الرئيسية » news bar » قصف على مناطق بريفي حماة ودمشق .. اشتباكات في الحولة بريف حمص ..سانا : مظاهرة بدوما ضد الإرهابيين

قصف على مناطق بريفي حماة ودمشق .. اشتباكات في الحولة بريف حمص ..سانا : مظاهرة بدوما ضد الإرهابيين

سقط قتلى وجرحى، يوم الأربعاء، جراء قصف “ببراميل متفجرة” على بلدة جب الأبيض بريف حماة، وعلى بلدت رنكوس ويبرود والزبداني بريف دمشق، في وقت دارت اشتباكات في بلدات بمنطقة الحولة بريف حمص.

وقال مصادر معارضة، وفق صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، إن “امرأة وطفليها قضوا جراء إلقاء الطيران الحربي براميل متفجرة على بلدة جب الأبيض بريف حماة”.

وأضافت المصادر أن “اشتباكات دارت بين الجيش النظامي ومقاتلين معارضين في منطقة الحولة بريف حمص، بالتزامن مع قصف بأسلحة ثقيلة طال بلدتي الزارة والقريتين بريف حمص”.

ومن ناحية أخرى، أفادت مصادر لناشطين أن “قصفا صاروخيا ومدفعيا استهدف بلدات الزبداني ورنكوس ويبرود بريف دمشق، الأمر الذي أسفر عن سقوط قتلى وجرحى”، مشيرين إلى أن “قصف بصواريخ أرض –أرض طال بلدات بالغوطة الشرقية بريف دمشق”.

وفي سياق متصل، أفادت مصادر معارضة، أن “اشتباكات وقعت بين فصائل معارضة وتنظيم دولة الشام والعراق الاسلامية، داعش، في محيط منطقة المطاحن في منبج بريف حلب”.

سوريا.. استمرار القتال رغم انعقاد جنيف 2

قال ناشطون سوريون، الأربعاء، إن القتال لم يتوقف في أنحاء متفرقة من البلاد، في وقت يعقد في سويسرا مؤتمر للسلام يهدف إلى وضع حد للحرب المستمرة في سوريا منذ نحو ثلاث سنوات.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان عن وقوع اشتباكات بين القوات الحكومية ومقاتلي المعارضة في ضواحي دمشق، ودرعا في الجنوب، وإدلب وحلب في الشمال، وحمص في الوسط.

وقصفت القوات الحكومية الأربعاء قطاعات خاضعة لسيطرة مقاتلي المعارضة في محيط دمشق وحلب وحمص. وقال المرصد إن “القوات الحكومية قصفت مواقع لمقاتلي المعارضة في منطقة صيدنايا شمال العاصمة، بينما قتل عشرة جنود بينهم ثلاثة ضباط في قطاع الزبداني”.

وأضاف المرصد أن “مروحيات للجيش السوري قصفت من جانبها قطاعات في محافظة حماه (وسط)” حيث “استشهد مواطن وأصيبت امرأة بجروح جراء قصف بالبراميل المتفجرة على قرية جب الأبيض بالريف الشرقي”.

وفي محافظة درعا، قال المرصد “نفذ الطيران الحربي غارات جديدة على مناطق في بلدة الشيخ مسكين، ما أدى لإصابة رجل بجراح”.

وفي محافظة ريف دمشق “استشهد 3 مقاتلين من الكتائب المقاتلة جراء قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة حرستا”، بحسب المرصد.

وأوضح المرصد أنه في محافظة حلب “تبين أن أصوات الانفجار في مدينة منبج ناجمة عن سقوط قذائف على مناطق في المدينة، دون خسائر بشرية”.

وقالت وكالة الأنباء السورية الحكومية سانا :

مظاهرة حاشدة في دوما ضد الإرهابيين.. القضاء على مجموعات مسلحة بكامل أفرادها بريف دمشق ودرعا من بينهم متزعم “كتيبة صقور حوران”

أوقعت وحدات من جيشنا الباسل اليوم عشرات الإرهابيين قتلى ومصابين بعضهم مما يسمى الجبهة الإسلامية في عملياتها المتواصلة ضد أوكارهم وتجمعاتهم في قرى وبلدات ريف دمشق.

وذكرت مصادر لمندوبة سانا أن وحدات من جيشنا الباسل أوقعت قتلى ومصابين بين صفوف إرهابيي ما يسمى الجبهة الإسلامية في مدينة عدرا العمالية ومنطقة عدرا البلد.

وأضافت المصادر إنه تم القضاء على ثلاثة إرهابيين شرق حي جوبر إضافة إلى تدمير أوكار للإرهابيين بما فيها من أسلحة وذخيرة في مزارع العب بمنطقة دوما فيما اشتبكت وحدة من جيشنا الباسل مع مجموعة إرهابية مسلحة عند دوار الثانوية في حرستا وأوقعت ثلاثة من أفرادها قتلى.

وأشارت المصادر إلى أن وحدات من جيشنا الباسل اشتبكت مع مجموعات إرهابية في منطقة العلالي والفصول الأربعة في مدينة داريا وأردت العديد من أفرادها قتلى ومصابين بينما دمرت وحدة ثانية تجمعا لإرهابيي ما يسمى دولة الإسلام في العراق والشام التابع لتنظيم القاعدة في بلدة مضايا.

ولفتت المصادر إلى أنه تم تدمير اوكار وآليات للإرهابيين بما فيها من اسلحة وذخيرة وإرهابيين في مزارع رنكوس وحوش عرب وجرود صيدنايا ومعلولا وجبعدين والملاحة في جيرود وغرب مقالع البتراء قرب بلدة الرحيبة.

المئات من أهالي مدينة دوما يخرجون في مظاهرة حاشدة ضد المجموعات الإرهابية المسلحة

إلى ذلك خرج المئات من أهالي مدينة دوما في مظاهرة حاشدة ضد المجموعات الإرهابية المسلحة حطموا خلالها مقر ما يسمى الهيئة الشرعية واستعادوا كميات كبيرة من المواد الغذائية التي سلبها منهم الإرهابيون.

وذكر أحد المشاركين في المظاهرة في اتصال هاتفي مع سانا أن أعدادا كبيرة من أهالي المدينة شاركوا في المظاهرة التي جابت عددا من شوارع دوما لمطالبة المجموعات الإرهابية تحت أي مسمى كان بمغادرة المدينة بشكل نهائي.

وأضاف إن المتظاهرين لم يكترثوا بالإرهابيين الذين أطلقوا النيران لتفريق المظاهرة حيث اقتحم العشرات مقر ما يسمى الهيئة الشرعية في مبنى مديرية الأوقاف الجديد وحطموا مكاتبها ومزقوا اضابير التهم المفبركة والادعاءات الموجهة ضدهم.

وأشار إلى أن عشرات المتظاهرين تمكنوا من الوصول إلى مستودعات الأغذية في منطقة المساكن قرب الجمعية الخيرية وفي محيط جامع حسيبة واستعادوا كميات من الأرز والسكر والطحين والتمر التي سلبها منهم الإرهابيون.

يذكر أن أهالي مدينة دوما خرجوا في أوقات سابقة في مظاهرات عديدة ضد المجموعات الارهابية التي استباحت المدينة وأهاليها وارتكبت بحقهم أبشع الجرائم واعتدت على الموءسسات الخدمية وسلبت ونهبت الممتلكات الخاصة والعامة.

القضاء على مجموعات إرهابية مسلحة بكامل أفرادها في حمص ودرعا

في هذه الأثناء قضت وحدات من جيشنا الباسل اليوم على مجموعات إرهابية مسلحة بكامل أفرادها في قرى وبلدات بحمص ودمرت أسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم.

وذكر مصدر عسكري لـ سانا أن وحدات من جيشنا الباسل أوقعت قتلى ومصابين بين صفوف الإرهابيين في قرى الغاصبية والدار الكبيرة وعين حسين والسعن وعدد من القرى والبلدات بريف القصير الجنوبي.

وأضاف المصدر إنه تم القضاء على مجموعات إرهابية بكامل أفرادها على طريق زعفرانة ديرفول وتدمير أسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم.

وفي درعا قال مصدر عسكري إن وحدات من جيشنا الباسل قضت اليوم في عمليات نوعية على مجموعات إرهابية مسلحة بكامل أفرادها في بصرى الشام بريف درعا.

وأضاف المصدر في تصريح لـ سانا إن بين الإرهابيين القتلى متزعم ما يسمى “كتيبة صقور حوران” والإرهابي السعودي الملقب أبو عمر ومصطفى محمود الغثيان وأيمن عاطف المقبل وناصر البلخي.

ولفت المصدر إلى أن وحدة من جيشنا الباسل أوقعت أعدادا من القتلى والمصابين بين صفوف الإرهابيين في محيط الجامع الأسود والبناء الزهري في بلدة عتمان.

وفي حلب دمرت وحدة من جيشنا الباسل في عملية نوعية شاحنتين محملتين بأسلحة وذخيرة للإرهابيين وأوقعت أعدادا منهم قتلى ومصابين في معارة الأرتيق بريف حلب.

أضرار مادية في منازل المواطنين جراء اعتداءات إرهابية بقذائف هاون على مدينة صيدنايا

من جهة أخرى استهدف إرهابيون بعدد من قذائف الهاون منازل المواطنين في مدينة صيدنايا بريف دمشق ما أدى إلى إلحاق أضرار مادية في الممتلكات.

وذكر مصدر في قيادة الشرطة لمندوبة سانا أن أربع قذائف هاون أطلقها إرهابيون سقطت في حارة الغرب ومنطقة القرنة وقرب دير التجلي في مدينة صيدنايا وأسفرت عن أضرار مادية بممتلكات الأهالي دون وقوع إصابات بين المواطنين.

وكان إرهابيون استهدفوا خلال الأيام الثلاثة الماضية مدينة صيدنايا بعدد من قذائف الهاون بينما قضى جيشنا الباسل على مجموعات إرهابية مسلحة حاولت الاعتداء على دير الشيروبيم وصادر أسلحتها وذخيرتها بينها قواذف وصواريخ إسرائيلية الصنع.

شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

التربية: 41 إصابة بفايروس كورونا في المدارس والأعراض خفيفة جداً

شام تايمز – دمشق أعلنت وزارة التربية اليوم أن عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا بين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.