الرئيسية » news bar » تسريبات .. كيري: سياسة أوباما تجاه سوريا فاشلة .. الخارجية الأميركية : تنفي التسريبات

تسريبات .. كيري: سياسة أوباما تجاه سوريا فاشلة .. الخارجية الأميركية : تنفي التسريبات

انشغلت الإدارة الأميركية بتصويب مواقف جديدة لوزير الخارجية الأميركية، جون كيري، يدعو فيها لاتباع سياسة جديدة تجاه سوريا، ففي رحلة العودة من ميونيخ إلى واشنطن تحدث عضوا مجلس الشيوخ الجمهوريان جون ماك كين وليندسي غراهام إلى ثلاثة صحافيين كانوا معهم على متن الطائرة، وقال غراهام إن كيري أعطى الانطباع “أن خطر القاعدة حقيقي ويخرج عن السيطرة وإن تسليم الأسلحة الكيمياوية يسير ببطء شديد، وروسيا تسلم الأسلحة (للنظام السوري)، وعلينا أن نغير من استراتيجيتنا”.

ويوحي كلام جون كيري لأعضاء الكونغرس على هامش مؤتمر الأمن في ميونيخ أن الرجل يبدي حماساً واضحاً لتأخذ الإدارة الأميركية خطوات أكثر فاعلية في سوريا، وهذا ما ميز دبلوماسية ومواقف كيري بشكل عام.

وسارعت الناطقة باسم وزارة الخارجية الأميركية بعد ساعات من هذا التسريب غير المتوقع، خصوصاً أن كيري تحدث إلى أعضاء الكونغرس في جلسة خاصة، إلى إيضاح مواقف الوزير وقالت، جين بساكي، إن الوزير لم يتحدث على الإطلاق عن إرسال أسلحة فتاكة إلى المعارضة السورية.
الرئيس يقرر

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية، خلال المؤتمر الصحافي اليومي، إنه لا يجب النظر إلى ما قاله كيري على أنه يفضل شيئاً مثل الدعم العسكري، وأوضحت أن وظيفة الوزير الأميركي هي وضع مجموعة خيارات، وأن يقول للرئيس ما يسمعه “ولم يتم اتخاذ أي قرار”.

يأتي كلام الوزير الأميركي كمؤشر على تعدد الأصوات في الإدارة الأميركية حيال سوريا، وقد أثبت الرئيس الأميركي باراك أوباما أن لا شهية لديه على الإطلاق للتدخل أو حتى دعم المعارضة السورية لمواجهة النظام السوري المدعوم من إيران وحزب الله وروسيا، وتتمسك الإدارة الأميركية بترددها ورفضها للتدخل، خصوصاً عندما تسمع من أعضاء الكونغرس أن الناخبين الأميركيين على تعدد انتماءاتهم الحزبية لا يؤيدون أي تدخل في سوريا.

ولا يؤيد الديمقراطيون بشكل خاص أي تدخل بل اعتبر نائب ديمقراطي أن كيري كان يتحدث فقط عن خيارات موجودة وليس عن خيارات أفضل.

بالمقابل دعا فريد هوف، المنسق السابق للسياسة الأميركية في سوريا، الإدارة الأميركية إلى عملية إعادة نظر في خياراتها وحذّر هوف من أن إيران وروسيا ستكونان مرتاحتين إلى الوضع الحالي، ما دام الأسد مرتاحاً إلى وضعه، وأضاف “ما دام رجلهم يملك القدرة العسكرية ويمارس الإرهاب الجماعي ضد المدنيين العزل، فإن المدنيين سيموتون وسيتحمل الأميركيون وأصدقاؤهم الثمن من خلال التعامل مع مشكلة اللاجئين وتصاعد التهديد الأمني”.

شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

مطالبات لبنانية لتفعيل العلاقات اللبنانية السورية

شام تايمز – لبنان التقى نائب رئيس التيار الوطني الحر في لبنان لشؤون العمل الوطني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.