الرئيسية » news bar » كريستيانو يحصل على وسام الضابط الأعظم .. أريد اللعب لأعوام فلازلت شابا

كريستيانو يحصل على وسام الضابط الأعظم .. أريد اللعب لأعوام فلازلت شابا

أعرب نجم كرة القدم وأفضل لاعب في العالم ، كريستيانو رونالدو ، اليوم عن فخره لتكريمه بأحد أعلى الأوسمة التي تمنحها الدولة البرتغالية ، وتعهد بمواصلة الطريق لتحقيق إنجازات “باسم البرتغال”.

وأكد كريستيانو المتوج مؤخرا بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في عام 2013 وذلك للمرة الثانية في مشواره، عقب تسلمه وسام “إنفانتي دون إنريكي” بدرجة الضابط الأعظم من رئيس البلاد أنيبال كافاكو سيلفا، في تصريح مقتضب “إنه لمن دواعي فخري ان أتسلم هذا الوسام”.

وشهد حفل تسليم الوسام حضور ممثلين عن الحكومة البرتغالية والاتحاد البرتغالي لكرة القدم والنادي الحالي ل(الدون)، ريال مدريد، والسابق سبورتنج لشبونة.

وجاء تكريم رونالدو الذي سيكمل الشهر المقبل عامه ال29 لاعتباره رمزا للبرتغال بكافة أنحاء العالم ، ومثالا يحتذى به للاجيال القادمة.

وأوضح قائد المنتخب البرتغالي “هذا الوسام يعطيني الحافز لمواصلة العمل بشكل أفضل وأكبر، ومواصلة رفع اسم البرتغال في أعلى المستويات بالمحافل الدولية”.

وأكد رونالدو ، الذي تسلم الجائزة في قصر بيليم الرئاسي بلشبونة ، شعوره ب”السعادة” لحصوله على هذا التكريم، بعد أسبوع من تسلمه جائزة الكرة الذهبية.

وأضاف “إنني سعيد للغاية وأريد مواصلة مشواري محققا العديد من الإنجازات، سواء على المستوى الشخصي أو الجماعي”.

من جانبه تذكر الرئيس البرتغالي أنيبال كافاكو سيلفا الراحل إزيبيو، وامتدح كريستيانو لترويجه للبلاد في أنحاء العالم، ولكونه مثلا أعلى للشباب.

وصرح “في هذا التوقيت الذي تحتاج فيه البرتغال لاتحاد الجميع في صف واحد، تأتي انتصارات رونالدو لتعطينا مزيد من السعادة والطاقة”.

ويأتي حصول كريستيانو على وسام “الضابط الأعظم” بعد عشر سنوات من حصوله أيضا وزملائه بمنتخب البرتغال على نفس الجائزة ولكن بدرجة “ضابط” بعدما حقق منتخب “برازيل أوروبا” وصافة أمم أوروبا 2004 .

كريستيانو : أريد مواصلة اللعب لأعوام عديدة فلازلت شابا

أكد نجم كرة القدم وأفضل لاعب في العالم ، البرتغالي كريستيانو رونالدو، اليوم أنه يريد مواصلة اللعب لأعوام عديدة وأنه لا يزال شابا .

وقال  هذه هي حياتي ومهنتي وعشقي. أريد مواصلة اللعب للعديد من الأعوام. فأنا لازلت شابا صغيرا”.

وأضاف رونالدو تعليقا على حصوله على وسام (إنفانتي دوم إنريكي) بدرجة الضابط الأعظم “سيكون أفضل إذا ما حصدت المزيد من الجوائز الفردية أو الجماعية”.

وشدد اللاعب البرتغالي المولود في فونشال (جزيرة ماديرا) يوم 5 فبراير 1985 أن “طموحه الأكبر التتويج بلقب كأس عالم أو أمم أوروبا” مع منتخب بلاده، الذي ارتدى قميصه في 109 مناسبات، وسجل معه 47 هدفا.

وطالب (الدون) بضرورة أن يفكر منتخب بلاده في كل مباراة على حده خلال المونديال، حيث تلعب البرتغال في المجموعة السابعة مع ألمانيا والولايات المتحدة وغانا.

وحضر حفل تكريم رونالدو بقصر بيليم الرئاسي العديد من الشخصيات، بينهم رئيس النادي الملكي فلورنتينو بيريز، ووكيل اللاعب، جورجي مينديس، ووزير الرئاسة في البرتغال لويس جويديس، ورئيس الاتحاد البرتغالي لكرة القدم فرناندو جوميش.

وفي عالم كرة القدم البرتغالية، يعد الراحل إزيبيو، أسطورة بنفيكا، الوحيد الذي كُرم بوسام أرفع من كريستيانو.

كووورة – شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

جبلة يفوز على الاتحاد في افتتاح دورة تشرين الكروية

انطلقت دورة تشرين الكروية بنسختها العشرين اليوم على ملاعب اللاذقية بمشاركة ثمانية فرق وزعت إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.