الرئيسية » news bar » اشتباكات بريف درعا وقصف على ريف حمص وداريا .. سانا :القضاء على متزعم داعش بريف اللاذقية ودك الارهابيين

اشتباكات بريف درعا وقصف على ريف حمص وداريا .. سانا :القضاء على متزعم داعش بريف اللاذقية ودك الارهابيين

قالت لجان التنسيق المحلية إن 58 شخصا قـتلوا في مختلف أنحاء سوريا الجمعة، جراء عمليات القصف الجوي بالبراميل المتفجرة على مناطق عدة في سوريا والاشتباكات بين الجيش الحكومي ومقاتلي المعارضة.

وقالت ناشطون إن مروحيات سورية ألقت براميل متفجرة على مدينة داريا في ريف دمشق. كما قصفت القوات الحكومية بالمدفعية شرقَ مدينة الزبداني بريف دمشق. وفي حلب، سقط عدد من الجرحى جراء استهداف الطيران الحربي بلدة كفر عمة.

وجدد الجيش السوري القصف على حي الوعر بحمص ، كما سقط عدد من الجرحى جراء قصف شنته القوات الحكومية بالمدفعية الثقيلة على مدينة الرستن.

أما في درعا، فوقعت اشتباكات بين القوات الحكومية والجيش الحر الحر في بلدة الشيخ مسكين.

وعلى صعيد آخر، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن أكثر من خمسمائة شخص قتلوا خلال أسبوع من الاشتباكات بين ما يعرف بتنظيم دولة العراق والشام وفصائل سورية معارضة، في عدد من المحافظات شمالي سوريا.

ولا يمكن التأكد من دقة تلك المعلومات نظرا لصعوبة الأوضاع الأمنية.

وشهدت أحياء في مدينة درعا في الجنوب السوري اشتباكات بين مقاتلي المعارضة والقوات الحكومية، الجمعة، في وقت قصف الجيش السوري بلدات في ريف حمص.

وقالت شبكات ناشطي المعارضة على الإنترنت إن القوات الحكومية قصف بالمدفعية الثقيلة مدينة الرستن في ريف حمص الشمالي.

وذكرت مصادر “سكاي نيوز عربية” بسماع دوي انفجارات في حي الوعر المكتظ بالنازحين، تلاها اشتباكات بين القوات الحكومية والمعارضة.

ويأتي ذلك غداة مقتل نحو 40 مسلحا من مقاتلي المعارضة مما يعرف بـ”كتيبة شهداء البياضة” في كمين بعد محاولة منهم للوصول إلى أحياء حمص المحاصرة.

وقالت “شبكة سوريا مباشر” إن اشتباكات وصفتها بالعنيفة دارات بين القوات الحكومية والجيش الحر في حي درعا المحطة في محافظة درعا.

وقصفت مدفعية الجيش السوري في “مطار المزة العسكري” مدينة داريا في غوطة دمشق الغربية.

وفي ريف حلب، استمرت الاشبتاكات بين مقاتلين تابعين لـ”الجبهة الإسلامية” وما يعرف بتنظيم “الدولة الإسلامية في العراق والشام” في مدينة عندان.

من جانبها نقلت وكالة سانا عن مصدر عسكري قوله :

جيشنا الباسل يقضي على متزعم ما يسمى دولة الإسلام في العراق والشام بريف اللاذقية الشمالي ويدك أوكار الإرهابيين في حلب وحمص

دمرت وحدات من جيشنا الباسل اليوم مستودع صواريخ متنوعة للإرهابيين وأوقعت العشرات منهم قتلى في ريف اللاذقية الشمالي معظمهم من جنسيات سعودية وقطرية وعراقية وليبية ومصرية ومن بينهم المتزعم الميداني الجديد لما يسمى دولة الاسلام في العراق والشام التابع لتنظيم القاعدة.

وذكر مصدر عسكري لـ سانا أن وحدة من جيشنا الباسل دمرت مستودعا للصواريخ وأربع سيارات مزودة برشاشات ثقيلة للإرهابيين في بلدة سلمى وأوقعت العشرات منهم قتلى من بينهم السعودي فضل التركاوي أحد المتزعمين في جبهة النصرة والمصري خالد الرشواني متزعم مجموعة إرهابية تابعة لما يسمى كتائب أهل النصرة والليبي أبو صفوان الزيدي.

وأضاف المصدر أنه تم القضاء على الإرهابي أبو محجم العراقي المتزعم الميداني والعسكري الجديد لما يسمى دولة الإسلام في العراق والشام التابع لتنظيم القاعدة في ريف اللاذقية والسعوديين أبو النور وأبو معروف والقطريين فضيح الخلف وأحمد الخلفان السيد إضافة إلى تدمير سيارات محملة بالذخيرة ومزودة برشاشات ثقيلة كانت بحوزتهم.

ولفت المصدر إلى أن وحدات من جيشنا الباسل قضت على عشرات الارهابيين في قرى كلس ونوارة من بينهم الليبي أبو مازن الكافي وأحمد قره أحمد ورئيف يونسو وماجد ابلق ومحمد مريم وعمر شيخو وسلامة السالم ومحمود يوسف ودمرت لهم راجمة صواريخ وسيارتين مزودتين برشاشات ثقيلة وشاحنة محملة بصواريخ غراد.

إلى ذلك أوقعت وحدة من جيشنا الباسل 13 إرهابيا قتلى في قرية خان الجوز وأصابت آخرين من بينهم العراقي أبو حمدو العباسي وأبو مازن الشوبي وصفوان عكرة وأبو مصطفى الراشد وعبد الرحمن العساف ودمرت لهم سيارتين محملتين بأسلحة وذخيرة وعبوات الناسفة.

القضاء على إرهابيين حاولوا الاعتداء على أهالي حي السيد علي وتدمير أوكارهم في حلب

في حلب قضت وحدات من جيشنا الباسل على إرهابيين حاولوا الاعتداء على أهالي حي السيد علي ودمرت العديد من أوكارهم وتجمعاتهم في عدد من الأحياء والقرى والبلدات .

وذكر مصدر عسكري لـ سانا أنه تم إيقاع عشرات الإرهابيين قتلى في قرى الجديدة وكويرس وحريتان ومعارة الارتيق وشمال سجن حلب المركزي والمنطقة الصناعية وخان العسل وتدمير آليات وسيارات كانت بحوزتهم.

وأضاف المصدر إن وحدة من جيشنا الباسل قضت على ثمانية إرهابيين وأصابت آخرين في محيط قرية عزيزة في الريف الجنوبي الشرقي ودمرت ما بحوزتهم من أسلحة وذخيرة.

ولفت المصدر إلى أن وحدة من جيشنا الباسل اشتبكت مع مجموعة إرهابية مسلحة حاولت التسلل باتجاه منطقة السيد علي في مدينة حلب والاعتداء على الأهالي وأوقعت أغلب أفرادها قتلى ومصابين.

كما تم تدمير وكر للإرهابيين في حي بستان القصر والقضاء على جميع من بداخله.

تدمير أوكار لمجموعات إرهابية مسلحة تابعة لما يسمى لواء الإسلام في مزارع عاليه والحجارية بريف دمشق

وأوقعت وحدات من جيشنا الباسل اليوم أعدادا من الارهابيين قتلى ومصابين بعضهم مما يسمى لواء الإسلام في سلسلة عمليات ضد تجمعاتهم في حيي القابون وجوبر ودوما وداريا.

وذكرت مصادر لمندوبة سانا أنه تم القضاء على أربعة إرهابيين وإصابة ثلاثة آخرين وتدمير أسلحتهم وذخيرتهم جنوب شرق بناء الأوكسجين وقرب شركة الكهرباء في حي جوبر بينما اشتبكت وحدة من جيشنا الباسل مع إرهابيين وقضت على اثنين منهم في محيط جامع العمري بحي القابون.

وأضافت المصادر إن وحدة من جيشنا الباسل دكت تجمعا للإرهابيين في دوما وأوقعت قتلى بين صفوفهم في حين دمرت وحدة ثانية أوكارا لمجموعات إرهابية مسلحة تابعة لما يسمى /لواء الاسلام/ بما فيها من أسلحة وذخيرة في مزارع عاليه والحجارية.

ولفتت المصادر إلى أن وحدات من جيشنا الباسل اشتبكت مع مجموعات إرهابية في منطقة العلالي وجنوب شرق مدينة داريا وأوقعت العديد من أفرادها قتلى ومصابين ودمرت ما بحوزتهم من أسلحة وعتاد.

إيقاع قناصين ومتزعمين لمجموعات إرهابية قتلى في حي الوعر والرستن بحمص

إلى ذلك قال مصدر عسكري إن وحدة من جيشنا الباسل أوقعت عددا من متزعمي المجموعات الإرهابية المسلحة قتلى ومصابين خلال عملية نوعية ضد أحد أوكارهم قرب مستوصف الزعفرانة في مدينة الرستن بريف حمص.

وأضاف المصدر في تصريح لـ سانا إ نه تم القضاء على عدد من القناصين كانوا يتمركزون في البرجيات مقابل شارع الرئيس في حي الوعر على الأطراف الغربية لمدينة حمص.

دك أوكار وتجمعات مجموعات إرهابية والقضاء على أعداد منها بريف تدمر

في هذه الأثناء أوقعت الجهات المختصة قتلى ومصابين بين صفوف مجموعات إرهابية مسلحة في ريف تدمر ودكت العديد من أوكارها وتجمعاتها بما فيها من آليات وسيارات مزودة برشاشات ثقيلة.

وأفاد مصدر لمراسل سانا إنه تم القضاء على 6 إرهابيين وإصابة 8 آخرين في محيط قصر الحير الشرقي وتدمير سيارتين مزودتين برشاشات ثقيلة وسيارة مركب عليها رشاش مضاد للطيران عيار 23 مم.

وأضاف المصدر أن الجهات المختصة اشتبكت مع إرهابيين في قرية الطيبة شمال شرق بلدة السخنة وأوقعت العديد من القتلى والمصابين ودمرت لهم وكرا وبداخله سيارتان مزودتان برشاشات ثقيلة واسلحة وذخيرة متنوعة.

ولفت المصدر إلى أنه تم إيقاع عشرات القتلى والمصابين بين صفوف مجموعات إرهابية مسلحة في محيط قريتي الخضيرة وعقيربات بريف تدمر الشمالي الشرقي وتدمير أسلحتهم وذخيرتهم.

شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

مطالبات لبنانية لتفعيل العلاقات اللبنانية السورية

شام تايمز – لبنان التقى نائب رئيس التيار الوطني الحر في لبنان لشؤون العمل الوطني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.