الرئيسية » news bar » كواليس الاجتماع الذي تم بين وفدي المعارضة السورية والوفد الرسمي في اليوم الثاني من المفاوضات

كواليس الاجتماع الذي تم بين وفدي المعارضة السورية والوفد الرسمي في اليوم الثاني من المفاوضات

ملخص جلسة المفاوضات الصباحية في جنيف 11/02/2014:

مختصر: عطل النظام تقدم المفاوضات، ورفض تكثيف الجلسات، وقدم الائتلاف أدلة على العلاقة بين داعش والنظام.

1. شدد وفد الائتلاف على أن جلسات المفاوضات يجب أن تكون مكثفة وزمنها أطول وذلك لحل معاناة الشعب السوري، لكن وفد النظام رفض وقال إنه لا يعمل أكثر من 3 ساعات يومياً لأنه يحتاج إلى مشاورة دمشق.

2. كانت جلسة اليوم متوترة جداً، حاول النظام فيها التعطيل وكيل الاتهامات للشعب السوري بالخيانة والعمالة، بينما أصر وفد الائتلاف على أن المدخل للحل السياسي في سورية هو إنشاء هيئة الحكم الانتقالي وذلك للانتقال إلى معالجة مسألة وقف العنف ومحاربة الإرهاب.

3. وقف الحضور دقيقة صمت على أرواح شهداء سورية، ولكن اختلف الطرفان، حيث أراد وفد النظام أن يكون الوقوف على ضحايا يحددهم هو، بينما دعا وفد الائتلاف إلى أن يكون الحداد على جميع الشهداء ولاسيما الذين يسقطون تحت قصف النظام بالبراميل كل يوم.

4. أراد السيد الأخضر الإبراهيمي إقرار جدول أعمال الجولة الثانية على أن يتناول القضايا الآتية:

أ. وقف العنف ومكافحة الإرهاب.

ب. هيئة الحكم الانتقالي.‌

ج. مؤسسات الدولة بين الاستمرارية والتغيير (اعترض وفد النظام على التغيير، لكن الإبراهيمي أصر على أن إصلاح مؤسسات الدولة مطلب مهم للحل السياسي).

د. الحوار الوطني والمصالحة الوطنية.

5. وجه وفد النظام اتهامات مبطنة إلى الأمم المتحدة والمبعوث الخاص المشترك بتنفيذ خطط استخبارية لتفكيك الدولة السورية من خلال طرح موضوع إصلاح مؤسسات الدولة.

6. كرر النظام محاولات تعطيل المؤتمر بإصراره على أنه لن يناقش أي موضوع قبل الانتهاء من قراءة توافقية على موضوع مكافحة الإرهاب.

7. تحدث وفد الائتلاف في موضوع وقف العنف والإرهاب، فقدم أدلة على العلاقة بين النظام وداعش، وركز على إرهاب النظام وعنفه ضد شعبه، وقتل المعتقلين تحت التعذيب، واستشهد بقضية الشهيد وسام ابن عضو الائتلاف الوطني السيد فايز سارة.

8. قدم وفد الائتلاف تقريراً موثقاً حول تصعيد النظام عنفه خلال مفاوضات جنيف، وقدم وثيقة بأسماء 1805 شهداء سقطوا في قصف النظام بالبراميل منذ بدء مؤتمر جنيف 2، أكثر من 800 منهم في حلب وحدها، وتقارير موثقة من منظمات حقوقية دولية عن التعذيب والقتل والإخفاء القسري، وهدم الأحياء والمدن في سورية.

9. ليس هناك جلسة مسائية، وسيبلغ السيد الأخضر الإبراهيمي الطرفين بشأن الجلسات القادمة هل تكون مشتركة أم منفصلة.

شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبرالضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/ChamtimesSy/

 

 

شاهد أيضاً

التربية تحدد الطلاب الذين سيتقدمون للامتحانات وفق النظام الحديث أو القديم في العام الدراسي الجديد

شام تايمز – دمشق حددت وزارة التربية في تعميم لها الطلاب الذين سيتقدمون لامتحانات التعليم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.