نسخة سورية من “شارع سمسم” ترى النور قريباً

نسخة سورية من “شارع سمسم” ترى النور قريباً

أعلنت منظمة “ورشة سمسم” واللجنة الدولية للإنقاذ عن مبادرة تعليمية للأطفال السوريين اللاجئين في الأردن ولبنان وسوريا والعراق، حيث سيتم إنتاج نسخة محلية من البرنامج التلفزيوني الأمريكي “شارع سمسم” مع محتوى تعليمي خاص يتم بثه عبر التلفزيون والهواتف النقالة والمنصات الرقمية، لمساعدة الأطفال على تعلم اللغة والمهارات الاجتماعية والتغلب على صدمة النزوح.

وستكون الدمى المتحركة المستوحاة من البرنامج التلفزيوني الأمريكي “شارع سمسم” هي الأبرز في المشروع التعليمي الجديد الذي يهدف إلى إحياء الأمل لدى الأطفال السوريين اللاجئين في دول الشرق الأوسط، بحسب موقع مهاجر نيوز.

أكبر برنامج للطفولة المبكرة

دشنت المشروع منظمة “ورشة سمسم” واللجنة الدولية للإنقاذ، اللتان فازتا بمنحة مؤسسة “ماك أرثر” التي تقدر بـ 100 مليون دولار في المسابقة المعروفة “100 وبعض الفكة”، وتمول المسابقة الحلول الممكنة للقضايا الأكثر تعقيدا في كل أنحاء العالم.

وسوف تتمكن المنظمتان بعد الحصول على هذا التمويل من تنفيذ مشروع لتنمية الطفولة المبكرة يتعلق بالأطفال السوريين في الأردن ولبنان وسوريا والعراق.

وقالت جوليا ستاك رئيس مؤسسة “ماك أرثر”: ” لقد اضطررنا للاستجابة لأزمة اللاجئين السوريين العاجلة عن طريق دعم ما سيكون أكبر برنامج يهتم بالطفولة المبكرة في تاريخ المساعدات الإنسانية”.

ويهدف المشروع إلى تغيير نظام المساعدات الإنسانية ليركز بشكل أكبر على المساعدة في ضمان تغيير الأطفال من خلال التعليم.

ويتكون المشروع من ثلاث مكونات تنموية رئيسية من شأنها “مساعدة مقدمي الرعاية على منح الأطفال الوسائل التي يحتاجونها من أجل التغلب على صدمة الصراع والنزوح”.

تعليم اللغة والمهارات الاجتماعية

ومن بين تلك الوسائل للتغلب على صدمة النزوح صنع نسخة جديدة من برنامج “شارع سمسم”، مع وجود محتوى تعليمي خاص يتم بثه عبر التليفزيون والهواتف النقالة والمنصات الرقمية التي يمكن أن تسهم في تعليم اللغة والحساب والمهارات الاجتماعية التي يحتاجها نحو 9.4 مليون طفل من أجل النجاح في المدرسة والحياة.

ويوفر المشروع أيضا الزيارات المنزلية ودعم تقديم الرعاية المعززة بالمحتوى الرقمي، وإنشاء مراكز لتنمية الطفل.

وقال “جيفري دي دون” الرئيس التنفيذي للمنظمة، إن “أزمة اللاجئين السوريين هي قضية إنسانية في الوقت الحالي، ونحن ممتنون كثيرا لمثل هذه الفرصة العظيمة”.

وأضاف “قد تكون تلك هي أهم مبادرة ننفذها على الإطلاق، ونحن نشعر بالسعادة إزاء الثقة في منظمتنا، فهؤلاء الأطفال هم الأكثر ضعفاً في العالم، وبتحسين حياتهم سوف نخلق عالما أكثر استقرارا وأمانا للجميع”.

وتقوم منظمة “ورشة سمسم” بتطوير نسخة محلية من برنامجها التلفزيوني التعليمي منذ سنوات طويلة في العديد من الدول مثل بنغلاديش والهند وأفغانستان وجنوب أفريقيا.

شام تايمز

لتبقوا على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/chamtimes

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com