الأركان الروسية: مقتل 20 مدنيا في ادلب بقاذفة أمريكية .. واشنطن: الطيارون الروس يزاحموننا في الأجواء السورية

الأركان الروسية: مقتل 20 مدنيا في ادلب بقاذفة أمريكية .. واشنطن: الطيارون الروس يزاحموننا في الأجواء السورية

اتهم رئيس هيئة الأركان العامة الروسية الجنرال فاليري غيراسيموف, يوم الثلاثاء, واشنطن بقتل 20 مدنيا بادلب في 3 كانون الثاني الجاري جراء غارة شنتها على المحافظة.

ونقلت وكالة (سبونتيك) عن غيراسيموف قوله إن” ضربة شنتها قاذفة “بي —52″ الأمريكية, يوم 3 كانون الثاني الجاري, من دون ابلاغ الجانب الروسي على بلدة سرمدا في محافظة إدلب, التي يعمل بها نظام وقف العمليات القتالية, ما أدى الى مقتل أكثر من 20 مدنيا.”

جاء ذلك عقب ساعات على سقوط اربع قتلى واصابة اخرين بجروح جراء غارة جوية لطيران “التحالف الدولي” , يقيادة واشنطن, على ريف الرقة الشمالي.

وكان الجيش الأمريكي أعلن, مؤخرا, أن 188 مدنيا على الأقل قتلوا في سوريا والعراق, جراء شن طيران التحالف الدولي, بقيادة الولايات المتحدة الامريكية, ضد أهداف تنظيم “داعش” منذ بدء العملية عام 2014.

من جانب آخر, أعلن غيراسيموف أن “تحرير” ريف دمشق من “الإرهابيين” في سوريا في مرحلته النهائية.

وتشهد مناطق عدة في ريف دمشق تصعيدا للقصف وسط معارك على محاور عدة ولا سيما في وادي بردى, حيث تتواصل الاشتباكات في المنطقة منذ حوالي الأسبوعين, بين الفصائل المسلحة والجيش النظامي الى جانب تكثيف القصف من قبل الأخير على المنطقة.

وبدأ سريان وقف إطلاق نار شامل في الأراضي السورية، بموجب اتفاق تم التوصل إليه برعاية روسية تركية, منذ حوالي الأسبوعين, الا ان الهدنة شهدت خروقات في عدة مناطق, ولا سيما في وادي بردى, وسط تبادل للتهم بين النظامي والمعارضة.

واشنطن: الطيارون الروس يزاحموننا في الأجواء السورية

كشفت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكي, يوم الثلاثاء, ان الطائرات الروسية تواصل الاقتراب” بشكل خطر” من طائرات التحالف الدولي في الاجواء السورية, ما حدا بالطيارين الامريكيين الى إخلاء الطرق أمام نظرائهم الروس.

وذكرت وسائل اعلام روسية ان الصحيفة نقلت عن الجنرال تشارلز كوركوران قوله “نادرا ما يتنحون الطيارون الروس جانبا، فنخلي الطريق أمامهم… لأننا لا نريد أن يصدمونا”.

واشتكى الطيارون الأمريكيون, وفقا للصحيفة, ضد نظرائهم الروس, ما اضطرهم الى اخلاء الطريق امامهم لكي يتجنبو الاصطدام

ويشار الى ان روسيا والولايات المتحدة وقعتا في تشرين الأول 2015 اتفاقية لتأمين سلامة الطيران وتفادي الحوادث الجوية في سماء سوريا.

وينص الاتفاق الذي توصل اليه البلدان على اجراء مباحثات منتظمة بين وزارتي الدفاع الاميركية والروسية لتحسين سبل وآليات التواصل بين العسكريين في الميدان.

شام تايمز

لتبقوا على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/chamtimes

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com