الرئيسية » news bar » ملاحقة داعش بريف حمص .. داعش تنسحب من محيط مطار كويرس وتخسر مدينة الدانا عاصمتها بادلب أكبر معاقلها

ملاحقة داعش بريف حمص .. داعش تنسحب من محيط مطار كويرس وتخسر مدينة الدانا عاصمتها بادلب أكبر معاقلها

سيطرت الجبهة الاسلامية مدينة الدانا التي تقع غرب حلب وتتبع اداريا لمدينة ادلب بعد معارك عنيفة استمرت على مدى 12 ساعة متواصلة .

وكانت مفاوضات مطولة جرت بين الجانبين لتسليم الدانا دون قتال، لكن تنظيم داعش رفض وأصر على المواجهة حتى تمت السيطرة عليها من الجبهة الاسلامية .

وتعتبر البلدة المعقل الرئيس لتنظيم الدولة الإسلامية في ريف إدلب ومقراً لمؤسساته الرئيسية .

كما خشرت داعش اليوم الكتيبة 25 داخل الفوج 46 قرب مدينة الأتارب بعد هجوم عنيف شنه “جيش المجاهدين” على الفوج المذكور ،و امتدت المواجهات بين الطرفين لتشمل معاقل رئيسة لتنظيم داعش بريف حلب الغربي حيث تجري اشتباكات قرب معمل خزنة وفي ريف المهندسين .

الرقة تشتعل لليوم الثالث على التوالي .. و الحكومة التركية تطالب مواطنيها بالنزول إلى الطوابق السفلى بسبب معارك تل أبيض

لا زالت الاشتباكات العنيفة مستمرة في مدينة الرقة لليوم الثالث على التوالي بين مقاتلي الدولة الإسلامية في العراق و الشام، و عدد من الفصائل المعارضة.

و أفادت مصادر ميدانية اليوم، أن الاشتباكات الأعنف تشهدها المنطقة المحيطة بمبنى المحافظة المقر الرئيسي للدولة الإسلامية، في الوقت الذي تقصف فيه الدولة ” حي المشلي ” المقر الرئيسي لجبهة النصرة.

و تدور اشتباكات مماثلة في محيط حديقة الرشيد و شارع 23 شباط، كما تتساقط القذائف على الجسر القديم و المشلب، بالتزامن مع استعادة الفصائل المعارضة للسيطرة على مبنى المياه.

و قصفت الدولة الإسلامية مدينة تل أبيض بالدبابات، و سقطت بعض القذائف على الجانب التركي من المدينة الحدودية، و نقل ناشطون معلومات تفيد بطلب الحكومة التركية من مواطنيها في ” أقجة قلعة ” المتاخمة لتل أبيض بالنزول إلى الطوابق الأرضية، و عدم الخروج إلى الشوارع، بسبب المعارك التي يشهدها الجانب السوري.

من جهة اخرى انسحب عناصر التنظيم ليلة امس من محيط مطار كويرس بشكل مفاجئ ما ادى الى سقوط عدة قرى بيد جيش النظام في محيط المطار.

كما شهدت مدينة الباب أحداثا متسارعة بعد محاصرة عناصر التنظيم لها وتنفيذها عمليتين انتحاريتين، وكان القائد العسكري في تنظيم الدولة الإسلامية عمر الشيشاني توجه برتل وصل إلى قرية قباسين بعد توقيعه اتفاقية عدم التعرض مع حركة حركة أحرار الشام في مسكنة ،

وانتقلت الاشتباكات الى مدينة بزاعة في الريف الشرقي من حلب بعد تراجع التنظيم اليها نتيجة تمكن الجبهة الاسلامية ممثلة بلواء التوحيد من صد الهجمة على مدينة الباب

و قال ناشطون إنه تم تفكيك سيارتين مفخختين و اغتنام دبابات و 3 رشاشات، بالإضافة إلى أسر حوالي 100 عنصر من عناصر الدولة.

و لفتت مصادر ميدانية إلى أن المعتقلين و المخطوفين لدى ” داعش ” هم الآن بأمان داخل مقر المحكمة الشرعية.

من جهة أخرى شيع أهالي حلب الأطفال الذين قتلتهم “داعش” في مستشفى الأطفال في حلب كما سارت تظاهرات ضد “داعش” وما ترتكبه من انتهاكات.

وقد دان الائتلاف الوطني السوري المعارض المجزرة التي ارتكبها تنظيم “داعش” بحق 50 شخصاً، الثلاثاء الماضي بينهم صحافيون ونشطاء، كانوا محتجزين لديه.

الائتلاف قال إن هذه الأفعال تعتبر استمراراً لنهج النظام في قتل الصوت الحر، وقمع الحريات وخرق القوانين الدولية.

وطالب الائتلاف السوري بالإفراج عن المعتقلين في سجون نظام الأسد ومعتقلات تنظيم “داعش” متعهداً بملاحقة المجرمين ومحاسبتهم، داعياً جميع من لا زالوا يقاتلون أو يدعمون التنظيمات التي تخدم مصالح نظام الأسد إلى الانفصال عنها فوراً، والالتحاق بصفوف الثورة السورية.

شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

وزير الصحة يبحث الواقع الصحي لمحافظة الرقة

شام تايمز – دمشق بحث وزير الصحة الدكتور “حسن الغباش” مع عدد من أعضاء مجلس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.