” نحن الحلبيون نحب الحياة الاجتماعية ” .. صحيفة هولندية تلتقي لاجئاً سورياً في الأردن متزوج من اثنتين و لديه حوالي 30 طفلاً !

” نحن الحلبيون نحب الحياة الاجتماعية ” .. صحيفة هولندية تلتقي لاجئاً سورياً في الأردن متزوج من اثنتين و لديه حوالي 30 طفلاً !

أجرت صحيفة “هاندلسبلات” الهولندية لقاء مع لاجئ سوري في الأردن، متزوج من امرأتين ولديه حوالي 30 طفلاً.

وقالت الصحيفة: “أبو محمد لديه عائلتان، نزح معهم من سوريا إلى المفرق في الأردن .. في البيت الأول تسكن زوجته مع 15 طفلاً، وفي الثاني زوجته الثانية مع العدد ذاته تقريباً”.

وأضافت : “لا يوجد أثاث في المنزل، هناك فقط مساند ووسائد (مد عربي)، وفي الزاوية تلفاز قديم .. يرتدي أبو محمد الكوفية ويشعل سيكارة، ويحضر له ابنه المنفضة .. في الخارج أمام باب المنزل يلعب أبناؤه على أرض رملية، معظم الأطفال يمشون حفاة في الشارع، والأوساخ تكسوهم”.

يبلغ أبو محمد من العمر 48 عاماً، ولكنه يبدو أكبر من ذلك بعشر سنوات، بحسب الصحيفة التي سألته عن عدد الأشخاص في هذا المنزل، فأجاب بعد أن تأمل قليلاً : “11 طفلاً إلى جانب حفيدي من ابني الذي يبلغ من العمر 17 عاماً”.

وينحدر أبو محمد من حلب، وكان قدم إلى الأردن مع عائلته الكبيرة بشكل نظامي (جوازات سفر)، لذلك يسكن في المفرق وليس في مخيم الزعتري.

ويعمل أولاد أبو محمد، الذي فقد معظم أسنانه، في الأراضي الزراعية، ولا يذهبون إلى المدرسة، ويعلق على عددهم الكبير بالقول : “نحن الحلبيون نحب الحياة الاجتماعية، نحن مختلفون عن الحماصنة مثلاً، نحن اجتماعيون ونتكيف بسهولة ونطبخ بشكل أفضل”.

ويختم : “ذكرياتنا في حلب عزيزة وغالية، وما حدث فيها جريمة كبيرة”.

شام تايمز

لتبقوا على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/chamtimes

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com