الرئيسية » news bar » مؤتمر المانحين لسوريا :أكبر جمع أموال بتاريخ الأمم المتحدة ..الكويت تتبرع بـ500 مليون وواشنطن بـ380 وقطر60

مؤتمر المانحين لسوريا :أكبر جمع أموال بتاريخ الأمم المتحدة ..الكويت تتبرع بـ500 مليون وواشنطن بـ380 وقطر60

أعلن أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح اليوم الأربعاء  15-1-2014 عن تقديم 500 مليون دولار أميركي من القطاعين الحكومي والأهلي الكويتي لدعم الشعب السوري، مشيراً إلى أن مجموع ما قدّمته الكويت سابقاً هو 430 مليون دولار أميركي.

وأعلنت خمس دول مانحة رئيسية،الأربعاء، عن تقديم دعم إنساني بـ 1.164مليار دولار للشعب السوري، وذلك خلال مؤتمر تستضيفه الكويت برعاية الأمم المتحدة لجمع مساعدات عاجلة لأكثر من 9,3 مليون سوري.

من جهته، وجه الامين العام للامم المتحدة بان كي مون نداء ملحا لاغاثة الشعب السوري مؤكدا أن الازمة في سوريا تحولت إلى “أزمة إقليمية وأزمة إنسانية”.

وقال أمير الكويت، في كلمة خلال “المؤتمر الإنساني الثاني لإعلان التبرعات من أجل سوريا” في الكويت، “عملنا على حشد المساعدات للأخوة السوريين منذ بدء الأزمة السورية”، داعياً “أعضاء مجلس الأمن الدولي إلى ترك خلافاتهم والعمل على إيجاد حل للازمة السورية”.

وأضاف أن “المجتمع الدولي أمام مسؤولية تاريخية وإنسانية وأخلاقية تتطلب تضافر الجهود لإنهاء الأزمة السورية”، داعياً في الوقت ذاته كافة السوريين إلى وضع مصالح وطنهم فوق كل اعتبار.

وإذ أكد الصباح أن “السوريين يواجهون كارثة إنسانية حقيقية علينا مواجهتها”، ناشد المشاركين في المؤتمر تقديم المساعدة للشعب السوري.

وكان وزير الخارجية القطري خالد العطية  قد اعلن عن تقديم بلاده مساعدات للشعب السوري بقيمة 60 مليون دولار، مؤكداً ضرورة استصدار قرار من مجلس الأمن لوضع حد لهذه الكارثة الإنسانية.

وقال العطية، في كلمة ألقاها في الكويت، إن “صمت المجتمع الدولي تجاه النظام السوري يعد جريمة، ليس فقط في حق الشعب السوري بل في حق المجتمع الدولي ذاته”.

كما أعلن وزير الخارجية الأميركي جون كيري خلال المؤتمر  التزام بلاده تقديم 380 مليون دولار إضافية كمساعدات إنسانية للنازحين السوريين.

وقال كيري إن “الحل السياسي في سوريا سيضع حداً لمعاناة الشعب السوري”، مضيفاً أن “على النظام السوري أن يتوقف عن منع منظمات الإغاثة من مساعدة المدنيين”.

وقال “علينا أن نتأكد من امتثال النظام لمسؤوليته الدولية”.

وأضاف أن “الحرب الأهلية في سوريا تضغط على الدول المجاورة كالأردن ولبنان وهي تهمنا جميعاً”.

وقال كيري امام المشاركين في المؤتمر الذي يهدف الى جمع 6,5 مليار دولار، إن المساعدات هي لإغاثة الأشخاص المتضررين داخل سوريا وللاجئين إلى الدول المجاورة.

ويجتمع الأربعاء في الكويت حوالى 70 بلدا و24 منظمة دولية بمبادرة من الامم المتحدة التي تسعى الى  اكبر عملية تمويل في تاريخها لاغاثة وضع انساني ملح في سوريا حيث يعاني 13 مليون شخص من النزاع الذي يدمر بلادهم.

وخلال اجتماع في الكويت الثلاثاء تعهدت منظمات غير حكومية بتقديم 400 مليون دولار للمساعدة في اغاثة المدنيين السوريين. وتعهدت الهيئة الخيرية الاسلامية العالمية ومقرها الكويت بتقديم 142 مليون دولار بينما تعهدت المنظمات الاخرى المشاركة في الاجتماع بالمبلغ المتبقي.

وتؤكد الأمم المتحدة أن هذه المبالغ ضرورية لتمويل عملياتها في داخل سوريا وخارجها مع مقتل 126 ألف شخص ولجوء 2,6 مليون اإى دول مجاورة ونزوح ستة ملايين آخرين داخل بلادهم.

شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

التربية تحدد الطلاب الذين سيتقدمون للامتحانات وفق النظام الحديث أو القديم في العام الدراسي الجديد

شام تايمز – دمشق حددت وزارة التربية في تعميم لها الطلاب الذين سيتقدمون لامتحانات التعليم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.