريف دمشق بالتزامن مع قصف مناطق فيها.

وأفادت مصادر معارضة، عبر صفحات التواصل الاجتماعي، عن “سقوط عدد من القتلى والجرحى بينهم أطفال في قصف من الطيران الحربي على بلدة طفس بريف درعا، بالتزامن مع قصف ببراميل متفجرة على بلدة صيدا أوقعت عددا من الاصابات”.

وأشارت المصادر إلى “قصف من الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة استهدف حي طريق السد وأحياء درعا البلد بمدينة درعا”.

كما أشارت مصادر لناشطين إلى أن “القصف من الطيران المروحي ببراميل متفجرة تجدد على عدة أحياء بمدينة حلب أسفرت عن سقوط عدد من القتلى والجرحى في حي الحيدرية ، كما طال القصف حي الإنذارات”.

من جهة أخرى، قالت مصادر معارضة إن “الطيران الحربي استهدف مدينة يبرود ومنطقة ريما على أطرافها بجبال القلمون بريف دمشق، أسفرت عن سقوط عدد من الجرحى”.

وأضافت أن “مدينة يبرود تشهد تصعيدا عسكريا منذ صباح اليوم، حيث تدور اشتباكات في محيط المدينة”.

وبينت المصادر أن “اشتباكات دارت على أطراف بلدة جراجير بمنطقة جبال القلمون بين القوات النظامية ومعارضين مسلحين، في وقت استهدف قصف المدفعية أطراف بلدة رنكوس”.

ميدانياً قالت مصادر عسكرية لصحيفة الوطن :

أحبطت وحدة من الجيش العربي السوري محاولة اعتداء مجموعات إرهابية مسلحة بأعداد كبيرة على بلدة المشرفة شرقي حمص بعد قدومها من الناحية الغربية للبلدة.

وتصدت وحدة من الجيش لمحاولة تسلل إرهابيين من الجهة الغربية لبلدة المشرفة والاعتداء على الأهالي الآمنين في البلدة بعد مواجهات عنيفة طالت لساعات وأدت لمقتل وإصابة العشرات من الإرهابيين المهاجمين وتدمير عتادهم وعدد من وسائل تنقلهم وإرغام الباقين منهم على الفرار.

إلى ذلك نفذت وحدات أخرى من الجيش سلسلة من العمليات العسكرية استهدفت خلالها بسلاح الجو ونيران المدفعية عدة مواقع وأوكار للإرهابيين في عدة قرى ومناطق بريف المدينة.

وذكرت مصادر عسكرية: «استهدفت وحدة من الجيش عدة مواقع وأوكار للإرهابيين في قرى اللج وخطاب وسلام غربي وعرشونة والمشيرفة بريف حمص الشرقي ما أدى لتدمير تلك المواقع وإيقاع من كان يتحصن بها بين قتيل ومصاب، في حين استهدفت وحدة أخرى من الجيش مواقع وتجمعات للإرهابيين في مدينة الرستن وبلدة تلبيسة وأريافهما ما أسفر عن سقوط العديد من القتلى والجرحى في صفوف الإرهابيين.

وفي جانب آخر، سقط العديد من الإرهابيين قتلى ومصابين بسبب اقتتال نشب بين مجموعتين إرهابيتين في قرية كفرلاها بريف منطقة الحولة على أثر خلاف في ما بينهما على الزعامة وتقاسم المسروقات حسبما أفادت مصادر محلية وأمنية لـ«الوطن».

من جهة أخرى، أطلق إرهابيون من قرية عين الحسين الجنوبي عدة قذائف صاروخية باتجاه قرية عين الدنانير سقط معظمها في الأراضي الزراعية المتاخمة للقرية واقتصرت الأضرار على الماديات.

من جانبها، نقلت وكالة سانا :

وحدات من جيشنا الباسل تحكم سيطرتها على بلدة الجراجير والمزارع المحيطة بها المتاخمة لبلدة عرسال اللبنانية

أحكمت وحدات من جيشنا الباسل اليوم سيطرتها الكاملة على بلدة الجراجير والمزارع المحيطة بها وقضت على أعداد من الإرهابيين بعضهم من جبهة النصرة وما يسمى الجبهة الإسلامية في سلسلة عمليات ضد أوكارهم في القلمون والزبداني وداريا وخان الشيح والمليحة ومدينة عدرا العمالية وجوبر بريف دمشق.

وذكرت مصادر لمندوبة سانا أن وحدات من جيشنا الباسل أحرزت تقدما في ملاحقة إرهابيي جبهة النصرة باتجاه بلدة السحل في منطقة القلمون ودكت العديد من تجمعاتهم وأوكارهم على الطريق العريض وحي القامعية ومنطقة الكورنيش ومزارع ريما في منطقة يبرود.

وأضافت المصادر أنه تم تدمير آليات للإرهابيين والقضاء على من فيها على الطريق الممتد من الجراجير باتجاه بلدة المشرفة بينما أوقعت وحدات من جيشنا الباسل أفراد مجموعات إرهابية قتلى ومصابين في واديي المال والزمراني في جرود مدينة قارة.

إلى ذلك أحكمت وحدات من جيشنا الباسل سيطرتها الكاملة على بلدة الجراجير والمزارع المحيطة بها المتاخمة لبلدة عرسال اللبنانية بعد أن قضت على آخر تجمعات الإرهابيين فيها.

ولفتت المصادر إلى سقوط العديد من الإرهابيين بين قتيل ومصاب في عمليات نوعية لوحدات من جيشنا الباسل ضد أوكارهم في الجبال الغربية لمدينة الزبداني بينما اشتبكت وحدات أخرى مع مجموعات إرهابية على محاور دوار الفرن والفصول الأربعة وجنوب شرق مقام السيدة سكينة في مدينة داريا وقضت على العديد منها.

وأشارت المصادر إلى أن وحدات من جيشنا الباسل قضت على إرهابيين في شارع السعيد والفيلات ونستله والقصور في خان الشيح ومزارعها ودمرت سيارتين لإرهابيي ما يسمى الجبهة الإسلامية بما فيهما من أسلحة وذخيرة في الجزيرة 16 في مدينة عدرا العمالية السكنية.

وفي حي جوبر تم إيقاع مجموعة إرهابية مسلحة بكامل أفرادها قتلى شرق مبنى المواصفات والمقاييس ومن بينهم سامر الحكيم متزعم المجموعة بينما لاحقت وحدات من جيشنا الباسل مجموعات إرهابية في بلدات المليحة وزبدين ودير العصافير وأوقعت العديد من أفرادها قتلى.

من جهة أخرى بدأ مجلس مدينة حرستا العمل على تأهيل الطرق في الجزء الغربي الواقع على تخوم مزارع حيي القابون وبرزة تمهيدا لعودة الأهالي المهجرين إلى منازلهم بعد إنجاز مصالحة وطنية في المنطقة.

اسقاط منطاد يحمل كاميرات مراقبة أطلقته مجموعات إرهابية فوق سجن حلب المركزي

في هذه الأثناء قضت وحدات من جيشنا الباسل على إرهابيين حاولوا الاعتداء على أهالي حي الحميدية والكلية الجوية في حلب وريفها وأوقعت عشرات القتلى والمصابين بين صفوفهم.

وذكر مصدر عسكري لـ سانا أن وحدات من جيشنا الباسل أسقطت منطادا يحمل كاميرات مراقبة أطلقته مجموعات إرهابية فوق سجن حلب المركزي بينما اشتبكت وحدات أخرى مع إرهابيين حاولوا الاعتداء على الكلية الجوية وأوقعت عشرات القتلى والمصابين بين صفوفهم ودمرت أسلحتهم وذخيرتهم.

وأضاف المصدر أن وحدات من جيشنا الباسل دكت أوكارا وتجمعات للإرهابيين في قرى وبلدات حيلان والمسلمية وماير والمنصورة والزبدية ومدينة الباب والمدينة الصناعية بينما تم القضاء على أعداد كبيرة من الإرهابيين وتدمير الياتهم في أحياء المرجه والسكري وقاضي عسكر ومساكن هنانو وكرم ميسر وكرم الطحان والراشدين.

ولفت المصدر إلى أنه تم إيقاع مجموعة إرهابية مسلحة بكامل أفرادها قتلى ومصابين حاولوا الاعتداء على الأهالي في الحميدية بمدينة حلب.

إحباط محاولة إرهابيين الاعتداء على قرية المشرفة وتدمير أوكار بحمص وحماة وإدلب ودرعا

إلى ذلك تصدت وحدات من جيشنا الباسل لإرهابيين حاولوا الاعتداء على أهالي قرية المشرفة ودكت العديد من أوكارهم وتجمعاتهم في حمص وحماة وإدلب ودرعا بما فيها من أسلحة وذخيرة.

وذكر مصدر عسكري لـ سانا أن وحدات من جيشنا الباسل قضت على مجموعات إرهابية مسلحة في قرى كفر زيتا والتمانعة ومورك والكبارية بريف حماة ودمرت العديد من أوكارها بما فيها من أسلحة وذخيرة.

وأضاف المصدر أنه تم إيقاع أعداد من الإرهابيين قتلى ومصابين في قرى الشويحنة وكفر تخاريم وسراقب وفيلون وكفرلاتا وشمال مطار أبو الضهور بريف إدلب.

وفي حمص تصدت وحدات من جيشنا الباسل بالتعاون مع الأهالي لمحاولة إرهابيين التسلل إلى قرية المشرفة من الجهة الغربية وأوقعت العديد منهم قتلى ومصابين بينما لاذ الباقون بالفرار فيما قضت وحدات أخرى على مجموعات إرهابية مسلحة تسللت إلى قرى اللج وخطاب وسلام غربي وعرشونة بالريف الشرقي.

ولفت المصدر إلى أنه تم تدمير أوكار لمجموعات إرهابية مسلحة في دوار شلهوم بالرستن والقضاء على أعداد من أفرادها.

وفي درعا دمرت وحدة من جيشنا الباسل سيارة محملة بالذخيرة في قرية جمرة بينما أحبطت وحدة ثانية محاولة إرهابيين تفجير 3 عبوات ناسفة زرعوها بين جسر نامر وخربة غزالة على طريق درعا.

إلى ذلك استهدف إرهابيون بقذائف هاون قرية عين الدنانير في ريف حمص ما أدى إلى إلحاق اضرار مادية بمنازل الأهالي دون وقوع إصابات.

استشهاد مواطنين اثنين وإصابة 10 باعتداء إرهابي على حي القصور بدير الزور

من جهة أخرى استشهد مواطنان اثنان وأصيب آخرون اليوم جراء اعتداء إرهابي بقذيفة هاون على حي القصور في مدينة دير الزور.

وذكر مدير الصحة الدكتور عبد نجم العبيد لـ سانا إن مواطنين اثنين فارقا الحياة بعد إسعافهما من حي القصور إلى المشفى الوطني نتيجة إصابتهما بشظايا قذيفة هاون سقطت على الحي.

وأشار مدير الصحة إلى أنه وصل إلى المشفى عشرة مواطنين مصابين بجروح خفيفة ومتوسطة حيث تم تقديم الخدمات الإسعافية اللازمة لهم.

وكان مصدر في قيادة الشرطة أشار في وقت سابق اليوم في تصريح لمراسل سانا إلى استهداف المجموعات الإرهابية المسلحة لحي القصور وإصابة مواطنين اثنين بجروح خطيرة وإلحاق أضرار مادية بالمنازل.

أهالي بلدة تل شهاب بريف درعا يقتلعون مخيما حاول الإرهابيون تشييده على الحدود السورية الأردنية

في سياق آخر خرج أهالي بلدة تل شهاب في ريف درعا الغربي في مظاهرة حاشدة لمنع المجموعات الإرهابية المسلحة من تشييد مخيم في أراضي البلدة.

وذكر أحد أهالي البلدة لمراسلة سانا في درعا إن أهالي البلدة القريبة من الحدود السورية الأردنية اقتلعوا الخيام التي كانت المجموعات الإرهابية المسلحة تقوم بنصبها في البلدة لتحويلها إلى مخيم للمهجرين السوريين العائدين من الأردن ومنعهم من العودة إلى منازلهم أو مراكز الإقامة المؤقتة التي تشرف عليها الحكومة.

ولفت أحد أهالي البلدة إلى أن الأهالي قاموا بطرد سائقي الشاحنات المحملة بالخيام موضحين أن الخيام مصدرها قطر والسعودية وقامت السلطات الأردنية بإدخالها عبر معبر بلدة تل شهاب غير الشرعي.

شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/chamtimes?ref=hl

شاهد أيضاً

أسرٌ منذرةٌ بإخلاء منازلها في حماة.. هل سيكون مصيرها الشارع؟

شام تايمز ـ حماة ـ أيمن الفاعل اشتكى بعض أصحاب المنازل من مشاع “الطيار” و”السمك” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.