هولندا : لاجئان سوريان يبدأان مشروع ” غسيل سيارات صديق للبيئة ”

هولندا : لاجئان سوريان يبدأان مشروع ” غسيل سيارات صديق للبيئة ”

بدأ لاجئان سوريان العمل في مشروع غسيل سيارات صديق للبيئة، بالقرب من مكان ركن للسيارات لمدرسة أفانس، بمدينة بريدا الهولندية.

وقالت صحيفة “ألخمين داخبلاد” الهولندية، إن وسيم شلحاوي (39 عاماً)، وعامر أبو اللبن (30 عاماً)، يقومان بتنظيف السيارات بجهاز البخار، بشكل جيد جداً، وبدأوا العمل هذا الأسبوع تحت مسمى (eco-carwash Elite Automotive Services).

وأضافت أنه بينما كان عامر منشغلاً بجهاز البخار كان وسيم يشرح بأنه وصل إلى هولندا عام 2015، ويعيش مع زوجته وأطفاله الأربعة في المدينة، وأضاف: ” أنا هنا منذ سنتين، لا أريد أن أبقى في البيت جالساً وأعيش من راتب البطالة الذي تقدمه الدولة، أنا رجل عامل لذلك أردت أن أقوم بهذا المشروع”.

وكانت خطة وسيم المتحدر من حلب، أن يقف ويعمل في مكان ركن السيارات بمنطقة مولس، تحت خيمة كسقف مؤقت، إلا أنه قال: “لم أحصل على ترخيص لتلك الخيمة، الشتاء قادم والطقس سيء، عندها لن نستطيع غسل السيارات في الهواء الطلق”.

وانتهى به المطاف عبر أحد معارفه بالتعرف على شريكه عامر الذي ينحدر من دمشق، في مكان ركن السيارات، وقال: “كنت سعيداً جداً ، الآن أحصل على زبائن فقط من هذا المكان، آمل أن أوفر المال و اقترض للحصول على شقة حيث نستطيع الاستقرار فيها.

وأوضح وسيم أن عليه البدء من الصفر، حيث تم دعمه من قبل جمعيتا ومنظمات مساعدة، وعبر وسيم عن امتنانه، وأضاف أن الجميع في هولندا لطيفون ويحبون المساعدة.

وقال وسيم : “منذ عشرين سنة مضت قمت بالذهاب إلى السعودية، هناك كان لدي متجر عطور مع 14 شخصاً، إلى أن تم منع ذلك، فقط السعوديون يسمح لهم أن يكون لهم عملهم الخاص، أما كأجنبي فعليك أن تعمل لدى شخص آخر”.

وبحسب الصحيفة فإن وسيم لم يشعر بأنه مرحب به فعاد إلى سوريا، حيث يعيش 7 من إخوته، حينها تم إلقاء القبض عليه في المطار، وسجنه.

وعن ذلك قال: “مأساوية .. هكذا هي الحياة، يجب أن تبقى مرناً ، حصلت هنا على فرصة لبناء حياة جديدة، سأخوض هذا التحدي بسرور ، وعدت نفسي أن أجعل ذلك حقيقة”.

وأشارت الصحيفة إلى ما يفعله اللاجئان ليس مجرد أمر عادي، حيث أنهم يساهمون بالحفاظ على البيئة، وقد اشتروا جهازاً مستعملاً لأن الجديد باهظ الثمن.

ويتم صرف 5 ليترات من الماء فقط للسيارة الواحدة وبدون مواد كيماوية بفضل الجهاز.

وختمت الصحيفة بالقول إن سيدتان وصلتا لأخذ سيارتهما، وأعجبتا بالعمل، حيث قالتا إن السيارة تبدو كأنها جديدة، فيما أشار وسيم ضاحكاً إلى أن ذلك يتم فقط مقابل عشرين يورو، حيث يتم تنظيف السيارة من الداخل والخارج.

المصدر : Algemeen Dagblad

شام تايمز

لتبقوا على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/chamtimes

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com