الرئيسية » news bar » برشلونة يكتسح ليفانتي .. أتليتكو مدريد يهزم بلباو ويتأهل لمواجهة الريال

برشلونة يكتسح ليفانتي .. أتليتكو مدريد يهزم بلباو ويتأهل لمواجهة الريال

“برشلونة بمن حضر” ، كان ذلك شعار لقاء الفريق  الكتالوني في  اللقاء الذي خاضه أمام ليفانتي بملعب كامب نو ضمن مباريات إياب دور الثمانية لكأس ملك أسبانيا ، وحسمه لصالحه بخمسة أهداف لهدف بفريق معظمه من البدلاء.

تقدم  ليفانتي عن طريق سيرجيو روبرتو (في مرماه ق9) ، وعادل إدريانو النتيجة (ق28) ، ومنح بويول التقدم لبرشلونة (ق44) ، وأضاف الكسيس سانشيز هدفين في (ق50 ، ق52) ، وأختتم فابريجاس الأهداف ق (68) ، ليتأهل برشلونة للدور قبل النهائي للبطولة بعد أن كان فاز ذهابا بأربعة أهداف لهدف ، وينتظر الفائز من مواجهة راسينج سانتاندير وريال سوسيداد.

دفع تاتا مارتينو  بتشكيلة معظمها من العناصر البديلة للفريق الكتالوني مطمئناً لنتيجة الذهاب ، وكاد  كريستيان تيو أن يعزز موقف البارسا مبكراً في الدقيقة الخامسة بتسجيل هدف التقدم بعد أن استغل خطأ عصام العدوة ، لكن الحارس خيمينيز نجح في انقاذ مرمي ليفانتي الذي لم يشرك أيضا أفضل عناصره وتصدي للكرة.

سيرجيو روبرتو لاعب برشلونة منح الضيوف هدف ذاتياً في مرماه في الدقيقة التاسعة ، بعد أن اصطدمت رأسية لوكاس فنترا الذي استغل سقوط بويول في ظهره و مرت إلي شباك الحارس بينتو ، ليتقدم ليفانتي بالهدف الأول.

برشلونة سيطر علي منطقة وسط الملعب وأمتلك الكرة كثيراً ، وسنحت فرصة لسيرجيو روبرتو للتعادل من تمريرة مونتويا لكن دفاع ليفانتي أنقذ الموقف ، فيما وضح جلياً أن دفاع الفريق الكتالوني المكون من بارترا وبويول لم يكن في أفضل حالاته وكان يرتبك مع كل كرة تصل لهجوم ليفانتي.

إدريانو نجح في إدراك التعادل لبرشلونة في الدقيقة (28) من تسديدة قوية ومتقنة بالقدم اليسري من خارج منطقة الجزاء بعد تحضير من إنيستا وفابريجاس ، فشل الحارس خيمينيز في التعامل معها ، لتصبح النتيجة التعادل بهدف لكل فريق.

أصيب سيرجيو بينتو لاعب ليفانتي في الدقيقة (32) و غادر الملعب ليحل محله الكاميروني نونج في أولي تغييرات المدرب خواكين كاباروس ، وظل برشلونة علي سيطرته وبقي ليفانتي في مناطقه ، ولم تكن الإثارة حاضرة بالشكل الكافي وظهرت المباراة وكأنها حصة تدريبية في إطار تنافسي.

بويول قلب البارسا النابض ، آبي ألا ينتهي الشوط الأول من المباراة أن ينتهي إلا وبرشلونة متقدماً ، ونجح في هز شباك الحارس خيمينيز برأسية رائعة في الدقيقة (44) بعد ركنية نفذها تيو ، لينتهي شوط اللقاء الأول بتقدم برشلونة بهدفين لهدف.

خرج انيستا و حل محله بيدرو مع بداية الشوط الثاني ، وذهب برشلونة بعيداً بالنتيجة بهدفين جديدين سجلهما اليكسيس سانشيز في الدقيقتين (50،52) ، الأول جاء من متابعة لعرضية مونتويا  التي أخطأها الحارس خيمينيز ، والثاني من متابعة لتسديدة إدريانو التي اصطدمت بالقائم وقبله قدم مدافع ليفانتي.

فرصة سنحت لليفانتي في الدقيقة (59) لبيدرو ريوس  كان من شأنها تحسين النتيجة ، وخرج انخيل وحل محله بياردو ، و ظل برشلونة علي سيطرته ووضح أن ليفانتي لديه قابلية لاستقبال مزيد من الأهداف.

فابريجاس كان صاحب خامس أهداف برشلونة ، بعد أن أنهي عمل جماعي بتسديدة أرضية بقدمه اليسري من داخل منطقة الجزاء سكنت مرمي الحارس خيمينيز في الدقيقة (68) ، ليغادر الملعب بعدها بدقيقة واحدة ليحل محله إبراهيم أفيلاي.

التغيير الأخير لليفانتي جري في الدقيقة (72) بخروج روبن ونزول جوردي لوبيز ، وخرج اليكسيس سانشيز في الدقيقة (78) ليحل محله ماسكيرانو ،وحاول أفيلاي ترك بصمة له بمحاولة في الدقيقة (81) وتواصلت سيطرة برشلونة لينهي اللقاء لصالحه بخمسة أهداف لهدف.

أتليتكو مدريد يكرر فوزه على بلباو ويتأهل لمواجهة الريال في قبل نهائي كأس أسبانيا

كرر فريق أتليتكو مدريد تفوقه على أتليتك بلباو، بالفوز عليه بهدفين مقابل هدف في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب “سان ماميس” معقل الفريق الباسكي، في إياب دور الثمانية لبطولة كأس ملك إسبانيا، ليتأهل الفريق المدريدي لملاقاة جاره اللدود الريال في الدور نصف النهائي.

فشل بلباو في الحفاظ على تقدمه بهدف أرتيز أدوريز في الدقيقة 42، ليرد أتليتكو مدريد بهدفين أحرزهما راءول جارسيا بعد عشر دقائق من الشوط الثاني، قبل أن يضيف دييجو كوستا هدف الفوز للفريق المدريدي قبل أربع دقائق من النهاية، ليؤكد أتليتكو مدريد تفوقه بعد فوزه بمباراة الذهاب بهدف نظيف.

في الوقت الذي كان فيه حارس مرمى أتليتك بلباو بويسان لاجو ضيف الشرف في الشوط الأول، حيث لم تصله أي كرة خطيرة على مدار 45 دقيقة، ارتدى العملاق البلجيكي تيبو كورتوا حارس مرمى أتليتكو مدريد ثوب الإجادة، وأنقذ مرماه من عدة فرص خطيرة، كانت كفيلة بضمان فوز كاسح لأصحاب الأرض في الشوط الأول.

كما تلقى الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني لأتليتكو مدريد ضربة قاسمة بخروج ظهيره البرازيلي الأيسر فيليبي لويس من أرض الملعب بعد مرور 12 دقيقة متأثرًا بإصابته في العضلة الخلفية، ليدخل مكانه إيمليانو إنسوا، بعدها استغل أتليتك بلباو هذه الثغرة الدفاعية، وشنوا هجومًا كاسحًا من الجبهة اليمنى.

أمطر مورينو ميكل ريكو لاعب وسط بلباو مرمى الفريق المدريدي بالعديد من التسديدات، حيث مرت واحدة بجوار القائم الأيمن بقليل، وتكفل المتألق كورتوا بإبعاد كرة أخرى، بينما كان دييجو كوستا مهاجم الفريق يؤدي أدوار دفاعية، وارتد للخلف ليخفف الضغط على كوكي وجابي وكريستيان رودريجيز ثلاثي الارتكاز في وسط الملعب.

على الجهة الأخرى، نشط ميكيل بالينزياجا ظهير أيسر أتليتك بلباو، وشكلت انطلاقاته خطورة كبيرة على الدفاع المدريدي، ومن أحد كراته العرضية، وصلت الكرة إلى أريتز أدوريز ليقفز فوق الجميع، ويسدد الكرة برأسه على يسار كورتوا، محرزًا الهدف الأول لبلباو، بعدها أنقذ الحارس كورتوا مرماه من عدة فرصة محققة، لينتهي الشوط الأول بتفوق أصحاب الأرض بهدف أدوريز.

نجح سيميوني في امتصاص حماس لاعبي أتليتك بلباو، ولجأ المدرب الأرجنتيني إلى إغلاق جميع المنافذ المؤدية إلى مرمى كورتوا، تفاديًا للاندفاع الهجومي المتوقع لأصحاب الأرض، ولم يكتف الضيوف بذلك بل أحبطوا معنويات جماهير بلباو في مدرجات ملعب “سان ماميس”، وأحرز هدف التعادل عبر مهاجمه راءول جارسيا في الدقيقة 55.

ارتبك فريق بلباو بعد هذا الهدف، وتراجعت معنويات لاعبيه تدريجيًا، مما دفع مديره الفني لاستغلال مقاعد البدلاء لتنشيط الصفوف، حيث أشرك المهاجم إيباي جوميز مكان لاعب الوسط ميكل ريكو، والمهاجم الآخر كليمنتي كيكي سولا مكان قلب الوسط ماركل سوسايتا، إلا أن هذه التبديلات لم تنجح في كسر الحائط الدفاعي لأتليتكو مدريد.

دفع فريق بلباو ثمن اندفاعه الهجومي وترك مساحات واسعة في الدفاع غاليًا، فمن هجمة مرتدة من ثلاث تمريرات، تسلم دييجو كوستا كرة بينية، لينفرد بالمرمى من وسط الملعب، ويراوغ الحارس بويسان لاجو، ويضعها في المرمى الخالي، محرزًا الهدف الثاني للضيوف في الدقيقة 86، ويقتل آمال المنافس في أي فرصة للتأهل.

كووورة – شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

بنزيما يستعد للتألق في الموسم الجديد بطريقة خاصة

يستعد مهاجم نادي ريال مدريد، الفرنسي كريم بنزيما، لانطلاق الموسم الجديد، بخضوعه لعلاج الحجامة، في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.