الرئيسية » news bar » ليفربول يكتسح آرسنال و تشيلسي يكتسح نيو كاسل وتعادل السيتي مع نوريتش

ليفربول يكتسح آرسنال و تشيلسي يكتسح نيو كاسل وتعادل السيتي مع نوريتش

هاتريك سجله البلجيكي إيدين هازارد  ، فتح الطريق لتشيلسي ليتربع علي قمة الدوري الإنجليزي ، بعد فوزه علي نيوكاسل بثلاثة أهداف نظيفة ، في اللقاء الذي جري بملعب ستامفورد بريدج بالجولة (25) من البطولة.

أهداف إيدين هازارد  الثلاثة ،جاءت في الدقائق (27،34،63-ركلة جزاء-) ، ليرتفع رصيد تشيلسي إلي (56) نقطة ، فيما توقف رصيد نيوكاسل عند (37) نقطة في المركز الثامن.

بداية ساخنة شهدتها المباراة ، حيث حاول تشيلسي التسجيل مبكراً وهدد مرمي نيوكاسل بتسديدة بعد اختراق في الدقيقة الثانية من هازارد وقف لها تيم كرول بالمرصاد ، ثم تسديدة من لامبارد في الدقيقة الرابعة ، وأعلن نيوكاسل عن نفسه عن طريق محاولة موسي سيسوكو ثم محاولة من حاتم بن عرفة بتصويبه من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة التاسعة تصدي لها بيتر تشيك ، وأظهر كرول براعة كبيرة في الدقيقة (11) بالتصدي لصاروخ أرضي من لامبارد.

وضح منذ البداية أن تشيلسي لديه تصميم كبير علي انتزاع الصدارة ، وألقي مورينيو بعناصره الهجومية الأقوى المتمثلة في ويليان وأوسكار وهازارد و إيتو ، في المقابل حاول الآن بارديو تنظيم دفاعاته و الاعتماد علي سرعة حاتم بن عرفه في تهديد دفاع تشيلسي ، وكاد أن يتحقق له ما يريد في الدقيقة (17) لولا براعة تشيك الذي نجح في التصدي لتسديدته ، ومرت تسديدة خطيرة من أوسكار بجوار القائم في الدقيقة (26).

الفتي الذهبي لتشيلسي إدين هازارد منح فريقه التقدم بهدفين خلال سبع دقائق فقط ، حيث نجح في الدقيقة (27) من تسجيل الهدف الأول بعد اختراق  بتبادل للكرة مع إيفانوفيتش وضعه في قلب منطقة للجزاء في وضعية جيدة للتصويب ليسدد كرة أرضية قوية بالقدم اليمني تستقر في الزاوية اليسرى الأرضية لتيم كرول ،وعاد في الدقيقة (34) ليسجل الهدف الثاني بعد كرة كانت في الأصل انفراد لموسي سيسوكو مهاجم نيوكاسل وأخرجها تشيك لركنية وبعد تنفيذها نجح تشيلسي في خطفها وارتد بها بسرعة البرق عن طريق ويليان وهازارد ثم إيتو الذي أعادها رائعة لهازارد ليسكنها في الزاوية اليسري العكسية لتيم كرول.

حاول نيوكاسل العودة للمباراة وتصدي تشيك لضربة رأس من لوك دي يونج في الدقيقة (39) ، وخرج دوبوشي بعدها بدقيقة واحدة ليحل محله مبيوا في أولي تغييرات الآن بارديو ، وعلت تسديدة هازارد من داخل منطقة الجزاء العارضة في الدقيقة (44) ، لينتهي الشوط الأول بتقدم تشيلسي بهدفين دون رد.

حالة من الهدوء سيطرت علي أداء الفريقين في بداية الشوط الثاني ، ولم تكن هجمات الفريقين تحمل الخطورة التي تستحق الذكر حتى جاءت الدقيقة (55) وخرج تيم كرول لاستلام كرة سهلة فالتوت قدمه وسقط أرضاً لتمر الكرة من فوقه ، لكن لحسن حظه خرجت بجوار القائم ، وعاد بعدها بثلاث دقائق وتصدي لكرة شبه إنفراد من صمويل إيتو ، ثم تصدي لقذيفة من فرانك لامبارد في الدقيقة (60) أخرجها لركنية ووضح أن نيوكاسل ليس في أفضل حالاته وشباكه مستعدة لاستقبال مزيد من الأهداف.

من جديد ، عاد إيدين هازارد لهز شباك تيم كرول في الدقيقة (63) من ركلة جزاء حصل عليها صمويل إيتو بعد أن أعاقه دفاع نيوكاسل خلال محاولته تحويل الضربة الركنية داخل المرمي ، سددها بالقدم اليمني في الزاوية اليمني الأرضية ، ليسجل الهدف الثالث له ولفريقه في المباراة.

الآن بارديو أجري تغييراً جديداً لنيوكاسل في الدقيقة (65) بخروج حاتم بن عرفة ليحل محله دان جوسلينج ، وشارك ديمبا با بدلا من إيتو في الدقيقة (71) في أولي تغييرات مورينيو ، وانحصر اللعب في وسط الملعب مع محاولات يائسة من  نيوكاسل عن طريق انيتا و شولا أميوبي.

الدقيقة (77) من المباراة ستظل عالقة في ذهن المصري محمد صلاح ، حيث شهدت أول ظهور رسمي له بقميص للبلوز علي حساب ويليان ، وتصدي تشيك لكرة من دي يونج في الدقيقة (83)، وخرج انيتا ليحل محله مارفو في أخر تغييرات نيوكاسل  بعدها بدقيقة ،وغادر هازارد الملعب وسط عاصفة من التصفيق في الدقيقة (85) ليحل محله شورله.

فرصتان محققتان ضاعا من محمد صلاح في الدقيقتين (86 ، 87)  ،في الأولي سدد بطريقة جيدة بجوار القائم ، وتصدي كرول للثانية منه وهو منفرد لترتد الكرة لنيوكاسل وينفرد مارفو ويسدد بجوار القائم ، ويمر الوقت دون جديد لينتهي اللقاء بفوز تشيلسي بثلاثة أهداف دون رد.

ورغم تأكيد المدرب البرتغالي الداهية جوزيه مورينيو على أن فريقه تشيلسي في مرحلة بناء هذا الموسم ولا يطمح للتتويج بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بل يكفيه التواجد وحسب بين الأربعة الكبار، إلا أنه يدرك جيدا من داخله قوة حظوظه في حصد اللقب، وواجه خصومه ومنتقديه بمنطق “من يضحك أخيرا..يضحك كثيرا”.

كان مورينيو ذكيا في تصريحه الذي أشار فيه الى أن حسم “البلوز” للقب متوقف على نتائج خصميه أرسنال ومانشستر سيتي، وألمح الى أن فريقه يمر حاليا بفترة جيدة مؤخرا على عكس منافسيه، وها هو يستغل الفرصة دون تردد لاعتلاء القمة، وقد لا يعتزم التفريط فيها.

ففي الجولة ال25 من البريميير ليج استفاد مورينيو من توهج موهبة لاعبه البلجيكي إدين هازارد، الذي تنبأ بأنه سيسير على درب مواطنه كريستيانو رونالدو ليصبح الأفضل في العالم، ليقود الفريق اللندني نحو الصدارة، باستغلال تعثر أرسنال بعد خسارة كارثية امام ليفربول 1-5 ، وسقوط السيتي في فخ التعادل السلبي امام نوريتش سيتي.

وسجل هازارد “هاتريك” اليوم فاز به أسود غرب لندن على ضيف ملعب ستامفورد بريدج نيوكاسل يونايتد ليقتنص النقطة 56 ، وينفرد بالمركز الأول على بعد نقطة واحدة من الوصيف مان سيتي، فيما تراجع أرسنال من الصدارة للمركز الثالث ب54 نقطة.

وواصل هازارد عروضه المبهرة مع تشيلسي هذا الموسم، حيث سجل الأهداف الثلاثة (ق27 و34 و63) ، فافتتح التسجيل بعد تبادل للكرة مع الظهير الصربي برانيسلاف إيفانوفيتش قبل أن يسدد في الشباك كرة متقنة، ثم ضاعف النتيجة من جملة مشابهة بعد تبادل أكثر من رائع للكرة مع الكاميروني المخضرم صامويل إيتو، ثم وقع على الهاتريك من ركلة جزاء.

واحتفت الجماهير العربية بمشاركة النجم المصري محمد صلاح في الدقائق الاخيرة حين حل بديلا للبرازيلي ويليان، وكاد نجم بازل السويسري السابق يسجل هدفا في أول مشاركاته بقميص الفريق الأزرق لولا تصدي الحارس الهولندي تيم كرول لتصويبته من وضعية انفراد، فيما سدد كرة أخرى بجوار قائمه بقليل.

وظهر صلاح بشكل مميز في مباراته الأولى مع كتيبة مورينيو، وقدم أوراق اعتماده أمام جمهور ستامفورد بريدج، ما ينبأ بإمكانية ظهوره لدقائق أكثر في المستقبل القريب.

وتجمد رصيد نيوكاسل عند 37 نقطة بالمرتبة الثامنة، وقد بدا متاثرا بالسلب من رحيل نجمه الفرنسي يوان كاباي الى باريس سان جيرمان.

وفي المقابل قدم مان سيتي عرضا مخيبا خارج ملعبه ليتعادل دون أهداف امام نوريتش سيتي، ليفرط في فرصة اعتلاء الصدارة ويكتفي بالبقاء وصيفا.

وبدا السيتزنز عاجزون هجوميا في غياب النجم الأرجنتيني المصاب سرخيو أجويرو، وظهر تأثرهم بصدمة الخسارة الاخيرة امام تشيلسي، فيما كادت شباك الحارس جو هارت تستقبل أهدافا من أصحاب الضيافة.

ونال نوريتش النقطة 25 التي جعلته في المركز ال15.

وقبل نحو ساعتين من تصدر تشيلسي، كان فريق ليفربول قد أهان كرامة ضيفه أرسنال واستباح شباكة بخمسة أهداف مقابل واحد في القمة التي احتضنها ملعب أنفيلد، وهي الهزيمة النكراء التي جعلت القمة في مهب الريح.

وتجمد رصيد فريق المدرب الفرنسي أرسين فينجر عند 55 نقطة، ليتراجع للمرتبة الثالثة بعد أن كان متصدرا لفترة طويلة.

ليفربول يكتسح آرسنال  وبلوغ النقطة 50 عن جدارة وتشلسي يقبل الهدية

جاءت خماسية الاعصار الأحمر بفضل ثنائيتين للسلوفاكي مارتن سكيرتل، وأخرى للإنجليزي رحيم ستيرلنج، وهدف لمواطنه دانييل ستوريدج، فيما لم يسجل هداف البطولة الأوروجوائي لويس سواريز اليوم، لكنه تألق، خاصة في الشوط الأول، وصنع هدف..

ولم يكن أكبر المتفائلين من مشجعي الريدز يتوقعون أن يسجل فريقهم أربعة أهداف خلال أول 20 دقيقة من صافرة البداية، كما لم يتوقع أكبر المتشائمين من انصار الجانرز هذا السيناريو الكارثي..

بدأت الدراما في الدقيقة الأولى حين نفذ القائد ستيفن جيرارد ضربة ثابتة جانبية أودعها المدافع مارتن سكيرتل بركبته في شباك الحارس البولندي وجيش تشيزني.

وبينما يحاول أرسنال جمع شتاته، داهمه سكيرتل بهدف ثان من ضربة رأسية رائعة حول بها ركنية الى داخل مرمى الضيوف (ق10).

واستغل لاعب الوسط جوردان هندرسون فقدان النجم الألماني مسعود أوزيل للكرة لينتزعها منه ويمرر الى القناص لويس سواريز الذي أهدى المنطلق رحيم ستيرلنج كرة على طبق من ذهب سجل منها الهدف الثالث. (ق16).

ولم يرحم ليفربول عزيز قوم ذل فأضاف نجمه دانييل ستوريدج الهدف الرابع بعد تمريرة رائعة من سواريز ضربت دفاع أرسنال المفكك ليسدد المهاجم الإنجليزي الدولي بامتياز في الشباك (ق20).

واستأنف ستيرلنج مهرجان الأهداف مطلع الشوط الثاني بالتوقيع على الهدف الخامس لفريقه والثاني بالنسبة له اثر انفراد تام بمرمى المدفعجية بعد تمريرة الإيفواري كولو توريه، حيث سدد في المرة الأولى في جسد تشيزني قبل أن ترتد له ليسجل امام انظار المدافعين الافتراضيين (ق52).

واحتاج أرسنال الى ركلة جزاء لتسجيل هدف شرفي بعد أن عرقل جيرارد أليكس تشمبرلين، لينفذها بنجاح الإسباني ميكيل أرتيتا (ق70).

وكان الليفر قادر على مضاعفة النتيجة بعد أن أضاع العديد من الفرص الأخرى عبر سواريز وستوريدج وكوتينيو وستيرلنج، فيما كان أوزيل ورفاقه خارج الخدمة تماما.

مورينيو بعد تصدر تشيلسي: اتمنى البقاء بعيدًا عن المركز الخامس

أعرب جوزيه مورينيو المدير الفني لتشيلسي عن سعادته من المستوى الذي قدمه فريقه اليوم بالفوز على نيوكاسل بثلاثية نظيفية في إطار الجولة ال25 من الدوري الإنجليزي.

وقال مورينيو خلال المؤتمر الصحفي عقب المباراة :” أكثر ما يهمني الأن أن نبقى بعيدًا عن المركز الخامس، لأنه المركز الذي لا يؤهلنا لدوري أبطال أوروبا، الفريق يقدم مستوى رائع لكن الأهم أن أتابع الفرق التي تحاول الدخول في المربع الذهبي”.

وأضاف المدرب البرتغالي أنه يسعى لحصد المزيد من النقاط لضمان البقاء في المربع الذهبي، وهو ما أشار إلى أنه هدفه الأول هذا الموسم.

وتحدث مورينيو عن الأداء الذي قدمه البلجيكي إيدين هازارد في المباراة، حيث أكد أن اللاعب رغم إحرازه الهاتريك لم يختلف عن ادائه الثابت في الموسم.

وتابع :” الفارق بين مستوى هازارد اليوم أنه أحرز هاتريك فقط، لكنه دائمًا ما يقدم هذا المردود المذهل”.

يذكر أن البلوز قد تصدر البرييمرليج برصيد 56 نقطة بفارق نقطة عن الوصيف أرسنال .

مانشستر سيتي يفشل في انتزاع صدارة البريمييرليج ويكتفي بتعادل سلبي مع نوريتش

سقط مانشستر سيتي في فخ التعادل السلبي أمام مضيفه نوريتش سيتي مساء السبت على استاد كارو رود في إطار الجولة الخامسة والعشرين من الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وفشل “السيتيزن” في انتزاع الصدارة التي إقتنصها تشيلسي برصيد (56 نقطة) بفارق نقطة عن المتصدر السابق آرسنال (55 نقطة) ونقطتين عن السيتي (54 نقطة) ، بينما رفع نوريتش سيتي رصيده الى (25 نقطة) ليتقدم من المركز الخامس عشر إلى الثاني عشر .

غابت الحلول الهجومية عن التشيلي مانويل بيليجريني مدرب “السيتيزن” خلال اللقاء ، ووضح تأثر السيتي بغياب الثنائي الارجنتيني سيرجيو اجويرو والفرنسي سمير نصري والبرازيلي فيرناندينيو للاصابة، وغاب بيليجريني كثيرا في الدفع بتبديلاته لتنشيط هجومه ووسط ملعبه ، ورغم مشاركة البوسني دجيكو والصربي كولاروف على حساب الثنائي الهجومي الغائب عن التهديف الاسباني نيجريدو والمونتينجري ستيفان يوفيتيتش الا ان غياب الانسجام والترابط ادى لغياب الاهداف ومن ثم السقوط في فخ التعادل السلبي.

لعب مانويل بيليجريني مدرب بطريقة (4-4-2) معتمدا على نيجريدو ويوفيتيتش في الهجوم، ويساندهما العاجي توريه والاسباني نافاس ومواطنه سيلفا والانجليزي ميلنر، في المقابل لعب كريس هيوتون بطريقة (4-4-1-1) معتمدا على جاري هوبر كمهاجم وحيد وخلفه ليروي فير مع مساندة تيتي وريدموند وجونسون وبيلكينجتون في الوسط.

جاء الشوط الأول سلبياً لعباً ونتيجة، وغابت الفاعلية الهجومية عن الضيوف الذين فشلوا في التهديف بسبب الرعونة وعدم الترابط بين الوسط والهجوم، وكانت أول فرصة لمانشستر عبر توريه مررها طولية لكليشي الذي لعبها عرضية لسيلفا ابعدها الدفاع (ق5)، في المقابل ألغى حكم اللقاء جوناثان موس هدف لهوبر مهاجم نوريتش بداعي التسلل بعد متابعته لكرة مرتدة من جو هارت حارس “السيتيزن” من رأسية تيتي الا ان هوبر كان متواجد في موضع تسلل لحظة ايداعها الشباك (ق18).

وكانت أخطر فرصة باللقاء رأسية نيجريدو التي ارتطمت في العارضة (ق36) بعد متابعته لركنية ليهدر هدف محقق كان كفيلا بوضع السيتي في الصدارة ، قبل ان يسدد نيجريدو كرة قوية في الشباك الخارجية للمرمى (ق39)، بينما أنقذ رودي حارس نوريتش تسديدة من يوفيتيتش (ق43).

وفي الشوط الثاني، واصل الضيوف استحواذهم على الكرة بنسبة بلغت 70% الا ان غياب الترابط والانسجام والفاعلية الهجومية والتبديلات الخطأ وخصوصا خروج نيجريدو غير المبرر أدى الى ضياع نقطتين على السيتي ومن قلبها ثلاث بالخسارة امام تشيلسي في الجولة السابقة.

كان جون رودي حارس نوريتش نجم اللقاء وتصدى لمحاولات نافاس ونيجريدو والبديل كولاروف ودجيكو ، في المقابل اعتمد أصحاب الأرض على الهجمات المرتدة السريعة عبر اولسون وهامبل وفير وريدموند وتيتي والبديل ريكي.

وسدد مارتن روسيل كرة صاروخية فوق العارضة من كعب زميله هامبل (ق61) بينما تصدى هارت لتسديدة تيتي، في المقابل أنقذ رودي تسديدة دجيكو بينما مرت تسديدة اخرى للبديل الصربي بجوار القائم (ق75)، فيما مرت رأسية دجيكو من عرضية ميلنر بجوار القائم (ق81).

وكاد نوريتش ان يقلب الطاولة على الضيوف من محاولتين ريدموند وريكي الا ان جو هارت وخط دفاعه انقذ مانشستر سيتي من الخسارة مكتفيا بتعادل سلبي انتهي به اللقاء ليتراجع السيتي للمركز الثالث بفارق نقطتين عن تشيلسي المتصدر ونقطة عن ارسنال الوصيف.

وبات ترتيب فرق الصدارة بالدوري الإنجليزي الممتاز كالتالي:

1. تشلسي 56 نقطة.

2. آرسنال 55 نقطة.

3. مانشستر سيتي 54 نقطة.

4. ليفربول 50 نقطة.

5. إيفرتون 45 نقطة.

كووورة –  شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

شاهد أيضاً

وزير الزراعة يلتقي شخص قدم اقتراحاً علمياً عبر صفحة الوزارة على فيسبوك

شام تايمز- دمشق التقى وزير الزراعة “محمد حسان قطنا” مع الدكتور “محمد المسالمة” الذي طرح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.