الرئيسية » news bar » الأمم المتحدة تلغي إيصال مساعدات لمخيم اليرموك لإصرار دمشق على مرورها بطرق خطيرة ..أمريكا : الوضع الإنساني مفزع لقسوة النظام

الأمم المتحدة تلغي إيصال مساعدات لمخيم اليرموك لإصرار دمشق على مرورها بطرق خطيرة ..أمريكا : الوضع الإنساني مفزع لقسوة النظام

أعلن متحدث باسم وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين “الأونروا”، كريس جانيس، يوم الأربعاء، أنه “تم إلغاء توصيل شحنة من الأغذية واللقاحات إلى مخيم اليرموك المحاصر بدمشق بعد مطالبة الحكومة السورية بمرورها عبر طريق غير مباشر وخطير“.

وأوضح، جانيس، في بيان نشرته وكالة (رويترز) للأنباء، أن “السلطات السورية طلبت استخدام المدخل الجنوبي لليرموك”، مشيرا إلى أن “هذا يعني القيادة 20 كيلومترا عبر منطقة تشهد صراعا مكثفا ومسلحا به تواجد قوي ونشط لبعض من أكثر الجماعات الجهادية تطرفا”.

وعندما مرت القافلة من نقطة التفتيش الجنوبية أرسلت القوة الحكومية السورية التي ترافقها جرافة لإزالة حطام من على الطريق وأطلق مجهولون النار عليها.

وأردف، المسؤول الأممي، أنه “كان هناك اطلاق نار كما أطلقت قذيفة مورتر قرب القافلة وطلبت القوة الأمنية السورية من قافلة أونروا التراجع”، مضيفا “لم يصب أحد”.

ويتعرض مخيم اليرموك، والذي يشهد حصارا، منذ بدء الأحداث لقصف وأحداث عنف على خلفية الصراع الدائر في البلاد، ما تسبب في سقوط مئات الضحايا من اللاجئين الفلسطينيين جراء ذلك، فضلا عن عمليات نزوح كبيرة، في حين يعاني ما تبقى في المخيم من أوضاع معيشية وصحية صعبة، حيث قضى نحو 46 منهم جوعا.

وتابع، جانيس، أن “عدم وصول قافلة المساعدات إلى مخيم اليرموك يعد نكسة مخيبة للآمال بشكل كبير بالنسبة لسكان المخيم الذين يعيشون في ظل أوضاع معيشية غير انسانية”.

وفشلت، يوم الاثنين، محاولة لإدخال قافلة مساعدات إلى مخيم اليرموك بدمشق والذي يشهد حصارا منذ أشهر جراء إطلاق نار تبادلت أطراف النزاع الاتهامات بشانه.

وتعاني عدة مناطق من البلاد أوضاعا إنسانية سيئة، في ظل نقص المواد الغذائية والطبية، إثر تواصل المواجهات العسكرية بين الجيش النظامي ومعارضين مسلحين، ما يحول في وصول المساعدات الإنسانية إلى المتضررين من تلك الأعمال، وسط تبادل الاتهامات حول المسؤولية عن ذلك.

الخارجية الأمريكية : الوضع الإنساني في مخيم اليرموك مفزع بسبب قسوة النظام السوري

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، ماري هارف، إن الوضع الإنساني في مخيم اليرموك، وفي باقي المناطق السورية “مفزع″ بسبب قسوة النظام السوري.

وفي معرض ردها على سؤال لمراسل الأناضول في مؤتمرها الصحفي اليومي حول الوضع الإنساني في مخيم اليرموك، الخاضع لحصار النظام السوري، أوضحت هارف أن وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، طلب من نظيره الروسي سيرغي لافروف، خلال لقائهما في باريس الضغط على النظام السوري من أجل توفير وصول المساعدات الإغاثية إلى المناطق، التي تعيش وضعًا صعبًا للغاية.

وأفادت أن الوضع الإنساني في سوريا مصدر قلق عميق لبلادها، مضيفة: “لهذا طلبنا من روسيا التدخل، وأعتقد أن لديها نية لممارسة ضغط على نظام الأسد من أجل السماح بوصول المساعدات إلى تلك المناطق”.

بدوره، أعرب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة مارتن نيسيركي، عن قلق المنظمة الدولية إزاء التقارير الواردة عن الوضع الإنساني على الأخص في مخيم اليرموك، الذي تُمنع المساعدات من الوصول إليه منذ أشهر.

وفي معرض رده على أسئلة مراسل الأناضول، نقل نيسيركي انطباعات مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، “فاليري آموس″ عن زيارتها الأخيرة في نهاية الأسبوع إلى سوريا، فقال إن آموس أجرت مباحثات مع النظام السوري بخصوص حماية المدنيين، وأفادت أن 9 ملايين و300 ألف سوري تضرروا من الوضع، فضلًا عن عدم وصول المساعدات إلى مخيمات اللاجئين طوال أشهر. وأشار إلى أن التقارير الواردة عن حالات الجوع في مخيم اليرموك هي أكثر ما أثار قلق آموس.

وردًّا على سؤال حول منع وصول المواد الإغاثية إلى مخيم اليرموك، الذي يعيش مأساة إنسانية، أفاد نيسيركي أن قوات المعارضة أيضًا تمنع وصول المساعدات إلى بعض المناطق، موضحًا أن مشكلة توصيل المساعدات ثنائية الجانب، على حد تعبيره. ولفت إلى أن آموس تبذل جهودًا من أجل تأمين وصول المساعدات الإنسانية إلى كافة المناطق، بما فيها مخيم اليرموك.

شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

أسرٌ منذرةٌ بإخلاء منازلها في حماة.. هل سيكون مصيرها الشارع؟

شام تايمز ـ حماة ـ أيمن الفاعل اشتكى بعض أصحاب المنازل من مشاع “الطيار” و”السمك” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.