“اليونيسيف”: مليون طفل يتيم في سورية .. سوريا :أحد أخطر المناطق في العالم بالنسبة للأطفال بسبب الحرب

“اليونيسيف”: مليون طفل يتيم في سورية .. سوريا :أحد أخطر المناطق في العالم بالنسبة للأطفال بسبب الحرب

أعلنت منظمة “الأمم المتحدة للطفولة” (يونيسيف), أن مليون طفل سوري فقدوا أحد والديهم أو كليهما جراء الحرب, معتبرة أن سوريا تعد “أحد أخطر” المناطق في العالم بالنسبة للأطفال.

ونقلت وسائل اعلام عن المنظمة قولها ان ” حوالى عشرة في المئة من أطفال سوريا أيتام أحد الوالدين أو كليهما بسبب الحرب”.

واشارت المنظمة إلى أن “آلاف الأطفال فقدوا حياتهم وأشقاءهم وشقيقاتهم وأصدقاءهم ومن يقدمون لهم الرعاية ومنازلهم واستقرارهم، وبات عشرات الآلاف منهم معوّقون إعاقات دائمة، مع تقطع السبل بمئات الآلاف في المناطق المحاصرة”.

ولفتت المنظمة الى ان “حوالي 8 آلاف طفل نزحوا وحيدين من دون مرافقين من أسرهم من أصل مليون طفل نزحوا إلى دول الجوار”.

وقدّرت إحصائية أعدت في آب الماضي، عدد الأيتام السوريين بحوالى 800 ألف موجودين داخل سوريا وفي دول اللجوء المجاورة، ويحظى القليل جداً منهم برعاية مناسبة.

وأصدرت عدة منظمات تقارير عديدة, خلال الازمة السورية, تحدثت من خلالها عن الأوضاع الانسانية والصحية والتعليمية المأساوية للأطفال والمخاطر التي يتعرضون لها و الناجمة عن الحرب في البلاد .

ويعيش الأطفال منذ بدء الأزمة في سوريا, والتي دخلت عامها السابع, أوضاع سيئة في جميع المجالات , بالاضافة للمخاطر التي يتعرضون لها والتداعيات النفسية في ظل استمرار الغارات الجوية والقصف والحصار, فضلا عن مقتل وتشريد العديد منهم خلال الأحداث .

 

شام تايمز

لتبقوا على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/chamtimes

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com