“الهيئة العليا للمفاوضات” تؤكد مشاركتها في جنيف القادم .. موسكو : ممثلين عن الحكومة السورية سيحضون محادثات السلام المقبلة في جنيف

“الهيئة العليا للمفاوضات” تؤكد مشاركتها في جنيف القادم .. موسكو : ممثلين عن الحكومة السورية سيحضون محادثات السلام المقبلة في جنيف

أعلنت “الهيئة العليا للمفاوضات” المعارضة، يوم الاثنين، أن وفدها سيشارك في الجولة القادمة من مفاوضات السلام السورية في جنيف، مؤكدة تمثيل المعارضة المسلحة في الوفد الذي سيرأسه نصر الحريري.

ونقلت وكالة (سبوتنيك) عن مستشار الهيئة يحيى العريضي قوله ان “وفد المعارضة سيرأسه نصر الحريري، وسيكون الوفد بالتركيبة والبنية ذاتها الممثلة لمختلف القطاعات السورية من الائتلاف الوطني السوري وهيئة التنسيق والفصائل الثورية والمستقلين وشخصيات وطنية”.

وأضاف العريضي “وجهت الدعوات وسيحضر الوفد في الثاني والعشرين من هذا الشهر للبدء بالمفاوضات في 23”.

وكان المكتب الصحفي للمبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا، أعلن يوم الثلاثاء الماضي، أن الجولة القادمة من مفاوضات السلام السورية في جنيف ستستأنف في 23 الجاري.

وأكد العريضي أن المعارضة المسلحة ستكون موجودة في الوفد كما كانت سابقا، لأن “الفصائل هي جزء من بنية مؤتمر الرياض الذي تمخضت عنه الهيئة العليا للمفاوضات، والتي حددت وفدها للمفاوضات”.

وذكر المستشار ان “هناك جدية في المشاركة وتمت مناقشة الورقة الإجرائية التي قدمها السيد دي ميستورا، والسلال الموجودة فيها، إضافة إلى مناقشة ما سمي باللاورقة، والتي قدمت من قبل السيد دي ميستورا، والتي فيها 12 بندا، نوقشت هذه البنود ووضعت الملاحظات حول بعضها”.

وكان دي ميستورا سلم الوفود المشاركة في مفاوضات جنيف4 “ورقة” مكونة من 12 بندا لرؤية الأمم المتحدة حول نظام الحكم في سوريا.

وكانت جولة من المفاوضات السورية في جنيف برعاية الموفد الأممي ستافان دي ميستورا، استمرت تسعة أيام اختتمت أعمالها في 3 آذار الحالي، وشارك فيها وفداً ممثلاً عن النظام، و3 وفود عن منصات “موسكو” و”الرياض” و”القاهرة” للمعارضة السورية، في حين لم يتم توجيه دعوة للأكراد أو “مجموعة حميميم” للمعارضة الداخلية

موسكو : ممثلين عن الحكومة السورية سيحضون محادثات السلام المقبلة في جنيف

قال نائب وزير الخارجية الروسية ميخائيل بوغدانوف اليوم الإثنين، إن “ممثلين عن الحكومة السورية سيحضون محادثات السلام المقبلة في جنيف”.

ويأتي كلام بوغدانوف الذي نقلته وكالة “سبوتنيك” الروسية، في الوقت الذي أعلنت فيه الحكومة السورية يوم أمس الأحد عن رفضها استقبال المبعوث الأممي لسوريا ستافان دي ميستورا، حيث ألغيت الزيارة المقررة بعد إبلاغ مكتبه رفض الحكومة السورية استقباله.

وقال بوغدانوف إن “موسكو تأمل أن تتمكن المعارضة السورية المسلحة من حضور محادثات السلام”.

وأضاف أن ستافان دي ميستورا مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا سيزور موسكو قبل محادثات جنيف.

ويحاول دي ميستورا التوسط لابرام اتفاق سياسي بين الأطراف المتحاربة بسوريا ويعتزم إعادة المفاوضين للمشاركة في مناقشات عميقة في 23 آذار بعد أن انتهت جولة محادثات إجرائية في جنيف في الثالث من الشهر الحالي.

ويأتي رفض النظام لقاء ديمستورا في الوقت الذي يحضر فيه الأخير للجولة الجديدة من المفاوضات، التي ستنطلق في 23 آذار الجاري، حيث التقى دي مستورا السبت الماضي، رئيسَ الهيئة العليا للمفاوضات رياض حجاب في الرياض، في إطار الإعداد للجولة الخامسة من المفاوضات السورية في جنيف الخميس المقبل.

شام تايمز

لتبقوا على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/chamtimes

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com