لبنان : مخرج لبناني يدعي تعرضه للضرب على يد سوريين اثنين ما أدى لنقله إلى المستشفى

قالت وسائل إعلام لبنانية إن مخرجاً لبنانياً، تعرض أول أمس الجمعة، للضرب على يد سوريين اثنين، في المنصورية، بلبنان.

وذكرت قناة LBCI أن المخررج أنطوني يوسف كان يعمل في إحدى شركات الإنتاج، “وبينما كان يتكلم إلى مديره في باحة المبنى حيث تتواجد الشركة، اقترب ناطور المبنى وهو من الجنسية السورية منهما للاستماع الى الحديث فطلب منه انطوني الابتعاد ليتكلم على انفراد مع مديره، الأمر الذي لم يعجب العامل الذي بدأ بالصراخ وبإطلاق الشتائم”.

وبحسب ما زعم أنطوني، فإن الأمر تطور إلى تلاسن وتضارب بينه وبين الناطور الذي استقدم شقيقه لمساعدته، حيث انهال عليه الاثنان بالضرب.

وأضافت القناة أن أنطوني نقل على إثر الإصابات التي تعرض لها إلى المستشفى، وتلقى العلاج وعاينه الطبيب الشرعي، قبل أن يتقدم بشكوى ضد المعتدين للقوى الأمنية التي فتحت تحقيقاً لمعرفة ملابسات الحادثة.

شام تايمز

لتبقوا على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/chamtimes

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com