كازاخستان تضع شرطا لاستضافة محادثات السلام السورية.. فما هو؟؟

كازاخستان تضع شرطا لاستضافة محادثات السلام السورية.. فما هو؟؟

وضعت كازاخستان, يوم السبت, شرطا لاستضافة جلسة محادثات السلام بشأن سوريا, والتي من المزمع عقدها في العاصمة أستانا .

ونقلت وسائل اعلام عن وزارة خارجية كازاخستان قولها , في بيان, انها “مستعدة لاستضافة محادثات حل الصراع السوري، ولكنها وضعت شرطا لاستضافتها.

جاء ذلك عقب يوم من تكليف الرئيس الكازاخستاني نورسلطان نزاربايف، وزارة الخارجية في بلاده بالتحضير بشكل دقيق لإجراء مفاوضات حول التسوية السورية بأستانا.

وبحث الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والكازاخستاني نورسلطان نزاربايف, هاتفياً يوم الجمعة, التحضير للمفاوضات السورية المرتقبة في أستانا.

وقال بيان وزارة خارجية كازاخستان “نفهم أنه لا يمكن أن تجري المحادثات إلا عندما يتم الالتزام باتفاق وقف إطلاق النار”.

وبدأ بعد منتصف ليلة الخميس- الجمعة سريان وقف إطلاق نار شامل في الأراضي السورية، بموجب اتفاق تم التوصل إليه برعاية روسية تركية.

وكانت وزارة الخارجية الروسية أعلنت, الجمعة الماضية, ان اجتماعا للنظام والمعارضة السورية سيعقد منتصف كانون الثاني القادم في العاصمة الكازاخستانية استانا، بحيث سيمثل وفد المعارضة كل القوى الموجودة على الارض باستثناء تنظيمي “جبهة النصرة” و”داعش”.

واقترح الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان على الأطراف المتنازعة في سوريا، استئناف الحوار السياسي فيما بينها في منصة جديدة، معتبرين أن العاصمة الكازاخستانية أستانا قد تكون منصة محايدة جيدة، تلاه اعلان الرئيس الكازاخستاني نور سلطان نزاربايف عن موافقة أستانا استضافة مثل هذه المفاوضات, في حين اشترطت هيئة التفاوض ان تكون المفاوضات هدفها تشكيل حكومة انتقالية.

شام تايمز

لتبقوا على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/chamtimes

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com